facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





نقطة تحول في الموقف الرسمي من سورية


ياسر ابوهلاله
29-07-2012 04:07 AM

مهما حاول الناطق باسم الحكومة التخفيف مما شهدته الحدود السورية فإنه لا يغير من الحقيقة شيئا. فـ"الاشتباك" اشتباك بالأسلحة وليس مشاجرة، وهو ليس بين أولاد حارة وإنما بين جيشين على الحدود. والنتيجة مروعة، إنها قتل الطفل بلال اللبابيدي وجرح العسكري الذي حاول إنقاذه بلال الريموني. ولأن الدنيا ليلا وأماكن الانتشار والاختباء واسعة فإن الخسائر أقل في ظل إطلاق النار الكثيف.

بين البلالين تكمن الحقيقة. الأردن ليس دولة عظمى ولا تدخلية، لكنها دولة مثل أي دولة تحترم القوانين الدولية، وقبل ذلك تتكون من شعب وجيش يتحليان بقيم العروبة والإسلام التي تلزم بحماية وإجارة الأطفال والنساء وعموم "الداخلين" علينا هربا من الجور والموت، فحتى في الحرب "وإن أحد من المشركين استجارك فأجره".
مقابل ذلك، ثمة نظام مجاور ليس بدولة وإنما عصابة، ولا يقيم وزنا لقوانين دولية ولا يتحلى بقيم ولا بخلق. ليس منذ عام ونصف، بل من قبل وهو يؤسس شرعيته على القتل والترويع والإرهاب. وليس غير ذلك يثبت أنه نظام أقلية منبوذ معزول. بلال اللبابيدي الذي هرب من الموت في حمص ولقيه في تل شهاب واحد من مئات الأطفال الذين لم يكن أولهم حمزة الخطيب. والحمد لله أن العسكري الذي حاول إنقاذه نجا، وما هي إلا ملمترات بين الإصابة في مقتل وبين النجاة.
منذ انطلاق الثورة السورية كانت الأكثرية الساحقة في الأردن معها. لا يؤكد ذلك استطلاعات الرأي فقط، وإنما الممارسة على أرض الواقع، فالمئة وخمسون ألفا من اللاجئين بعد الثورة استوعبوا في بيوت الناس لا في مخيمات اللجوء. والاعتصامات أمام السفارة السورية احتجاجا بالآلاف، وتأييدا بالعشرات. في جنازة الطفل خرجت الرمثا تبكي، مقابل العشرات الذين قدموا العزاء للسفير السوري بمقتل قادة أجهزة النظام الذين زرعوا الموت في سورية. وقضوا وفي ذمتهم مفقودون أردنيون لا يعرف مصيرهم.
بعيدا عن الجدل العقيم، هذا النظام يخدم الصهيونية اليوم، فجرائمه أظهرت نتنياهو أمام العالم وكأنه حمامة سلام، ومدفعيته التي تدك نازحي الجولان والقرى الحدودية هي برد وسلام على من يحتل الجولان. وهذا لا يلغي تاريخه في دعم المقاومة الفلسطينية والعراقية واللبنانية. لكنه اليوم عبء على سورية بقدر ما هو عبء على فلسطين. ليس مطلوبا من الدولة أن ترتقي إلى غضب الشارع، ولكن المطلوب، وهو ما يبدو أننا انتقلنا إليه، أن تكون إلى جانب الشعب السوري. وثمة هامش واسع للحركة. فالمسألة تعدت الجانب الإنساني، والأردن بأفق عربي وإسلامي ودولي، من خلال علاقاته بالخليج وتركيا وأميركا قادر على مساندة الشعب السوري. ومن خلال هذه المساندة فقط يستطيع أن يمنع التداعيات السلبية، والمساهمة في بناء سورية الغد.
بتصور النظام السوري فإن الأردن متآمر، وقد صدرت كثير من التسريبات والتصريحات. والموقف المرتبك والسلبي والمتردد خلال عام ونصف لم نكسب فيه الثورة وخسرنا النظام. إن المسألة أخلاقية بالمقام الأول، وهو ما عبر عنه العسكري الأردني الذي غامر بحياته وخاض لجة النار لإنقاذ طفل، ومع ذلك هي مصلحية. فالعلاقة مع النظام الجديد في سورية ستكون لها عوائد اقتصادية وسياسية تخدم البلدين. فالنهضة الاقتصادية في أوروبا تحققت في إعادة الإعمار بعد الحرب، وكذا في كل العالم. ومن مصلحتنا أن نكون شركاء في إعادة بناء سورية. وبناء المدن السورية المدمرة أهم من بناء المخيمات.
yaser.hilala@alghad.jo

الغد




  • 1 مواطن 29-07-2012 | 04:19 AM

    بدهم ... من نفس المكان اللي .. منه راتبه ...

  • 2 الغويري بني حسن 29-07-2012 | 04:37 AM

    الشعوب تفهم السياسه اكثر من الحكومات لئن الشعوب تنطلق من القيم الدينيه والاخلاق الإسلاميه العربيه اما الحكومات فلا تزال تتبع إلى الأملاءت الخارجيه ودليل ذالك ناطق الحكومه الذي لا يعرف إلا النفي و وزير الخارجيه الذي اضع علينا الأنظمام إلى دول مجلس التعاون الخليجي حتى يرضي عليه بشار وامريكاواليهود قبل كل شيء

  • 3 ابو أيهم الحارث 29-07-2012 | 04:53 AM

    يا رجل ما انت يا أخ ابوهلاله ...

  • 4 عالمكشوف / منذر العلاونة 29-07-2012 | 05:07 AM

    (كلك شفقه اصبحت على هذا الطفل .وكم الف طفل حرق جراء قصف الطائرات الصهيونيه على شعب غزة والعراق من قبل الجيش الصهيوني الامريكي .من الطبيعي ان تقتل اطفال سوريا جراء عمالة الجزيره وشيخها قرضاوي الفتنه والحروب الاهليه في الدول العربيه .كفاكم .... وهل يريد ابو هلاله ان يشتبك الجيشان العربي السوري مع الجيش العربي الاردني من اجل الجزيره وقطر .؟ اذا كانت الجزيره تعطيك رواتب خياليه ؟ نقول لك ان الشعب الاردني بلا ماء ولا بلا شغل والرمثا والشمال يعتاش ويعش على سوريا وشعبها العامل والذي يأكل من ما يزرع ويلبس من ما يصنع .

  • 5 نصر 29-07-2012 | 05:20 AM

    من دعاة ...

  • 6 معاني اصيل 29-07-2012 | 05:38 AM

    نعتذر

  • 7 الدباس 29-07-2012 | 05:39 AM

    مهما كتبت يا ابو هلالة فهو في خانة ...

  • 8 اردنية مقهورة 29-07-2012 | 05:47 AM

    يا ياسر...الموال يتكرر نسيت حالك ايام حرب العراق شو حكيت ...

  • 9 من الطفيلة الى معان التاريخ 29-07-2012 | 06:25 AM

    نعلم يا ياسرانك تلتقي مع مرتزقة سوريا ..

  • 10 ابواحمد - المفرق 29-07-2012 | 06:27 AM

    من شكله باين..

  • 11 من انت ؟ 29-07-2012 | 11:52 AM

    الجواب : ... اذا عرف السبب بطل العجب

  • 12 من انت ؟ 29-07-2012 | 11:52 AM

    الجواب : ...... اذا عرف السبب بطل العجب

  • 13 المحامي الدكتور فارس المجالي 29-07-2012 | 01:56 PM

    ((((ومن مصلحتنا أن نكون شركاء في إعادة بناء سورية. وبناء المدن السورية المدمرة أهم من بناء المخيمات.)))) نفس سيناريو الكلام ايام ليبيا . اللهم احفظ هذا البلد امنا واحفظ قيادته , ومابدنا نشارك ولا نعمر

  • 14 م.فؤاد العمايرة 29-07-2012 | 02:23 PM

    شو يعني طايبلك تولع في الاردن ..............

  • 15 أردني مغترب 29-07-2012 | 03:35 PM

    الله يجزيك الخير على مقالك الجميل، اللهم إنصر الجيش الحر على نظام الأسد وزبانيته يا رب العالمين.

  • 16 سميح قاسم 29-07-2012 | 04:03 PM

    ....الله على كل من يتشفى بمايحدث في سوريا وكل من يتحدث عن جيش .... الذي يدمر سوريا باموال ... لمصلحة امريكا واسرائيل وتدمير الامة فهو انسان .....

  • 17 اردني حر 29-07-2012 | 04:28 PM

    نعتذر

  • 18 اتق الله 29-07-2012 | 04:48 PM

    نعتذر

  • 19 ماريو 29-07-2012 | 05:44 PM

    والله لقد وصلنا إلى مرحلة يختلط فيها الحابل بالنابل. فمن مطالبات بالاصلاح ودعوات إلى الحرية إلى حمل للسلاح والتمرد على الأوطان وانجازاتها. وكيف يتم ذلك؟ ....................
    قتل النساء والأطفال جريمة أيا كان مرتكبها. لكن قتل الوطن خدمة للأغراب هو الجريمة الأكبر والخيانة العظمى التي تستوجب الإعدام. فاين أنت ونحن من هذا وذاك؟

  • 20 no principles 29-07-2012 | 08:37 PM

    نعتذر

  • 21 ملعون حرسي 29-07-2012 | 08:44 PM

    سابقا كان يتوسط لك خالد مشعل مع علي مملوك.. من سيتوسط لك في المستقبل مع علي مملوك يا ترى... لربما استمر نظام الحكم في دمشق لفترة اطول مما تتوقع

  • 22 للللل 29-07-2012 | 09:02 PM

    نعتذر

  • 23 مطارنة 29-07-2012 | 09:24 PM

    الله يقويك يا ياسر و حسبي الله ونعم الوكيل على اذناب سفاح سوريا في الاردن

  • 24 trash 29-07-2012 | 09:55 PM

    نعتذر

  • 25 filth from start to end 29-07-2012 | 10:14 PM

    نعتذر

  • 26 no identity 30-07-2012 | 12:47 AM

    نعتذر

  • 27 عماد طوالبه 30-07-2012 | 12:50 AM

    الى المطارنه من المعروف ان سوريا دوله طفرانه مثلنا لا تدفع لاحد ليدافع عنها لذلك من يدافعون عن سوريا والجيش العربي السوري ليست لهم مصلحه الا الدفاع عن ما تبقى من العروبة

  • 28 مطلع 30-07-2012 | 01:24 AM

    سلم قلمك المبدع النضيف

  • 29 حميدي 30-07-2012 | 01:24 AM

    ابدعت

  • 30 jordanian heart 30-07-2012 | 01:24 AM

    excellent article

  • 31 اردني 30-07-2012 | 01:24 AM

    مقال جميييل

  • 32 اردني متابع 30-07-2012 | 01:24 AM

    . حقا أنك تقوم بواجبك المطلوب من أتريد ايقاع الفتنة بين الجيشين العربيين؟


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :