facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





هذا زمن الأغبياء


د. ثابت النابلسي
07-07-2020 02:49 PM

الصعب في حياتنا يبدو سهلا قبل ان يقع الامر ، هكذا بدأنا الحديث ، مع صديقي الذي كنت أستمع إليه بكل حواسي ، هو مغترب في دولة عربية منذ ٢٦ عاماً ، يتحدث عن إنهاء خدماته في مؤسسة أنفى فيها ربع قرنٍ من العمر ، عاش كل حالات الصعود والهبوط ، كان يشعر بقمة الانتماء لعمله والاخلاص لأصحاب المال ، لقد بات يشعر في السنوات العشرة الماضية انه يمتلك اكثر من وظيفة ، حب الناس واحترامهم وتقديرهم له وإنجازاته من اعمال ،الحياة كانت هناك تبدو سهلة ولا يوجد ما يدعو للقلق او الخوف .
نعم وقعت الواقعة ...
عندما بدأت الازمة في زمن الكورونا وظهرت كل العقول تفكر بآليات جديدة لتفادي الوضع الاقتصادي والتعامل مع الجائحة ، نجح الأغبياء في تصدر الموقف وقيادة المشهد نحو الظلام وسدل الستار على كل إنجازات وفرص الاخرين ، اغبياء نعم لكن الخبث والخيانة طبعهم .
هذا زمن الاغبياء ...
هكذا عبر صديقي عما يدور في نفسه بعد حوار طويل ، لقد اعجبني الوصف لما نعيشه من ظهور الاغبياء وتصدرهم المراكز والسلطة والتحكم بالاخرين ، لقد كان تعبيرا واضحا جدا يفسر ما نعاني منه جميعا من ضياع للفرص او الحقوق ، تخيلوا معي ما المتوقع من غبي ان يقدم للمجتمع غير قصص وطرف تظهر كم يحمل من نقص في كل شئ ، الغبي كلمة قد تفسر وجود الخلل وتحل لغز التخلف والتراجع ، الغبي شخص مميز إستطاع بخبث ان يسقط الآخرين ويرقص كالمجدوب فرحا ً بخسارة كبيرة هو سببها للمجتمع والوطن .
في زمن الاغبياء لن نحتاج لدراسة تفسر سبب المشاكل الاجتماعية والاقتصادية ولا نحتاج لخبراء لوضع خطط مستقبلية من اجل تحقيق التنمية والنهوض بالاقتصاد ، في زمن الاغبياء سيكون علينا التفكير فقط في ايجاد طريقة لحماية الاجيال من هذا الوباء البشري المتجسد في اشخاص يعيثون في الارض فسادا .
اقول لصديقي ..هل ستعود للاردن ؟؟
كنت اترقب الاجابة ولم اتفاجئ عندما قال طبعا لا ..
الاولاد والاهل كلهم رافضين العودة ، الظروف ليست مشكلة بل الناس والجو العام لا نشعر بأمان كأنها غابة ، نحن لا نعرف احد ولسنا من عشيرة كبيرة ولا يوجد لدينا ظهر في الحكومة ، لماذا نعود ونعاني من كل هذا ، سنبحث عن بلاد يعيش فيها ابنائي بسلام ويحصلون على دراسة جيدة جدا ونعيش بقانون يحترمه الجميع ويقفون امامه سواسيه ، ثم إسترسل يقول .. الجيل القادم لا تربطه الأوطان بل الأرزاق والكرامه والاحترام ، لن يهتموا أين ولدوا بقدر إهتمامهم كيف يعيشوا بإنسانية ويتم تقييمهم بناء على قدراتهم وكفائتهم وليس للواسطة او المحسوبية او العشيرة او الغباء المميز .
اه آه ... يا صديقي ..
اوجعني كل ما سمعته من وصف وتوصيف أصبحت أفكر بكل شيء بالواقع الذي نعيشه حقيقي ام افتراضي هل فعلاً أصبح الاغبياء يتصدرون كل المواقع ، نحن جيل ظَلَمَنا من قبلنا من الاباء وظَلَمنا من سياتي بعدنا من الابناء ، ورثنا قيم ومبادئ ووطن ، ولكي نعيش تنازلنا وسمحنا لهم بيعها في مزادات الجشع والجوع والجهل ، فَوَرثنْا القادمين فراغا يعيشون فيه صراعات كثيرة ونسينا جميعا ً اننا ولدنا من رحم الوطن ، حزني لك وعليك يا وطني الارمل قلتنا فيك الطفولة وعاش اليوم الاغبياء يستعرضون الفرص .
هكذا أنهينا اللقاء بصمت وحذر ، شكرا صديقي أرجو لك من الله التوفيق ، لا تنسى ان تخبر ابناءنا أننا جميعا يوما ما سنعود للوطن ان لم تعود اجسادنا فالروح معلقة برحم الوطن ، عاش الاردن ومليكه وولي عهده وحمى الله الشباب .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :