facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





نقاط على حروف ما جرى في المفرق


ياسر ابوهلاله
28-12-2011 02:21 AM

بانتظار نتائج التحقيق في الصفحة السوداء التي شهدتها المفرق لا نصيف على ما صدر عن الحكومة من إدانة واضحة وإصرار على معرفة الحقيقة ومحاسبة من ارتكبوا جرائم بحق الأفراد والمؤسسات؛مشاركة وتحريضا وتواطؤا وعجزا وتقصيرا.

نبدأ بالصحفي غازي السرحان الذي كسرت يده، فهذا لا يقبل أن يتم على يد الأجهزة الأمنية الرسمية، وهذا لم يفعله غير رابين مع أطفال الحجارة ، أما قلع عين الدكتور الجامعي عماد صالح وكسر رأس الناشط الشبابي معاذ الخوالدة الناطق باسم شباب 24 آذار وإصابة النائب السابق عبد المجيد الخوالدة فتلك جرائم لا يعرفها التاريح الأردني لا على يد الدولة ولا على يد العامة.

الأسوأ ممن قاموا بالجرائم هم من قاموا بتقديم التغطية الفكرية والسياسية لها، وكأنها نضال وطني. وكأن الضحايا هم مستوطنون أو قوات احتلال قضوا على يد المقاومة الشعبية بعد أن عجز الجيش النظامي عن صدهم.

جميعم يحملون الرقم الوطني ومن أبناء عشائر المفرق، وحتى لو كانوا من نشطاء مناهضة العولمة وقدموا من النرويج فلا يجوز أن تتصدى لها ميلشيات شعبية بوجود دولة لها جيشها وأجهزتها الأمنية والقضائية.

مثل كل عشائر الأردن يوجد في بني حسن من رجال الدولة إلى تنظيم القاعدة مرورا بالإخوان والشيوعي والقومي وهي ليست حزبا سياسيا موحدا. وفرق بين الانتساب الطبيعي للعشائر والتحلي بأخلاقها وأصولها وبين الاستغلال السياسي للعشيرة ، تماما كالفرق بين التدين الطبيعي والاستخدام السياسي للدين.

دفاعا عن بني حسن نقول لا بد من كشف الحقائق،تماما كما قلنا في أحداث دوار الداخلية عن أبناء معان الذين حاول بعض مقاولي السياسية إستغلالهم بإظهارهم غزاة يدخلون العاصمة ويطلقون النار في شوارعها.

القضية ليست بني حسن والإخوان، فمن أبناء العشيرة قيادات إخوانية، وسبق للنائب الإخواني والوزير لاحقا بسام العموش أن أسس جمعية بني حسن الإسلامية. والزرقاء التي تضم أكبر تجمع للعشيرة هي خزان الحركة الإسلامية. ولكن ثمة جهات تريد استخدام العشائرية لمحاربة الحركة الإسلامية وليس العكس.

لقد كشفت الصفحة السوداء في المفرق عن معدن الشعب الأردني الأصيل،وكان أبناء بني حسن في مقدمة من رفضوا محاولة إستهداف الدولة قبل المعارضة. فمن يحرق مقر حزب معارض ويعتدي على الصحفيين والنشطاء يفتح دولة لحسابه. تقاضي وتحاكم وتعاقب. إن الدولة ليست عاجزة حتى تكون بحاجة إلى " جنجويد" كما في السودان.

كشفت المعدن الأصيل بقدر ما عرت المعدن الرديء لمقاولي الفتن والتحريض والعنصرية الذين لم تصدر عنهم كلمة إدانة لجريمة ارتكبت في وضح النهار. أولئك المقاولين لم يكونوا يوما مع بني حسن ولم يتعفروا بتراب الصحراء في المفرق ولم يمروا في أزقة الزرقاء .

ما حصل في المفرق يحتاج إلى وقفة مراجعة جدية، ليس من أجل المعارضة، بل من أجل الدولة. وعلى رأي وزير الإعلام راكان المجالي يوجد دولة واحدة وقانون واحد ، ولا نقبل بأن يفتح كل واحد دكانة ودولة لحسابه!


(الغد)




  • 1 مواطن 28-12-2011 | 03:42 AM

    مقال موضوعي يا استاذ ياسر كما عودتنا دائما. وليس مثل اصحاب الاقلام الماجورة.
    اتمنى من الجميع قراءة المقال والاستفادة منه.

  • 2 سطام الفايز 28-12-2011 | 04:09 AM

    نعم في الاردن دولة واحدة وقانون واحد .. ونرفض أن تستغل العشائر وأبنائها الشرفاء للدفاع عن الفساد والفاسدين لنصبح وقود معركة لقوى الشد العكسي نقاتل نيابة عنهم ونقاتل كي يعيشوا هم \اشكرك استاذ ياسر لانك دائما تعبر عن ما في صدورنا.

  • 3 ابو علكم 28-12-2011 | 04:38 AM

    نعتذر

  • 4 د حسام العتوم عمان 28-12-2011 | 09:43 AM

    لا اقبل ان تتحول الديمقراطية في بلدنا الى صدام في الشارع وتحويل المسيرات مع خالص الاحترام لها الى جلسات حوارية مفتوحة و منظمة هو الحل الان و عدم احتكار الاصلاح و ضبط الهتافات وسط مجتمع تفليدي غير مدني من قبل اي جهه او جبهه هو الحل ايضا و شكرا

  • 5 محمد الخلايلة 28-12-2011 | 10:54 AM

    شكرا جزيلا على هذه الؤية الشمولية والتحليل المنطقي

  • 6 اردني 28-12-2011 | 11:29 AM

    كلام منطقي ومعقول .... وتحليل سليم .... صح لسانك

  • 7 ابن المفرق 28-12-2011 | 11:31 AM

    اطلع منها ياسر وهي بخير ومش محتاجة امثالك بالتنظيرررررررررررررررر

  • 8 ابن الكوره 28-12-2011 | 11:33 AM

    نعتذر عن النشر

  • 9 ابو دانة 28-12-2011 | 12:09 PM

    اخي ياسر احبك في الوطن ,كمااحبك في الله

  • 10 بدون اسم 28-12-2011 | 12:37 PM

    كل التحية والدعم لدولة الرئيس عون الخصاونة ..

  • 11 بني حسن الخوالده 28-12-2011 | 12:39 PM

    هذه الايات توضح على من الخطأ ......
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَدْخُلُوا بُيُوتًا غَيْرَ بُيُوتِكُمْ حَتَّى تَسْتَأْنِسُوا وَتُسَلِّمُوا عَلَى أَهْلِهَا ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ

    فَإِن لَّمْ تَجِدُوا فِيهَا أَحَدًا فَلا تَدْخُلُوهَا حَتَّى يُؤْذَنَ لَكُمْ وَإِن قِيلَ لَكُمُ ارْجِعُوا فَارْجِعُوا هُوَ أَزْكَى لَكُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ

    لَّيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَدْخُلُوا بُيُوتًا غَيْرَ مَسْكُونَةٍ فِيهَا مَتَاعٌ لَّكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا تَكْتُمُونَ

  • 12 ... 28-12-2011 | 12:54 PM

    والله بني حسن مو محتاجا حدا يدافع عنها ....

  • 13 .... 28-12-2011 | 12:54 PM

    والله لو شو ....

  • 14 احمد بني حسن 28-12-2011 | 12:58 PM

    اشكرك يا اخ ياسر على هذه الرؤية العميقة والتصوير الواقعي للاحداث وكانك عشتها لحظة بلحظة
    بني حسن رجال لهم تاريخهم وقد تغولت عليها الحكومات واعطتهم هدية كبرى الى كل اجيالهم الى قيام الساعة مهي مجاري اهل عمان كل ضواحيها ومصانعها والزرقاء وما حولها والهدية الثانية فتحو مياة المجاري على سيل الزرقاء لحرمان الاف الاسر من العيش وقتلهم بتدمير مصدر رزقهم
    ولا انسى اذكرك بان سيل الزرقاء هو سبب استقرار بني حسن في المنطقة
    فهو يحمل تاريخهم كما اقول لك ايها الاخ العزيز والشريف ان كل قضايا الفساد المطروحة لن تنال ايا من بني حسن فهم شرفاء
    اما من يدافع عن الفساد والفاسدين والحاقدين فهو لا ينتمي لهذه القبيلة العملاقةالا بالاسم
    من عادات بني حسن الرجال اصحاب الاصالة اذا قتلت احدهم ودخلت بيت ابيه لا يؤذيك وعتبرك دخيل ويحميك فكيف من دخل بيت الجبار هل يؤذى
    وآخر هدية هي المفاعل النووي لماذا هؤلاء لا يدافعو عن وجودهم وصحتهم ام قليل من الدنانير جعلتهم بلا ضمائر

  • 15 I hate Baltagah 28-12-2011 | 01:01 PM

    Thank you, This is true

  • 16 محمد البزايعة 28-12-2011 | 01:21 PM

    لولا لطف الله لحصلت كارثه ومصيبه في ذلك اليوم ....ولكن هل سيحاسب المسؤول عن كل ما حدث..ومتى ستظهر نتائج التحقيقات ...
    ابدعت اخي ياسر

  • 17 Rambo 28-12-2011 | 01:53 PM

    انت ....

  • 18 ابراهيم الطفيلي. 28-12-2011 | 02:23 PM

    ياريت نسلم من افكارك.....

  • 19 رائد 28-12-2011 | 04:50 PM

    من أنت لتضع نقاطا وعلى حروف من.....

  • 20 ابو قيس 31-12-2011 | 02:56 PM

    اتمنى مرة واحده في كتاباتك ان تكون مع الوطن وان تدافع عنه يا ابن معان . هل يعقل ان الحركة الاسلامية دائما هي الصح و الحكومة هي الخطأ ؟؟؟؟؟


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :