facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





مفردات في الانتخابات


هاني العزيزي
06-11-2007 02:00 AM

تحفل الشوارع والطرقات ، وتنوء أعمدة الكهرباء والهاتف بلافتات كثيرة ، واستولت صور المرشحين للمجلس الموعود على لوحات المرور بكافة أنواعها ، ونال جدران وواجهات البيوت والمحال الشيء الكثير من الملصقات ، ولم تأت اللافتات والملصقات ولن تأت بجديد ، الوعود هي الوعود ، والابتسامات هي الابتسامات ، ومشهد اليوم مرشح يلاحق ناخبا ، ومشهد الغد ناخب يلاحق نائبا . " انتخبوا " فعل أمر يطلب فيه المرشح المبجل من المواطن الكريم أن ينتخبه ، وكأن المواطن بحاجة إلى مزيد من الأوامر ، الزوجة تأمر ، والأبناء يأمرون ، والمدير يأمر ، ورب العمل يأمر ، والشرطي يأمر ، حتى المحافظة على النظافة تبدأ بفعل الأمر " حافظ على النظافة " و " حافظوا على النظافة " .
لا أدري لماذا تذكرني كلمة المستقل في عبارة " المرشح المستقل " بالاستعمار ، ربما لأن الاستعمار هو نقيض الاستقلال ، فهل يعني ذلك أن الآخرين من مرشحي الأحزاب - إن ُوجدوا - هم من المستعمَرين ؟ لم ينضم أحد من المرشحين إلى حزب ما دون رغبته ، ولم يدخل أحد في حومة الانتخابات رغم أنفه ، فالجميع مستقل .
وتتراوح ألقاب المرشحين من " الدكتور " فلان ولا أدري هل طبيب أسنان أم دكتور كيمياء وما نحوهما هو من المؤهلات اللازمة للمجلس الموعود ؟ و " .... المتقاعد " علان ولا أدري هل رتبة عسكرية ما هي من المؤهلات اللازمة للمجلس الموعود ؟ و " الحاج " فلان ولا أدري هل أداء أحد أركان الإسلام هو من المؤهلات اللازمة للمجلس الموعود ؟ وإلا فأين " المُصلي " ؟ وأين " المُزّكي " وغير ذلك ؟ و لم يغفل الكثير عن ذكر كنيته فهو " أبو ... " لمزيد من التحديد والتعريف بنفسه .
ربما تحمل السيرة الذاتية للمرشح المؤهلات والمنجزات التي يفترض بالناخب معرفتها عن مرشحه المفترض ، وأعتقد أن أهم صفات النائب المقبل أن يكون محبا لوطنه بدرجة لا تقل عن محبته لعشيرته وعائلته ، وأن يكون قادرا على النقاش ، وله قدرة على الإقناع واستعدادا للاقتناع ، ومتمتعا بمستوى علمي يؤهله مستقبلا الخوض بالشأن العام ، ومعرفة طيبة بالقوانين ، وفي هذا الصدد أذكر كيف كان الأستاذ عبد الرؤوف الروابدة " ُيسكت مواقع " النواب أيام توليه رئاسة الوزراء ، بواحدة من اثنتين ؛ أولاهما معرفته التامة بالدستور والقوانين الأردنية النافذة ( أحتفظ لنفسي بثانيتهما ) .
نصيحة أسديها لمن رشح نفسه أو يقول بترشحه نزولا عند رغباتهم ، لا تفرط بالوعود إذ " رحم الله من عرف قدر نفسه فوقف عنده " و" اللي بيكبّر حَجَرَه ما بيضُرب " .

haniazizi@yahoo.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :