facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الحكومة لمّا تمزح!


د. محمد أبو رمان
03-10-2013 02:49 AM

وفقاً لموقع الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، فإنّ المدّعي العام لمحكمة أمن الدولة أمر بتوقيف ثلاثة نشطاء، 15 يوماً، على ذمّة التحقيق؛ بعد أن وجّه لهم تهمة "تعكير صفو العلاقات مع دولة عربية شقيقة" (هي مصر).

يحيل الخبر نفسه السبب في توجيه هذه التهمة لكل من أيمن البحراوي وضياء الدين الشلبي، إلى أنّهما ألصقا شعارات "رابعة العدوية" في شارع بجبل المنارة في عمان (في إشارة إلى الاعتصام الذي فضّه الجيش المصري بالقوة قبل شهرين في ميدان "رابعة العدوية"، ثم ظهرت الإشارة المعروفة بالأصابع الأربعة فانتشرت في أرجاء العالم). بينما اعتُقل هشام قفيشة (الطالب في كلية الإعلام في جامعة الزرقاء) بتهمة حيازة هذه الملصقات!عندما سمعت بخبر الاعتقال، ظننت في بداية الأمر أنّ المسألة هي مجرّد إشاعة أو مجرد تحقيق وتهديد لهؤلاء الشباب.

لكن تبيّن لاحقاً أنّه تمّ بالفعل توجيه تهمة لهؤلاء الشباب، وهي تهمة تطاول على الأقل مئات الآلاف من الأردنيين، وتصادر الاعتراف بحقهم في التعبير عن رأيهم، حتى في شأن خارجي. هذا فضلاً عن أنّها تمسح عن الوجود الفريق الشعبي والسياسي المصري العريض والواسع الرافض للانقلاب، والذي أصبح شعار "رابعة" بمثابة رمز له!من الصعوبة أن نأخذ هذه التهمة فعلاً على محمل الجدّ. إذ بعيداً عن المسار القضائي، ومن حيث الدلالة السياسية والديمقراطية والحقوقية، فإنّ توجيه هذه التهمة للنشطاء الثلاثة يدفعني إلى مطالبة السلطات العبقرية (التي وقفت وراء هندسة هذه الورطة السياسية)، إلى القيام فوراً باعتقال آلاف النشطاء الأردنيين الذين استبدلوا صورهم على مواقع التواصل الاجتماعي بإشارة "رابعة العدوية".

وتستطيع السلطات بسهولة، بما تمتلكه من خبرة أمنية، التعرّف عليهم، والتقاطهم واحداً تلو الآخر، من مهندسين وأساتذة جامعات وأطباء وطلبة ومحامين..!بل إنّني أطالب السلطات باستغلال وجود المطرب المعروف محمد عساف، واعتقاله وتوجيه هذه التهمة له؛ إذ نقلت وكالات الأنباء صورته وهو يرفع أصابعه الأربعة، تأييداً لشعار "رابعة العدوية"!وطالما أنّنا عدنا إلى القوانين العرفية التي تتحدّث عن الإساءة للدول الشقيقة وزعمائها، فإنّني أطالب بأن يتم اعتقال المعارضة الأردنية المؤيدة للثورة السورية، واعتقال الوزراء الذين يلتقون بالمعارضة السورية وينسّقون معها، بتهمة "تعكير صفو العلاقات مع دولة شقيقة".

والتهمة ذاتها تنسحب على وزير تحدّث عن اعتماد التنسيق مع سفارة الائتلاف الوطني المعارضة في قطر، من أجل تسيير شؤون اللاجئين السوريين في الأردن!أن يصبح شعار "رابعة العدوية" تهمة، فهذا بالتأكيد ليس أكثر من مزحة. إذ إنّ الملك دعا أكثر من مرّة إلى إلغاء عقوبة "إطالة اللسان على المقامات السامية"، التي تناله شخصياً، ووجّه الحكومة لتعديل قانون محكمة أمن الدولة لينسجم مع التعديلات الدستورية التي تُخرج قضايا الحريات العامة وحق التعبير من دائرة اهتمام المحكمة، وتقصرها على جرائم مرتبطة بتزوير العملة والإرهاب والمخدرات وما شابهها!قصة اعتقال هؤلاء الناشطين، واستمرار اعتقال ناشطين سابقين، يضربان أي معنى لمصداقية الخطاب الرسمي في الصميم، ويثيران التساؤلات حول العقلية التي تدير ملف السياسات الداخلية، فيما إذا كانت عقارب الساعة لديها قد وقفت عند العقود السابقة ومنطق الأحكام العرفية!.
(الغد)




  • 1 بلا بلا بلا 03-10-2013 | 04:37 PM

    الاخوان قطعوا عنا الغاز واوصلونا لما نحن فيه الان وانت تؤيدهم يا ابو رمان..........؟؟؟!!!

  • 2 الاخ الكاتب 03-10-2013 | 04:58 PM

    الكاتب منحاز وهذا لا يجوز وقولك "تطاول على الأقل مئات الآلاف من الأردنيين، وتصادر الاعتراف بحقهم في التعبير عن رأيهم،" هذا غير صحيح لا يوجد مئات الالاف من الاردنيين لو قلت في العالم , انما عددهم في الاردن لا يتجاوز 5 الالاف مع المتعاطفين الذين قلوا بعد ما حدث في مصر وانكشفوا اصبح لا وجود لمتعاطف واحد .
    ابو متري


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :