facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





كيف يفر المرء من أخيه وصاحبته وبنيه؟ .. اسألوا عن السبب!


03-10-2022 01:39 PM

عمون - عبدالله مسمار - "يوم يفر المرء من أخيه وأمه وأبيه وصاحبته وبنيه" فذلك من هول يوم القيامة، وفسره القرطبي بأن ذلك يكون حذرا من مطالبتهم إياه.. هذا ما فعله أردني صباح اليوم، قال إنه ترك منزله فجرا قبل أن يستيقظ ابناؤه هربا من طلبهم مصروف المدرسة..

في المدرسة سيقف الاطفال بين رفاقهم، لن يكونوا مختلفين كثيرا عنهم، فما حل بهم ليس حالهم وحدهم، وكم من طفل يذهب لمدرسته دون مصروف، ليس لأنه يحمل "لانش بوكس" في حقيبته، بل لأن والده ارهقته ضرائب الدولة وغلاء الأسعار وجشع التجار..

ارهق جيبه ايجار الدار، وأسعار الخضار، وكلفة اشعال النار، وربما البحث عن عمل بين صديق او جار..

الأطفال لن يركضوا نحو المقصف، ولن يشتروا "الساندويش"، او حتى قطعة بسكويت، ربما تكون المرة الأولى التي لن يذهبوا بها إلى المقصف المدرسي، وربما أيضا أنهم لن يذهبوا اليوم إلى المدرسة.

يقول الرجل إن هذه المرة الأولى التي يمر بها وأولاده بهذا الحال.. لكن في الأردن كثيرون اعتادوا الحال أحوال، حتى باتوا لا يفرون من ابنائهم، وكذلك اعتاد الاطفال فلا يشعرون بنقص إذا لم يركضوا نحو المقصف..

في الأردن أعداد الفقراء بازدياد، وكذلك المدينين، والعاطلين عن العمل، ويوجد 22% من الأسر اربابها بلا عمل، اما الاغنياء فيتناقصون أيضا، لكن ثرواتهم تزداد..

وبالمقابل تتضاعف نسبة الجرائم الأسرية، والقضايا المسجلة بالمحاكم الشرعية والمدنية..

ألا يلفت رقم 152 ألف مطلوب على قضايا ديون مدنية في الأردن انتباه الحكومة..!





  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :