facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





التعليم العالي: ازمة في العمق وليس على السطح !


د.احمد القطامين
12-01-2014 03:20 AM

لست ممن يعتقدون ان الجامعات الرسمية في بلادنا قد اصابتها الشيخوخة العلمية المبكرة. حقيقة الامر ان جامعاتنا الرسمية منها بالتحديد لا زالت تقدم الحد الادنى المطلوب منها والذي يعتبر غير كاف على الاطلاق.. ومع تفاقم المشكلات المالية اصبحت هذه الجامعات غير قادرة على تجاوز تلك الحدود.
لا يوجد سياسات محددة في هذه الجامعات تساعد على التخطيط بافقه الاستراتيجي المطلوب لأية مؤسسة للتعليم العالي في عالمنا الراهن. فبدلا من وضع خطط استراتيجية للتطوير والتقدم تكتفي الجامعات بإدارة عملياتها اليومية يوما بيوم سعيا وراء المحافظة على الحد الادنى من الاداء دون ان يكون هنالك بعدا مستقبليا يقود الجامعة ويؤشر بإتجاه محطات ادائية في المستقبل.

هذا يحدث في الجامعات الرسمية التي تدعمها الدولة.. اما في الجامعات الخاصة فالتعليم يرواح مكانه تحت وطأة الاسراف في تحقيق الارباح على حساب الجودة بحدها الادنى، فبعضها يتفاخر في تحقيق ارباح سنوية تتجاوز 40% من مجموع عائداتها مقارنة بحوالي 20% لمطاعم الشاورما والبقالات.

اما البحث العلمي فهو للأسف تحت الحدود الدنيا اللائقة بكثير في الجامعات الرسمية، ويتفاقم موضوع البحث العلمي بصورة خطيرة عندما يصبح الحديث عن الجامعات الخاصة. فالبحث العلمي في هذه الجامعات يكاد ان لا يتجاوز خط العدم بسبب السياسات الربحية التي تطغى تماما على عملية اتخاذ القرار في هذه الجامعات، فغالبا ان لا يكون هنالك اية مخصصات لعملية البحث العلمي او مشاركة اعضاء الهيئات التدريسية في المؤتمرات الاقليمية والدولية، وهذا يجعل تلك الجامعات مؤسسات تعليمية تقدم تعليما تحت مستوى الحد الادنى المطلوب دون اي سعي للتطوير او التحديث.

اما الرواتب والتعويضات التي تدفع لاعضاء الهيئات التدريسية والادارية فهي ضعيفة جدا في الجامعات الرسمية الى الحد الذي تفشل فيه الجامعات في المحافظة على ما لديها من اعضاء هيئة تدريسية، ويصبح الوضع مأساويا عند الحديث عن الجامعات الخاصة حيث تعاني اكثرها من تركز هائل لمدرسين خريجي جامعات لا تزود خريجيها بالحد الادنى من المهارات بسبب نقص الموارد فيها اصلا.
اذن، ما الحل ؟
الجواب: ربما حوار وطني جاد حول وضع اذا استمر كما هو دون تصحيح سيكون كارثة وطنية من الصعب ضبط ايقاعاتها التدميرية مستقبلا.




  • 1 الدكتور عايد العظامات / المفرق 12-01-2014 | 04:54 AM

    الاخ الدكتور نشكرك على المقال الطيب و نلفت انتباهك الى العنصرية في التعيين في الجامعات الحكومية على الاساس الاصل و العرق و القربى و الشللية و كل رئيس جامعة يعين و يستقطب شلته لذلك ارى من الضروري ان تكون كل جامعة حكومية و في اغلب التخصات ان لم يكن كلها يجب ان تحوي اعضاء هيئة تدريس من كل المحافظات وهذا نموذج يكافح -الواسطة و المحسوبية - الاهواء الشخصية في التعيين لذلك انا اشاطرك الرأي في انهيار منضومة التعليم العالي الاردني إن لم توضع اسس واضحة و قابلة للتطبيق لمعايير الجودة و الاداء في جامعاتنا

  • 2 التعليم العالي 12-01-2014 | 09:17 AM

    الجامعات العربية بشكل عام هي مدارس ما بعد المرحلة الثانوية:
    - لا يوجد ربط بين البحث العلمي والصناعة. الصناعات العربية لا تثق بالاكاديمي لايجاد حلول لمشكلاتها. فتجد هدرا في موارد الصناعة والتجارة. وانحسار اثر البحوث العمية التي يكون اغلبها لاغراض الترقية بعيدا عن الاسهام في التنمية.
    - طبيعة المناهج والتدريس لا تتناسب مع التكنولوجيا الحديثة والتطور في طرق التدريس والادارة الصفية.
    - معظم الادارات في المستويات المختلفة اقرب الى مراقبي العمال ولا تخطيط استراتيجي ولا اهداف واضحة.

  • 3 ام محمد 12-01-2014 | 10:24 AM

    اضف الى ذلك مستوى الطلبه الذين يدرسون في جامعاتنا. المعظم وليس الكل وهنا تكتمل السمفونيه

  • 4 الى دكتور احمد 12-01-2014 | 01:23 PM

    القوم اموات لا احد يسمع علك تنادي لهم في القبور سوف يسمعونك ولكن طمس على قلوبهم واعينهم واذانهم فهم اموات والتعليم يتهاوى والقيم تتهاوى والاعراف تتهاوى وتعال شوف جامعتك يقودها ...........

  • 5 اسامة 12-01-2014 | 03:04 PM

    التعليم ليس اولوية ملحة بالنسبة للحكومة فالحد الادنى الذي تذكره هو سقفهم .

  • 6 أ.د. زيد الشايره، جامعة مؤته 12-01-2014 | 04:45 PM

    نعم سيدي الفاضل، لابد من حوار هادئ وخلف مغلقة بين المعنيين والمهتمين بالتعليم العالي على مستوى الوطن ولا بد من تناول التعليم العام ايضا كونة من المدخلات المهمة للتعليم العالي.
    فالتعليم كما تعرف ويعرف الجميع هو من اهم الاوراق المهمة في هذا البلد بعد ان بأت بقية الاوراق بالذبول. فهل من سامع وصادق النية ليستجيب؟؟ اتمنى ذلك.

  • 7 ابوكركي من احفا د مشحن \ معان 13-01-2014 | 12:27 AM

    الاستاذ الدكتور احمد القطامين كل الشكر مقال اكثر من رائع بارك الله فيك وفي علمك نعم نحن بحاجة الى اكثر من حوار بهذا الخصوص

  • 8 ايات 13-01-2014 | 01:37 AM

    دكتوري الفاضل .... صح لسانك عندما تعود مؤسساتنا التعليمية سواء كانت رسمية ام خاصة الى سابق عهدها ويوضع المعلم موضع التكريم الذي يليق به سواء في المدارس او الجامعات عندها يمكننا التحدث عن مؤتمر حوار وطني لتحسين جودة التعليم في مؤسساتنا التعليمية وغير ذلك لن ينفع الكلام والاقتراحات

  • 9 ايات 13-01-2014 | 01:38 AM

    دكتوري الفاضل .... صح لسانك عندما تعود مؤسساتنا التعليمية سواء كانت رسمية ام خاصة الى سابق عهدها ويوضع المعلم موضع التكريم الذي يليق به سواء في المدارس او الجامعات عندها يمكننا التحدث عن مؤتمر حوار وطني لتحسين جودة التعليم في مؤسساتنا التعليمية وغير ذلك لن ينفع الكلام والاقتراحات


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :