facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





إساءة لن تهز الأردنيين!!


صالح القلاب
18-10-2007 03:00 AM

يُقال في العادة أن التاريخ يكتبه المنتصرون أما أن يكتبه المهزومون فهذه أم الكبائر ولذلك فإن أكبر ردٍّ على الذين إستهدفوا الأردن وإستهدفوا الجيش الأردني في مسلسل الملك فاروق هو إعادتهم إلى البيان العسكري لإنقلاب جمال عبدالناصر وزملائه (تموز يوليو 1952) الذي أعلنوا فيه أن سبب إنقلابهم هو الذخيرة الفاسدة التي حالت دون قيام الجيش المصري بواجبه المفترض في حرب فلسطين .إن مصر لا دولة ولا ممثلين ولا أي جهات لا فنية ولا ثقافية لها علاقة بالإساءة المتعمدة التي وجهت للأردن ولجيشه على لسان الملك فاروق في المسلسل الذي بثته فضائيتا أوربت و إم .بي .سي ... إن الذين تقصدوا حشو هذه الإساءة في هذا المسلسل حشواً ووضعها في فم آخر ملوك أسرة محمد علي الألبانية هو إنسان حاقد وساقط وهو لا مصرياً ولا سعودياً ولكنه لايزال لم يتخلص من ثقافة مرحلة أحمد سعيد وهذيانها !!.

إن من حق الأردنيين أن يعتبوا على الذين أشرفوا على هذا المسلسل والذين كان عليهم أن يتوخوا الحقائق حتى لا يظلموا أحداً حتى بما في ذلك الملك فاروق وعائلته والضباط الذين قاموا بإنقلابهم عليهم وحتى بما في ذلك الأردن الذي لابد وأن كل من تابع هذا المسلسل الناجح بعين يقظة قد شعروا أن الإساءة إليه والى جيشه العربي قد أُقحمت على النص إقحاماً وأنها أُفتعلت إفتعالاً وأنه لا علاقة لها بالسياق العام .

لا يجوز أن يترك المشرفون على هذا المسلسل الحبل على الغارب لأصحاب الأهواء القديمة الذين هم إنتاج مرحلة مريضة غدت في ملفات الماضي ثم وأن الأردن يعرف نفسه ويعرف غيره وهو ليس بحاجة إلى شهادة أحد وهو أيضاً كان قد تحمل من الإساءات وهو لا يزال يتحمل الشيىء الكثير وبخاصة بالنسبة للقضية الفلسطينية التي حولها الذين ركبوا الأمواج الثورية في الحرب الباردة وصراع المعسكرات إلى سلعة للبيع والشراء والى مادة لإتهام الآخرين بما يتهم به الأردن الآن بأثر رجعي .

لقد كان مسلسل الملك فاروق مسليّاً وكان جيد جداً من الناحية الفنية وهو تضمن إنصافاً للمرحلة التي سبقت إنقلاب الضباط الأحرار لكنه لم يسلم من تسلِّل الممتلئة صدورهم بصديد مرحلة ماضية مريضة وهؤلاء هم الذين حشروا الإساءة للأردن وجيشه في إحدى وصلاته حشراً وكجملة معترضة وأغلب الظن .. أغلب الظن هنا أن هناك جهة معينة هي التي إستغلت لحظة غفلة مرَّ بها المشرفون فمررت هذه الإساءة بأثر رجعي ضد جيش تطرِّزُ وتُعطِّر قبور شهدائه أرض فلسطين .

إنها إساءة مقصودة وهي أُدخلت عنوة وكجملة معترضة على نصِّ هذا المسلسل خارج سياقه من أجل الإساءة إلى بلد لا علاقة له لا بهذا المسلسل ولا بوقائعه ويقيناً لو أن الذين أشرفوا على مسلسل الملك فاروق دققوا في الوثائق التاريخية جيداً لوجدوا أن الأردنيين كانوا دائماً وأبداً إلى جانب أشقائهم الفلسطينيين بدءاً بثورات عشرينات وثلاثينات وأربعينات القــرن الماضي ونهاية بهذه الثورة الأخيرة وأن الجيش العربي كان في طليعة الجيوش العربية التي قاتلت في فلسطين رغم إمكانياته المتواضعة وأنه قـــدم شهداء لاتزال قبورهم هناك تشهد على البطولات التي قام بها وأنه قاتل بلحم جنوده لحماية المقدسات الإسلامية في القدس الشريف وفي بيت لحم وفي كل مكان في الأرض المقدسة .

لم تهز الأردنيين هذه الجملة المعترضة التي حُشرت حشراً في إحدى حلقات مسلسل الملك فاروق وخارج النص للإساءة لهم ولبلدهم ولجيشهم فهم يعرفون تاريخ القضية الفلسطينية الذي هم بدورهم شاركوا في صناعته عن قرب وهم لازالوا يذهبون إلى فلسطين لقراءة الفاتحة على قبور شهداء الجيش العربي الذي لن تؤثر عليه ولن تنتقص من سمعته ومناقبيته سفاهة سفيه إستطاع التسلل إلى عمل درامي ليقذف الحقيقة بحجر مغرضٍ لئيم !! .






  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :