facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





إصلاح التعليم يكسب التحدي


فهد الخيطان
28-01-2019 01:13 AM

بعد عقد من الزمن على انطلاق برامج أكادیمیة الملكة رانیا لتدریب المعلمین، غدت الأكادیمیة صرحا علمیا في كنف الجامعة الأردنیة. بالأمس دشن الملك عبدالله الثاني المبنى الدائم للأكادیمیة بحضور الملكة رانیا العبدالله التي أشرفت على تأسیسھا، ورئیس الوزراء الدكتور عمر الرزاز الذي واكب انطلاق برامجھا عندما كان وزیرا للتربیة والتعلیم.

دولة الكویت الشقیقة قدمت دعما مالیا مباشرا لتجھیز مباني الأكادیمیة، حتى اكتمل على أعلى مستوى. قاعات تدریس وتدریب مجھزة بأحدث الوسائل، وشراكات مع مؤسسات دولیة لھا باع طویل في تأھیل المعلمین، وخبرات لدول سبقتنا في برامج تطویر التعلیم، عملت كفاءات أردنیة على مواءمتھا لتتناسب مع قیم العملیة التعلیمیة في الأردن.

الآلاف من المعلمین استفادوا على مدار السنوات العشر الماضیة من برامج الأكادیمیة. لكن إقامة مبنى دائم یعد دفعة قویة لبرامج التدریب سنلمس أثره في السنوات المقبلة.

تأھیل المعلمات والمعلمین وتطویر أسالیب التدریس ومحتوى المناھج الدراسیة تشكل مجتمعة العنوان الأبرز لمشروع إصلاح التعلیم في الأردن، والشرط الأساس لنجاح ثورة التعلیم في الأردن والتي بدونھا لن یكتب لمشاریع الإصلاح السیاسي والاقتصادي التقدم المأمول.

الدول التي تمكنت من مغادرة مربع التخلف وسجلت تجاربھا التنمویة والاقتصادیة نجاحا فائقا، ھي التي تولى قادتھا بأنفسھم رعایة وإدارة مشاریع إصلاح التعلیم،مثل مالیزیا وسنغافورة.

الملك یؤمن بھذه الحقیقة، ومن خلفھ الملكة رانیا، ویقفان بكل قوة خلف مشروع الاصلاح.

عندما انجزت اللجنة الملكیة استراتیجیة تطویر الموارد البشریة قبل عامین وأكثر رعى جلالتھ حفل إطلاقھا، وبالأمس حرص على رعایة حفل تدشین الأكادیمیة. ھي رسالة ملكیة مفادھا أن إصلاح وتطویر التعلیم مھمة عاجلة تتقدم سلم الأولویات.

لم تكن العملیة تسیر على النحو المطلوب في السنوات الأخیرة، فكما الحال مع كل الخطوات الإصلاحیة المقدامة، تحاول قوى مختلفة إعاقة التقدم إلى الأمام، وتكون المعركة شرسة أحیانا مع ثقافة مستسلمة للوضع القائم، ومشككة بكل تجدید وتطویر، وأخرى ترید أن تفصل الاصلاح على مقاسھا وسردیتھا.

وثمة مشاكل أخرى تتعلق بالنمط الإداري السائد والموروث من الخبرات المتراكمة التي ترفض التجدید وتقاوم التغییر.

لكن روح التغییر عند عشرات الآلاف من المعلمات والمعلمین تغلبت على كل الصعاب، خاصة بعد أن لمسوا قیمة التغییر في حیاتھم وحیاة طلابھم. كان ھؤلاء الشجعان ھم جند الملك في سعیھ لبناء منظومة متكاملة تنطلق منھا عملیة الاصلاح بكل الاتجاھات. ورشة مفتوحة لتطویر المناھج، وأكادیمیة لتدریب المعلمین، وإجراءات فعالة لتطویر الامتحانات.

التحدي الذي یواجھ الأكادیمیة حالیا ھو في كیفیة المحافظة على الكفاءات التي تخرجھا، فقد وضعت دول شقیقة نصب عینیھا استقطاب خریجي برنامج دبلوم المعلمین برواتب مجزیة وحوافز مالیة لا تقدر علیھا وزارة التربیة.

ینبغي التفكیر بطریقة خلاقة للمحافظة على ھذه الكفاءات في مدارسنا، إلى أن تتشكل لدینا أجیال من المعلمین المؤھلین، تكفي لحاجاتنا أولا وما یفیض لدول شقیقة.

الغد




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :