كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





"اعادة اختراع" القطاع العام


المحامي عبد اللطيف العواملة
15-03-2020 04:14 PM

مرة اخرى نعود لموضوع هام تحتاج الحكومة الى مراجعة استراتيجيتها فيه و بسرعة. انها عملية اعادة هيكلة القطاع العام و الابتكار فيه. بعد الاستراتيجية الجريئة التي قادها جلالة الملك في الامن العام و الدفاع المدني و الدرك و قبل ذلك في القوات المسلحة، كان لدى الحكومة فرصة ذهبية لتطبيق ذات الفكر في القطاع العام .

ما قامت به الحكومة لغاية الان ، و ما اعلنت انها ستقوم به ، يعد خطوات خجولة لا تصل الى مستوى التطلعات . حكومة المستقبل بحاجة الى جرأة اكبر في التعامل مع الهياكل التنظيمية و التشريعات الميسرة و كذلك طبيعة العمل و مستقبل الوظائف. الجهاز الاداري المترهل لا ينتج سياسات و خدمات مبتكرة ، و لا حتى معاصرة. التحديات الحكومية الحالية ، و المستقبلية ، بحاجة الى سرعة و مرونة في القرار و قدرة كبيرة على الاستجابة للتغيرات و الاشتباك الايجابي معها.

في الولايات المتحدة خمسة عشر وزارة ، في سنغافورة اربعة عشر، و في فنلندا اثنتا عشرة وزارة و الامثلة المشابهة كثيرة . ان ترشيق القطاع العام ، او "اعادة اختراعه"، يبدأ من الاعلى . لا زلنا نعالج الامور بشكل مجزء و منفصل و متقطع. الاصلاح الحكومي منظومة شاملة و تصور متكامل فيه من الابتكار و الخيال و طول النفس ما يشكل نقلة نوعية و ليس عمليات تحسين او معالجات موضعية ، و الفرق كبير بين الروئيتين.

ان تبسيط عملية اعادة الهيكلة بان هدفها مالي و هو التعامل مع فاتورة التقاعد و الراواتب و المصروفات لا يصيب الهدف بل يؤدي الى نتائج سلبية ليس اقلها اخافة الناس و اقلاق الشباب الباحث عن العمل . نحن بحاجة الى انتاجية اعلى و شباب اكثر و خبرات اعمق ، و ليس العكس . الوطن بحاجة الى الجميع . استراتيجيات اعادة الهيكلية المبنية على التوفير لن تنجح ، المطلوب هو الاستثمار بعيد المدى في الاردن و ليس التقتير عليه .

القطاع العام هو رافعة التنمية و ليس مجرد تكاليف يجب تخفيضها كما يروج ، و لا بد من الاستثمار فيه عن طريق اعادة هيكلة جذرية تطلق له العنان و لا تقيده . نحن بحاجة ماسة الى الابتكار و الخيال و عماد ذلك تحمل المسؤولية الوطنية و بشجاعة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :