facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





خيمة غسان كنفاني مختلفة ..


عودة عودة
23-07-2020 12:20 AM

أحببت غسان كنفاني من زمان وبالتحديد في جامعة بيروت العربية أنا في السنة الثانية في قسم اللغة العربية وادابها وغسان في السنة الاولى كلانا لم نكن نحب العروض واللغة الفارسية..

قبل لقائي الاول بغسان كنت قد قرات كتبه : خيمة عن خيمة تفرق وما تبقى لكم وعائد الى حيفا ورجال في الشمس وارض البرتقال الحزين وعن الرجال والبنادق وام سعد وغيرها..

لكن

روايته " خيمة عن خيمة تفرق" كانت الاثيرة على وجداني فشتان الفرق بين مخيمات لجوء الفلسطينيين قبل وبعد العام 1968 فقد تحولت الى مصنع للفدائيين الفلسطينيين واللبنانيين والعرب لتحرير فلسطين ومن البوابة الشمالية ...

ومثل االبوابة الشمالية لتحرير فلسطين كانت البوابة الشرقية لتحرير فلسطين من الاردن والعراق وسورية..

ومن قطاع غزة كانت البوابة الجنوبية لتحرير فلسطين كلها كان هدفها اللقاء في القدس عاصمة فلسطين الابدية..

في السنة السنة الثالثة غاب عن الامتحان في الجامعة غسان العام 1972 وفي مثل هذه الايام و هذا الشهر مرت جنازة كبيرة مسلحة وموسيقى عسكريةالحانها كانت حزينة.. لقد اغتال الموساد غسان كنفاني شهيد بطل على طريق العودة والتحرير..

أيام كانت واعدة..لن ننساك يا غسان كاتبا ومناضلا فذا وعلى روحك السلام..

Odehodeh 1967@gmail.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :