facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





"كأنك يا أبو زيد ما غزيت "


سهير جرادات
22-08-2010 01:46 PM

فرح الناس كثيرا بزيارة "أبو زيد "إلى المركز الصحي الشامل الأسبوع الماضي ، وسعدوا بأسئلته التي كان يوجهها للمراجعين عن مستوى الخدمة الصحية التي تقدم لهم ، والتأكد على عدم وجود أي تأخير أو تعطيل أو تشويش أو حجب للخدمات التي تمنح لهم .

واجمع المراجعون على عدم وجود أي شكوى على مستوى الخدمات ، فلا تأخير ولا مماطلة ولا تسويف في تقديم الخدمات الطبية والتمريضية ، لكنهم جميعهم اجمعوا على قول واحد " إن ما يؤرقهم ويزعجهم هو ؛ عدم توفر العلاجات بصيدليه المركز الصحي " .

بالمختصر .. " في معالجة لكن ما في علاج ".

انتظر مراجعو المركز الصحي طويلا لسماع إجابة أبو زيد ، وقبل أن ينتهي الوقت المخصص للرد على استفسارات المرضى ، بادر وزير القطاع الصحي الشهم ، وأستل قلمه والتقط ثلاث " رشيتات" ، ثلاث بالعدد ، كانت من حظ أشخاص إللي "أبو زيد خالهم "، ومهرها بتوقيعه ، المقرون بالعبارة السحرية " يصرف على نفقة التأمين الصحي".

خلصت الزيارة ، "وزى ما إجى راح"
سأل ، وما جاوب
طلبوا وما لبى
أخذ وما أعطى

حقيقة هذا ما جرى مع المواطن الأردني طيب القلب الذي سمع وصدق ، واعتقد بسذاجة أن "فرج " أجى ، حامل معه العلاج المطلوب ، لكن "فرج " غادر من حيث أتى ، وما "فرّج" همه ، سمع منه كلمات "شفافة" ولكنها غير "شافية ".
وروح " فرج وما جاب علاج


نتيجة الزيارة كانت ..
المواطن عارف وجعه .. وعارف علاجه ، بس ما في علاج في مراكزنا الصحية
المواطن عاض على وجعه وساكت
وآخ ما بحكي ، واحكي إن حكى ، مين سامعه ؟ وإن سمعه ! ما بعمله شي .


في المحصلة قرر المواطن الأردني أن يصرف لنفسه العلاج الأتي :
.. "احكي قبل الأكل بنصف ساعة ، وانسي اللي حكيته بعد ساعة"
" احكي قبل النوم ، وخلال النوم ، وبعد ما تصحى من النوم .. اطمئن ما حدا سامعك من القوم " .

ما فائدة الزيارات إذا ما في منها نتيجة ؟
بعد يومين من الزيارة ، مررت بهذا المركز ، فوجدت أن المشكلة ما زالت قائمة ، مواطن يصرخ بأعلى صوته ، ويتذمر من عدم وجود الكثير من العلاجات ، ويقف على بوابة الصيدلة حائرا ؛ ترتسم على وجه كل علامات الحسرة والألم .
والأهم من كل ذلك ، المواطن لا يبحث بنظرة عن أي مسؤول ، لأنه ببساطه لن يغير شيء .

وكما يقال : إن كنت تدري ، فتلك مصيبة
وإذا كنت لا تدري فالمصيبة أعظم
.........وطلعت يا أبو زيد كأنك ما غزيت

jaradat63@yahoo.com




  • 1 بشار 22-08-2010 | 02:19 PM

    مقالة رائعة تناقش هما يوميا للمواطن اصبت فيها كبد الحقيقة.

  • 2 ابو شادي 22-08-2010 | 03:36 PM

    مقال رائع فيها حكم

  • 3 د. خالد / الجامعة الاردنيه 23-08-2010 | 07:37 PM

    مقالات رائعه ومميزه للأخت سهير، قرأت مقالك السابق عن الخيار، نرجوا منك الاستمراريه في معالجة قضايا المواطنين
    ولك مني كل الشكر


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :