facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





التربية الإعلامية .. في سلم أولويات المرحلة القادمة


محمد مصطفى العضايلة
25-11-2020 10:58 PM

بات من الضروري إعادة النظر في كثير من المفاهيم التي شكلت وعي المتلقي العربي، فالحرب الإعلامية الإلكترونية بأشكالها المتعددة والتي تستهدف المجتمعات العربية والعالمية على حد سواء من خلال توظيف التكنولوجيا الحديثة (المتوفرة و الرخيصة ) سواء أكانت منصات إعلامية تقليدية أو أخرى موجهة، تلاقي رواجاً كبيراً، وأصبحت المتنفس لغالبية فئات المجتمع، دون استثمارها في خدمة الأهداف الوطنية.

وسائل التواصل الإجتماعي ومنصات الحوار سلاح ذو حدين ولعل استقطابات الثورات الناعمة أصبحت أكثر تجلي من سواها في ظل غياب الوعي أولاً والرقابة الذاتية قبل الرقابة المؤسسية.

لقد آن الآون .. التوجة نحو ترجمة أهم دور للإعلام ومؤسساته بالمحافظة على الأوطان وتغليب العقل والحقيقة على (السبق الصحفي) والتهويل من أجل الإنتشار . وغرس مفاهيم التوعية الإعلامية وخلق جيل رقمي يتحلى بالمسؤولية، وترسيخ مفهوم المواطنة الرقمية، في ظل انتشار استخدام منصات التواصل الاجتماعي بما تحمله من مخاطر وسموم، وخاصة أن غالبية مستخدميها من فئة الشباب. نحن بحاجة إلى إعادة بناء الوعي وتعزيز ثقافة ما يسمى (بالمواطنة الرقمية) بما تحتويه من قواعد أخلاقية وسلوكية وقانونية تتيح لمستخدمي (العالم الإفتراضي) بأشكاله المتعددة ممارسة حرية التعبير ضمن إطار قانوني وقيمّي مسؤول ومدرك لمخاطره وإستقطاباته المتعدده وخصوصاً أن فئة الشباب هي الفئة الأكثر استهدافاً من خلال تغذية الأفكار الدينية المتطرفة أو التطرف الإلحادي أو غيرها من سموم العقل والبدن وما قد يساهم في تدمير طاقة المجتمع الشابة سلوكياً وفكرياً.

يرى باحثون .. أن التربية الإعلامية تشجع على التأمل بالقيم الشخصية، وتتضمن دمجاً لتقنيات التعليم الحديثة، كما تشجع حركة الإصلاح التربوي والحوار في قاعات الدراسة والذي ينعكس على خارج البيئة المدرسية، وذلك من خلال قدرة الشباب (الطلاب) على تحليل الرسائل الإعلامية وتحديد أهدافها، ولمن هي موجهة، وما هي دواعي صياغتها في إطار معين، كل تلك المهارات تساهم وبشكل كبير في تشكيل وعي الشباب وتمنحهم الحصانة من زيف المعلومات الكاذبة، وتحافظ على تحقيق شروط المواطنة السليمة في سلوكياتهم.

لقد آن الآون أن تتخذ الحكومة خطوة عملية في هذا الإتجاه، في ظل عزوف فئة الشباب عن الإعلام التقليدي (المرئي والمسموع والمقروء) وإقتصار المعلومة والخبر على منصات غير معلومة المصدر .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :