facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





من حق طلبتنا تأمين مدرسين أكفياء لهم


د.انيس الخصاونة
15-06-2019 07:11 PM

تتفاعل قضية حملة الدكتوراه المتعطلين عن العمل، وتزداد ضغوطهم على وزارة التعليم العالي والنافذين في الحكومة وكذلك على إدارات الجامعات الرسمية لاستيعابهم في التعليم الجامعي. يبلغ عدد حاملي الدكتوراه من المتعطلين عن العمل حسب الإحصائيات المتاحة (350) شخص أكثر من 92% منهم في تخصصات إنسانية.استطاع هؤلاء تنظيم أنفسهم واستخدام المنصات الإعلامية لممارسة الضغط على الحكومة في الوقت الذي لا ترغب فيه هذه الحكومة أو غيرها أزمات إضافية أو وقودا لحراك سياسي امتد على مدار سنوات.

نعم نعتقد أن من حق حملة الدكتوراه البحث عن فرص عمل ووظائف يعتاشون منها ،ولكن أعتقد أنه ليس بالضرورة أن تكون الجامعات الرسمية ، أو حتى الخاصة هي المكان الأنسب لهم جميعا.فكثير من الزملاء من حملة الدكتوراه حصلوا على تعليمهم وشهاداتهم من جامعات بطريقة الانتساب ولم يدرسوا مادة صفية واحدة ،وإنما اقتصر تعليمهم على كتابة رسالة الدكتوراه مما لا يضمن أن هؤلاء قد تم تأهيلهم بالشكل الصحيح ليكونوا مدرسين في الجامعات في حين يمكن أن يكونوا ملائمين للعمل في مؤسسات إدارية غير تعليمية أخرى. نسبة ضئيلة من حملة الدكتوراه وربما لا تتجاوز 5-10% يمكن أن يكونوا مؤهلين ويمكن استيعابهم إذا كان هنالك حاجة في الأقسام والتخصصات في الجامعات الرسمية.

كثير من الزملاء من حملة الدكتوراه المتعطلين عن العمل ومن مؤازريهم يركزون في تقديم قضيتهم على أنهم مواطنون أردنيون ومن حقهم العمل بالجامعات وهذا لا ينكره أحد ،ولكن ألا تعتقدون يا سادة بأن الطلبة في الجامعات ،وهم سبب وجود هذه المؤسسات التعليمية وسبب استمرارها، ألا تعتقدون أن هؤلاء الطلبة هم أيضا أردنيون ويستحقون أن نؤمن لهم أفضل الكفاءات من المدرسين المؤهلين! ألا تعتقدون أن المدرس الذي لا تتوفر فيه الكفاءة يستمر في التدريس ويخرج آلاف الطلبة ممن يعوزهم القدرات والمهارات اللازمة! كيف يستوي الأمر ونحن نتحدث يوميا ومن خلال الخطط الإستراتيجية للجامعات وخطط وزارة التعليم العالي عن جودة مخرجات التعليم في الوقت الذي تمارس فيه ضغوط على الجامعات لتعيين المئات من حملة الدكتوراه الذين اختاروا هم بأنفسهم متى يكملون دراساتهم العليا ،وفي أي تخصصات ،وفي جامعات كثير منها ربما لا تتوفر فيه مستويات مقبولة من التعليم العالي! المعايير التي وضعتها وزارة التعليم العالي والتي تستخدمها لأغراض معادلة الشهادات لا تضمن بالضرورة أن خريجي الدراسات العليا من الجامعات العربية والأجنبية ملائمين للتدريس الجامعي ،فهذه المعايير تركز على الإقامة لشهور محددة في الدولة التي حصل الطالب على شهادة من إحدى جامعاتها وهذه الإقامة لا تضمن بالضرورة أن يدرس الطالب أي مادة عملية.

وقبل أن أختم فإن اتخاذ الأساتذة العرب الذين يعملون في جامعاتنا الرسمية ذريعة وسببا للبطالة في حملة الدكتوراه من الأردنيين، فإننا نقول بأن هؤلاء ليسوا عمالا ولا حرفيين ولكنهم أساتذة ومعظمهم حاصل على رتبة الأستاذية في تخصصاتهم ،وتم استقدامهم وفق معايير الإعلان والتنافس ووفق حاجات الجامعات.أنا أعتقد بأن عملية إحلال الأردنيين المتعطلين عن العمل محل المدرسين العرب في جامعاتنا فيه ظلم كبير للطلبة وللتعليم العالي.التعليم ليس وظيفة ولكنه رسالة وينبغي أن نتعامل معها على هذا الأساس ، ولا نمكن أحد من الولوج في هذه العمل إلا من توفر فيه الحد الأدنى من الكفاءة والقدرة على التدريس والبحث العلمي. أخيرا أكرر بأن المتعطلين عن العمل من حملة الدكتوراه هم أردنيين ويستحقون أن نجد لهم عملا ولكن ليس بالضرورة في الجامعات ،إلا من تثبت كفاءته. طلبتنا في الجامعات أردنيون أيضا وعلى إدارات الجامعات أن تدافع عن حقوقهم وأبرز هذه الحقوق تأمين مدرسين مؤهلين وليسوا فقط من حملة شهادات الدكتوراه….




  • 1 د.سلام نواف المومني 15-06-2019 | 07:48 PM

    مع التقدير والاحترام كنت اظنك اكثر معرفة بقضية الزملاء وكنت اظنك ان تكتب لصالحهم لا ان تقدم المصالح الأخرى عليهم هؤلاء الذين تتحدث عنهم خبرات اردنية مشهود لهم بالكفاءة ومعظم شهاداتهم توازي شهادتك انت دكتور بل افضل وخبراتهم توازي خبراتك كثيرا لكنك يبدوا انك تدافع عن نفسك انت ..نعم لاردنة التعليم..نعم لتطبيق معايير الاعتماد وكل اساء ويسيء للزملاء سيتم مقاضاته بالقانون لان الكثير اساء ويسيء لهم شكرا جزيلا

  • 2 د.ضياء الدين 15-06-2019 | 07:55 PM

    هذا يعني أن حضرتك كفاءة ، وحريص على تعليم في الأردن، جزء كبير من الدكاترة المتعطلين لقد قمت بتدريسهم شخصيا، ولأن تبحث عن كفاءات من خارج الاردن ، الوطنية معيار وضمير وليست منصات إلكترونية، حن طبقا ليس منها

  • 3 د.سلام نواف المومني 15-06-2019 | 08:08 PM

    ارجواان الزملاء المعتصمين معدلاتهم مرتفعة بالثانوية العامة ومعدلاتهم ليس 57 واخر 52

  • 4 د.سلام نواف المومني 15-06-2019 | 08:08 PM

    ارجواان الزملاء المعتصمين معدلاتهم مرتفعة بالثانوية العامة ومعدلاتهم ليس 57 واخر 52

  • 5 د. أيسر ذيابات 15-06-2019 | 08:36 PM

    تقديري واحترامي لك دكتور،

    أولا: لايوجد احصاءات رسمية بأعداد واسماء المتعطلين عن العمل ومؤهلاتهم وخبراتهم، وهذا ضرورة ملحة كوننا نعيش في عام ٢٠١٩

    وفعليا، لايتجاوز عددهم ٣٠٠

    ثانيا: نأمل من حضرتك مطالبة الجهات المختصة أن يبادروا لجمع هذه البيانات حتى تتضح الرؤية، ويتوقف التنجيم، ونحمل هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العام التقصير في هذا الصدد.

    ثالثاً: بيننا خريجين من جامعات كبرى وجامعات اردنية ، فكيف نوصف بأننا درسنا بالانتساب!!!

    رابعا وخامسا وعاشرا

    الكثير من الأمور تحتاج للجلوس على الطاولة وتداولها لأننا - المُعَطَّلون عن العمل- نقدم حلول لمشكلات وتطويرا للأداء التربوي قبل مطالبتنا بالحقوق.

    السلام عليكم

  • 6 د. أيسر ذيابات 15-06-2019 | 08:37 PM

    تقديري واحترامي لك دكتور،

    أولا: لايوجد احصاءات رسمية بأعداد واسماء المتعطلين عن العمل ومؤهلاتهم وخبراتهم، وهذا ضرورة ملحة كوننا نعيش في عام ٢٠١٩

    وفعليا، لايتجاوز عددهم ٣٠٠

    ثانيا: نأمل من حضرتك مطالبة الجهات المختصة أن يبادروا لجمع هذه البيانات حتى تتضح الرؤية، ويتوقف التنجيم، ونحمل هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العام التقصير في هذا الصدد.

    ثالثاً: بيننا خريجين من جامعات كبرى وجامعات اردنية ، فكيف نوصف بأننا درسنا بالانتساب!!!

    رابعا وخامسا وعاشرا

    الكثير من الأمور تحتاج للجلوس على الطاولة وتداولها لأننا - المُعَطَّلون عن العمل- نقدم حلول لمشكلات وتطويرا للأداء التربوي قبل مطالبتنا بالحقوق.

    السلام عليكم

  • 7 د.سامر الحموري 15-06-2019 | 09:09 PM

    بدايه لا يجوز التعميم

    وهل أعضاء هيئه التدريس في الجامعات هم أفضل من المعطلين ؟ ما هي الأساس اللتي تم تعينهم فيها ؟



    لا يجوز أبداً التعميم دوم علم أو درايه ، آذا لم تكن لدينا معلومات كافيه عن موضوع يجب ان تتجنبه ولا نكتب فيه



    الكثير منا حاصلين على شهادات ومن أفضل وارقى الجامعات في العالم



    انا خريج جامعه السوربون العالميه ولم ادرس عن بعد وناشر أبحاث

    ولكت بسب الفساد في التعيينات لم احصل على وظيفه

  • 8 د. عبدالرؤوف حمادنة 15-06-2019 | 10:28 PM

    اؤيد تماما ماذهب اليه عطوفة الزميل الفاضل الاستاذ الدكتور انيس خصاونة فقد اصاب عين الحقيقة وابدع فيما كتب ....زاتمنى من حكومتنا الرشيدة ان تستنير بهذه المقالة عند دراسة اوضاع حملة الدكتوراة المتعطلين عن العمل ....

    كل التقدير للاستاذ الدكتور انيس خصاونة

  • 9 رجاء الخليلي 16-06-2019 | 12:49 AM

    صحيح. لا تستطيع الجامعات استيعاب كل حملة الدكتوراه . وجودة التعليم هي الأساس

  • 10 Amjad 16-06-2019 | 11:34 AM

    اكفاء هو جمع كفيف وهو الاعمى والصحيح ان تقول مدرسين اكفياء

  • 11 الصابر عربي 16-06-2019 | 12:38 PM

    كلام في الصميم، وتحليل دقيق. لا يجوز التفريط في مصالح الطلبة، والذين يعرفون مستوى التعليم في معظم جامعات العراق نتيجة تبني نفس السياسات التي ينادي بها المتعطلون يعرفون خطورة الخلط بين الجوانب الإنسانية لتوفير أعمال للمتعطلين والتضحية بمستوى التعليم العالي. الجامعات بحاجة لرفع مستوى المدرسين كجزء رئيسي من رفع سوية التعليم، وإن كان بين المتعطلين من هم مؤهلين لشواغر محددة، فمن حقهم المطالبة بذلك، ولكن كونهم يحملون شهادة دكتوراة من جامعة ما لا يعني وجوب تعينهم في الجامعات.

  • 12 محمد ملحم فضيل التل 22-06-2019 | 02:06 PM

    مع احترامي لرأيك الغير مقنع والمتناقض بنفس الوقت وما دام قناعتك بأن وجود المدرسين العرب ومنهم الأخوة المصريين هو ضرورة ملحة لإبقاء مخرجات التعليم بأحسن مستوى فلماذا انه يتم عقود البعض منهم بالوقت الذي تحتاج فيه معظم الكليات لوجودهم وكفائتهم وإنا ممن تتلمذ على ايدي هؤلاء المدرسين العرب والمصريين بالذات وفي كلية الفنون الجميلة قبل 37سنة وإنا أحد خريجي الفوج الأول منها وابنتي أيضا إحدى خريجاتها ومن يقوم بشكل رئيسي بتدريس المواد المتخصصة هم من الأخوة المصريين بالوقت الذي عجزت فيه هذه الكلية بالذات

  • 13 محمد ملحم فضيل التل 22-06-2019 | 05:17 PM

    تكملة التعليق
    لقد عجزت هذه الكلية بالذات ومنذ 37 عام عن إيجاد كادر أردني متخصص ليحل مكان الأساتذة المصريين ومعظمهم يحمل رتبة أستاذ وقديم وأنا ممن لهم دراية تامة بأنهم أفضل واكفأ بكثير حتى من عميد الكلية ورئيس القسم سواء بالدرجة العلمية أو كفاءة التدريس
    لقد ظلمتم طلابنا قبل ان تظلموهم وانا كمتضرر رئيسي من جراء قراركم الغير مدروس بإنهاء خدماتهم بسبب ان ابنتي إحدى طالبات الكلية فلا يسعني إلا أن أقول لكم
    ....
    ويجب مراجعة هذا القرار المجحف بحق أبناؤنا وبحق اساتذتهم العرب الذين لهم ا


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :