facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





َثمن الخروف


01-12-2007 02:00 AM

استيقظ سكان إحدى مدن الوطن العربي الكبير على صور كبيرة ملونة ، الصقت على جدران مباني المدينة ، وتحمل صورة شخص يرتدي الزي الخاص برجال أمن بلده . وكتبت تحت الصورة عبارات نعيه للأمتين العربية والإسلامية شهيدا تزفه الملائكة ، وتصحبه دعوات الأمهات الثكلى إلى جنات النعيم ، وأن رفاقه في السلاح إذ يودعونه ليعاهدونه على السير على نهجه ، وعلى الطريق التي ارتضاها واستشهد من أجل أنبل غاياتها . وحقيقة الأمر أن " شهيدنا " قد أصاب نفسه بعيار ناري انطلق من بندقيته بسبب عبثه بها .
عندما قرأت ما كُتب على ُملصق نعي " الشهيد " أعلاه ، تذكرت على الفور القصة أو الطرفة التالية : ذهب رجل لا يُحسن ذبح الخراف إلى أحد الجزارين ليذبح خروفا ، فاستل الجزار سكينه المسنون وحز رأس الخروف قائلا : يا الله تقبّل هذا الخروف عني وعن أولادي !! فسمعه الرجل صاحب الخروف ، وردّ عليه قائلا : ربك بيعرف مين دفع ثمنه !! .
يلاحظ أن صحف دول العالم الثالث والرابع تحفل بالكثير من عبارات النعي للشهداء والأبطال ، ومن انتقل إلى جوار ربه عن عمر يناهز كذا عاما قضاها في أعمال البر والتقوى وإصلاح ذات البين ، ونعي رجل فاضل ، ونعي فلان الذي مات عن عمر كذا سنة متمما لواجباته الدينية ، ونعى رجل الاقتصاد المعروف علان ، وغيرهم كثير ممن تنسب لهم الأعمال والإنجازات المجيدة .

اعلم أن الشهادة درجات ومراتب ، واعلم أن زمن الأنبياء والأصفياء قد ولى ، وكلما سمعت خبرا أو إعلانا يستفزني بتوزيعه صكوك الغفران وتصاريح دخول جنة رضوان ، أتذكر قصة ثمن الخروف وأؤمن أن الله عز وجل يعرف من دفع ثمنه .

haniazizi@yahoo.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :