facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





اسرائيل .. حصار غزّة الذي سيخنقها!


عاصم العابد
01-06-2010 03:43 PM

وقعت اسرائيل في اكبر فخ يمكن ان تقع فيه اية دولة محتلة. والفخ الذي تجد اسرائيل نفسها فيه لا فكاك منه ولا منجاة، فعصابات الاحتلال الاسرائيلي اصبحت في حالة اختلال والحصار الاجرامي الخانق الذي ضربته اسرائيل على غزّة، اصبح يحاصرها ويضغط على عنقها بشدة متصاعدة.

فقد هاجمت اسرائيل بوحشية «اسطول الحرية»، الذي يضم المئات من الشرفاء والاحرار العزّل المتضامنين مع اخوانهم المحاصرين من مختلف انحاء العالم، واعتدت عليهم في عدوان غير محسوب الارتدادات والخسائر، بهدف منع كسر الحصار على غزّة، محتقرة - كعادتها- قانون البحار والملاحة الدولي والقانون الاخلاقي الانساني ومقارفة ارهابا على مستوى الدولة وقرصنة اين منها قرصنة الصومال، ومجازفة - كعادتها- بايقاع خسائر بشرية بالعشرات ( 20 شهيدا و30 جريحا)، لا تقاس بما قارفته في جنوب لبنان 2006 وغزة 2008 على قاعدة ان اسرائيل مدعومة وان العالم ينسى!!

لقد اختارت اسرائيل الحل الذي لا تختار غيره دائما، الحل الذي لا تعرف غيره، الحل العسكري واستخدام القوة الوفيرة بافراط، مع ما يترتب على هذا الخيار من ردود فعل اقليمية ودولية بحكم توفر الاعلام المسبق الذي كان يتابع اسطول الحرية ساعة بساعة وبحكم ان المتضامنين من جنسيات واعراق وديانات ودول عديدة.

معركة كسر الحصار ابتدأت واندلعت، والهشاشة الاسرائيلية بارزة وصارخة والمأزق الاسرائيلي يزداد انفتاحا واتساعا وانكشافا. والحصار الاسرائيلي على غزة يتحول كالتسونامي ليصبح حصارا على اسرائيل وكرة من النار بين يديها لا يفيد فيها تقليبها من يد الى يد، فهذه نار كبرى وليس تقليب حبة كستناء. فقوافل الحرية سوف تتلاحق وقد عرفت مسارها الذي رسمه الرواد الشهداء بالدم وبالشرف وبالفداء وبالتضامن في اعلى ذراه الاخلاقية.

لقد ضربت اسرائيل، الموجة الاولى من «اساطيل الحرية»، وهاهي تقع في شر اعمالها وتخسر الكثير من علاقاتها، ومن صورتها المضللة التي انطلت الى حين على الراي العام الدولي، وتدخل في مواجهات مختلفة النوعية والدرجة، مع الاردن وتركيا والجزائرواليونان واسبانيا وفرنسا ومصر والمغرب والدول الاسكندنافية، ومختلف الدول التي شارك مواطنوها في حركة التضامن العادلة مع المحاصرين في غزة.

والنتيجة التي لا مفر من تحققها هي ان اللهب يندلع ويمتد الى الخط الاخضر ويشمل عرب فلسطين ووادي عارة الاستراتيجي محققا وحدة فلسطين، بسببين الاول هو التضامن العارم مع اهلهم المحاصرين في غزة والثاني بسبب استهداف حياة الشيخ المناضل رائد صلاح حارس الاقصى الشجاع.

ان «اسطول الحرية» هو اكبر عملية مقاومة سلمية شعبية، بعد المقاومة التي استنها المهاتما غاندي مؤسس ومعلم النضال السلمي - الساتياجراها- في الثلاثينات والاربعينات ضد الاحتلال البريطاني للهند. ونحن اذ نترحم على قافلة شهداء «اسطول الحرية 1» فاننا نحترم ونقدر بسالة وشجاعة المتضامنين الذين كانوا يعرفون ان الذين ينتظرونهم على ابواب غزة هم نتنياهو وباراك وليبرمان التلاميذ المخلصون لتعاليم الارهاب الدموي الصهيوني المكشوف والمعروف، نسل جابوتنسكي وبيغن وشامير.

شعوب العالم، وخاصة شعب تركيا العظيم، تغلي الان على خلفية العمل العسكري الاسرائيلي المجرم، ضد ابنائه المدنيين العزل في اعالي البحار وفي المياه الدولية، وان دماء المتضامنين التي اريقت، تختلط اليوم بدماء الشهداء الفلسطينيين وتعلن وحدة بني البشر في مواجهة الظلم والشر والجريمة والارهاب.

ان ارتدادات هذا الارهاب الاسرائيلي ينبغي ان تظل موجهة فقط ضد العدو الصهيوني، وفقط ضد الحصار، وفقط ضد الاحتلال الاسرائيلي المجرم. فعندنا في الاردن يتوحد الرسمي مع الاهلي في استنكار وادانة هذا الارهاب وهذه الوحشية الصهيونية الجديدة، وقد قلنا ان لدى الاردن خيارات كثيرة متعددة، ويجدر ان نبدأ في استخدام خياراتنا.

Assem.alabed@gmail.com

(الراي)




  • 1 samer 01-06-2010 | 04:04 PM

    هذه الجريمه سوف تنعكس عليها بعلاقاتها مع الغرب ولتثبت للعالم انها دوله عدوان
    نسال الله ان يرحم شهداء الانسانيه ويشفي الجرحى

  • 2 لعنود 01-06-2010 | 04:33 PM

    ما قامت بة اسرائيل غير مستغرب فمنذ نشأتها وحتى الان لم نرى او نسمع سوى اعتداء اواعتقال اوقتل ضاربة بعرض الحائط بكل القوانين الدولية والموسف حقا ان العرب مشاركين بذلك بصمتهم .وتحرك المارد التركي نامل ان يحرك ضمائر بعض المحاصرين لغزة اكثر من اسرائيل وفتح المعابر فتحية لكل من يساهم او يحاول كسر الحصار الظالم لاهلنا في غزة العزة .

  • 3 Ahmad Shaher Hmoud 01-06-2010 | 05:22 PM

    Here we go again,Arab street and journalist come out fighting with big words.It is not the first or the last time Israel goes that road,Their history is full of big crimes and acts of defiance against humanity and international law.What we need is jpurnalist and press that have vision and accurat reporting.The worst that can happen is a slap on the wrist then time will bring them even closer to America and the west.We will sit watch and maybe burn few flags,as always we will run out of steam and take our frustration on a good red water melon.We will talk politics blame our leaders and every one else but ourselves,It is our life style and the way we are that allowed this to happen.Let is look deep into what we do on daily basis,be honest and maybe think of our brothers with passion and be effective in our battles,action speaks louder than words .Learn to win and be effective

  • 4 منتصر عبد الحق 01-06-2010 | 05:25 PM

    المزيد من قوافل الحرية لفك الحصار على غزة او فضحه اذا اعتدى على المتضامنين المسالمين

  • 5 عصام خليل الجعبري 01-06-2010 | 05:27 PM

    اسرائيل تزداد عزلة ووحشية.نعم اسرائيل قامت على تعاليم الارهابيين الاوائل

  • 6 راسم عبد الغني 01-06-2010 | 05:30 PM

    اسرائيل تورطت وهي تختنق فعلا كما تقول استاذ عاصم العابد

  • 7 علي سالم العبادي 01-06-2010 | 05:31 PM

    احسنت واصبت اخ عاصم وخاصة في اطراء الشيخ رائد صلاح له ولك التحية

  • 8 محمد الجابري 01-06-2010 | 05:33 PM

    اسرائيل مثل بالع الموس ان نزل لتحت بسطح وان طلع لفوق بسطح

  • 9 خالد الخوالدة 01-06-2010 | 05:35 PM

    لو لم تكن اسرائيل مطمئنة الى الدعم السياسي والدبلوماسي والاعلامي الامريكي لما استطاعت ان تقدم على الارهاب الفظيع الذي اقدمت عليه

  • 10 فراس ناصر الجعبري - الخليل 01-06-2010 | 05:38 PM

    عصابات وقراصنة وقطاع طرق ومجرمون وارهابيون هؤلاء هم نتنياهو وباراك وليبرمان وكل الاحزاب والقادة الصهاينة اللي عملوه امس عملوا اكثر منه بكثير وراح يعملوا اكثر واكثر

  • 11 ناصر الخزاعلة 01-06-2010 | 05:39 PM

    اسرائيل تمارس الارهاب واميركا تدفع الثمن الولد العاطل بسبب لاهله المسبة والشتيمة

  • 12 فيصل النوايسة 01-06-2010 | 05:41 PM

    بيت القصيد قولك يا استاذ عاصم :.... لقد اختارت اسرائيل الحل الذي لا تختار غيره دائما، الحل الذي لا تعرف غيره، الحل العسكري...

  • 13 مثقال المعاني 01-06-2010 | 05:44 PM

    مصير اسرائيل هو مصير نظام الفصل العنصري البائد في جنوب افريقيا...الشعب الفلسطيني اكثر تضحية وبذلا وشهداء ... الشعب الفلسطيني بحاجة الى مانديلا لقيادته الى بر الاستقلال والحرية.

  • 14 مثقال المعاني 01-06-2010 | 05:45 PM

    اردوغان وعدد من القادة الاتراك والاحرار في العالم سيذهبون الى غزة على راس قوافل عديدة لكسر الحصار

  • 15 حامد السعيد 01-06-2010 | 05:47 PM

    العالم يعرف الان وحشية اسرائيل ويعرف نقطة ضعفها بكل وضوح ، الحصار هو كعب اخيل اسرائيل.

  • 16 جعفر كريشان 01-06-2010 | 05:49 PM

    تركيا تصعد بجدارة الى مرتبة قائد الاقليم مكان ايران !!

  • 17 عادل الخوالدة 01-06-2010 | 05:50 PM

    معركة كسر الحصار ابتدأت واندلعت، والهشاشة الاسرائيلية بارزة وصارخة والمأزق الاسرائيلي يزداد انفتاحا واتساعا وانكشافا. والحصار الاسرائيلي على غزة يتحول كالتسونامي ليصبح حصارا على اسرائيل

  • 18 احمد ابو الفيلات 01-06-2010 | 05:52 PM

    تحليل متماسك وواضح واتفق معه في المازق الذي يخنق اسرائيل

  • 19 الى الاخت عنود 01-06-2010 | 05:59 PM

    بل ما قام به العرب ليس مستغربا اذ انهم نادرا ما يتكلمون او يسمعون او يرون حتى اعتقد بان شيئا لا يحرك ساكنا

  • 20 ليلى الحلبي 01-06-2010 | 06:03 PM

    مقال في وقته ودرس مهك لهؤلاء الاعداء وتحليل منطقي شكرا لك.

  • 21 نهى شموط 01-06-2010 | 07:12 PM

    ابدعت عاصم بيك

  • 22 kolud 01-06-2010 | 07:37 PM

    كلام جميل جدا سلمت يداك يا طيب


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :