facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





تناقضات عصرية


يوسف غيشان
08-09-2020 12:19 AM

لا يخلو عصر او شعب أو ثقافة من بضعة ابداعات ادبية لا يعرف أحد على وجه التحديد من هو صاحبها، وفي الثقافة العربية هناك بضعة مئات من الأبيات الشعرية والاقوال التي تندرج تحت هذه الفئة (قال أعرابي وقال آخر)، اضافة الى مئات اخرى يختلف الرواة على اسم قائلها.

في عصرنا عصر الانترنت والشاورما، تتوزع على الشبكة العنكبوتية ملايين النصوص السابحة في فضاء المحيط الرقمي لا نعرف من قائلها أو مترجمها او سارقها .... بعضها جيد وبعضها رديء وبعضها منسوب لأكثر من قائل. وصلتني رسالة بلا مؤلف بعنوان :(تناقضات عصرنا الحاضر)، أعجبني الكثير مما جاء فيها وقررت – عينك عينك -سرقة بعضها بتصرف تعميما للفائدة إن وجدت:

_ نملك منازل أكبر وأسرا أصغر ووسائل راحة أكثر ... ووقتا أقل!!

- نملك شهادات أكثر ومنطقا أقل، معرفة أكثر وحكمة اقل !!

- لدينا خبراء أكثر ومشاكل أكثر، لدينا ادوية أكثر وعافية أقل!!

- تعلمنا كيف نكسب رزقنا ولم نتعلم كيف نحيا، أضفنا سنوات الى حياتنا ولم نضف سنوات الى عمرنا!!

- لدينا طرقات أوسع ووجهات نظر أضيق!!

- ننفق أكثر ونملك أقل... نشتري أكثر ونستمتع أقل!!

- الكثير من وقت الفراغ والقليل من المتعة الكثير من الطعام والقليل من التغذية .... دخل عال وطلاق أعلى ......منازل فخمة وبيوت محطمة!!

- وصلنا للقمر وعدنا، لكننا نتكاسل عن طرق الباب المجاور لجار جديد!!

- تعلمنا العجلة ولم نتعلم الانتظار ...... دخل أعلى وأخلاق أدنى!!

ثم تبدأ الرسالة في اسداء النصائح التي اعرف ان احدا لن يلتزم بها – بمن فيهم جناب حضرتي – لذلك اريحكم منها، لعل كل واحد منا يقرر ماذا ينبغي ان يفعل امام هذه التناقضات.

(الدستور)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :