facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





رئيس "الأردنية" القادم .. لا ع لبال ولا ع لخاطر!


د. وليد خالد ابو دلبوح
20-03-2016 02:39 AM

عالم متواضع بسيط...

سرنا جميعا خبر تعيين الرئيس الجديد للجامعة الأردنية.. أجواء من الغبطة والفرح والبهجة والسرور تدق دور الاردنيين جميعا.. اذ جاءونا برجل عالم جليل ... متواضع ... وباحث... نافس على أكثر من جائزة علمية عالمية.. بصماته واضحة في المؤتمرات العلمية المحلية والعالمية... رجل أردني بسيط يحب أن ينقش حروف ولاءه وانتماءه بصمت وعن قناعة ... لا بالصراخ وعن جهل.. ويؤثر على كتابة الأبحاث... يجلس عادة في الصف الاخير ... ليس بالمنبطح ولا بالمتسلق ولا بالمتقلب.. رجل أكاديمي متميز هادئ وخلوق.. انجازاته فاقت طموحاته.. يا لها من سيرة ذاتية أردنية!

عالم معتدل.. لا يعرف الاتجاهات الأربعة..

كما وأبهرتنا سيرته الذاتية حين تصفحناها في المحافل العلمية والمجالس الأخلاقية والأدبية... سيرة ما بعدها سيرة.. عالم لا يعرف الاتجاهات الاربعة.. لا الشمال ولا الشرق ولا الغرب ولا الجنوب.. اتجاهه واحد.. الاردن فقط لا غير.. عنوانه الاعتدال.. ومنطقه الاتزان.. لا يقصي التاريخ على حساب الجغرافيا ولا يقصي الجغرافيا على حساب التاريخ.. يمجّد العربية وتاريخ العرب.. ويصفق للمدنية وحضارة الغرب..

ومن هنا أرجو من صانعي القرار... أن لا يأتونا بالمتذبذبين والمتملقين من حولهم ... لا مانع من دعوتهم للمناسف فقط لا غير أجرة عملهم وكلفة اتصالاتهم .. ولكن أن لا يعينوا ويسلطوا علينا وعلى طموحاتنا وتطلعاتنا في خدمة هذا الوطن بطريقة تختلف كل الاختلاف عن طريقتهم ... لقد مللنا حقا رجال بلا فكر ولا علم.. رجال يحكمون العلم والعلماء بجبروت ومناطقية جديدة واستبادية وشللية!

الخاتمة: نريد رئيسا 'غير معروف'!

كثيرون منا درس في الخارج.. وخاصة أولئك الذين درسوا في جامعات مرموقة.. لا أحد منهم وأنا أولهم ... كان يعرف اسم رئيس الجامعة ومن هو ومن عائلته .. وهل كان هو أو هي من 'ريد نك' أو من 'اليانكيز' .... أو مانشتراوي أو من أهل برايتون!! نحن في الأردن نريد رئيسا بهكذا مواصفات ... وان صدقت النية ... فما أكثرهم!

اننا نناشد جلالة الملك أطال الله في عمره.. أن يولي مؤسساتنا التعليمية خاصية متميزة في سياسات التعيين ... رجال أمناء على أجيال وشبابنا القادم وطموحاتهم .. فهو حفظه الله أعلم منا في أهمية هذا القطاع وانعكاساته.. وأملنا سيبقى دائما كبيراً في مؤسساتنا الغالية وأجهزتنا الوفية في النظر الى أولائك الذين يحبون الوطن بصمت.. ليأتونا برجال لا علبال ولا علخاطر..

ماذا عن الاستاذ الدكتور شاهر المومني.. والذي لا أعرفه ولا يعرفني.. ولكن كان يعرف طريق نوبل وكان على بعد خطوة للنيل منها والظفر بجائزتها.. لا أريد الاطالة في الكتابة حتى لا أستيفظ ويضيع الحلم.. لا الأمل!

Dr_waleedd@yahoo.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :