facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





فن صناعة الازمات العربية .. !


عودة عودة
25-11-2018 10:45 AM

بعد الحرب العالمية الاولى قسم المنتصرون وهما "بريطانيا وفرنسا" على الدولة العثمانية ارثها في العالم العربي الى دويلات وامارات ومشيخات خلق بين كل اثنتين منها مشاكل لا اول لها ولا اخر تكفي لاشغالهم لاكثر من قرن ...

فقد قسم اليمن الى يمنين شمالي وجنوبي وقسمت الجزيرة العربية وقسمت بلاد الشام وقسم العراق وقسمت افريقيا العربية واصبحت الحدود بينها فيما بعد من المقدسات الوطنية ويجب الذود عنها بالارواح وكل شيء ثمين..!

وقد قال ضابط بريطاني شارك في وضع هذه الخارطة الاستعمارية وهو يتأملها والابتسامة الخبيثة على شفتيه:" أشك فيما اذا كان هناك احد في العالم يستطيع ان يعمل أسوأ من هذه الخارطة..!

لقد كان خلق اسرائيل الاسوأ في هذه الخارطة فقد كان خلقها كافيا لفصل اسيا العربية عن افريقيا العربية..ثم قيام العديد من الدويلات في اسيا العربية وافريقيا العربية وبما سمي بالاستقلال غن فرنسا وبريطانيا..

بعد ذلك انشأوا الجامعة العربية لتكريس هذا التقسيم للارض العربية الواحدة والشعب العربي الواحد ومنع قيام اي نوع من الوحدة العربية الكاملة...

وهذا ما حدث فعلا العام 1958، فلم تدم دولة الوحدة "الجمهورية العربية المتحدة "بين مصر وسورية الا ثلاث سنوات وجاء الانفصال العام 1961لاول وحدة عربية في التاريخ العربي الحديث وبكل اسف كان من حاملي معاول الهدم الى جانب بريطانيا وفرنسا واسرائيل شخصيات تزعم انها قومية عروبية لا داع لذكر اسمائها من حزب قومي معروف في عالمنا العربي وقد انقسم هذا الحزب في حينه على نفسه ولنفس الاسباب فريق مع الوحدة وفريق ضدها..!

Odehodeh1967@gmail.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :