facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





النكتة السياسية


هاني العزيزي
31-03-2008 03:00 AM

لا أعلم قائل : " شر البلية ما يضحك " لكن القول يبدو صحيحا ، إذ أن ردة فعل وقوع المصيبة أحيانا تكون الضحك كغطاء لحالة الإرباك والإحباط التي تلحق بمن حلت به المصيبة ، وقد تكون مؤشر عجز لعدم قدرته على المواجهة ، ومن ثم تكون خفضا للاحتقان أي " تنفيسا " للضغط الناجم عن الحالة ، كما يمكن أن تكون مجرد استهزاء وسخرية من حدث معين . وتطلق معاجم اللغة العربية لفظ " نكتة " على الفكرة اللطيفة المؤثرة في النفس ، وكذلك المسألة العلمية الدقيقة يُتوصل إليها بدقة ، ويقال : نكَّت في قوله : أتى فيه بطُرف ولطائف ، وعلى ذلك ضاق استخدام اللفظ حاليا ، واقتصر على الدعابة والفكاهة فقط .

تتنوع النكات في مواضيعها ، وتداولها ، ومدى تقبلها وتذوقها . ومن المعروف أن كثيرا من النكات هي وليدة موقف بعينه ، ويتم تداولها لاحقا في مناسبات مشابهة . وتعتبر النكات السياسية من أشهر النكات ، وغالبا ما يتم تبادلها همسا أو بصوت منخفض ، أو في الجلسات الخاصة تحسبا للمساءلة خاصة في الدول غير الديموقراطية ، والتي يضيق فيها هامش الحريات . ويلاحظ تشابه النكات بشكل ملفت للنظر في كثير من المجتمعات والدول ، وفي ذلك إشارة إلى أن مصدرها الأساس واحد ، يتم منه التداول والانتشار .

من النكات التي ضحكت لها طويلا نكتة بولندية الأصل تم استبدال أسماء المواقع الواردة بها في أكثر من دولة بهدف ملاءمة الحال ، وحتى تكون واضحة المقصد للقارئ الكريم استبدلت أسماء المدن بأسماء أردنية . تقول النكتة : سأل راكب في باص متجه من عمان إلى العقبة الراكب الجالس بجانبه عن سبب ذهابه إلى العقبة ، فرد عليه : لقد علمت بتوفر الحليب الجاف فيها ، وبعد أن وصل الباص إلى معان طلب الراكب من زميله أن ينزل ، فرد عليه : هذه معان وليست العقبة ! فأجابه بهدوء : صحيح الحليب في العقبة لكن طابور الدور وصل حتى معان !! .

تحدث عدد من رؤساء الدول عن أصعب سنوات حياتهم ، فقال الأول : كانت سنة هزيمة بلادي أمام الأعداء أصعب سنوات حياتي ، وقال الثاني : كانت سنة حدوث المجاعة أصعب سنوات حياتي ، وقال ثالثهما ( يذكر هنا اسم زعيم بعينه ) : كانت سنة الثالث إعدادي أصعب سنوات حياتي !! .

زار رئيس دولة غنية رئيس دولة فقيرة ، وركبا طائرة عمودية للتعرف على معالم العاصمة ، وشاهد الأول طابورا وزحاما شديدا ، فسأل مضيفه : يبدو أن هذا مكان مؤسسة استهلاكية تموينية . فرد عليه : لا ، هذا بيت عزاء ، فطلب الضيف هبوط الطائرة لجلاء الأمر ، واقترب من أحد الواقفين بالطابور وسأله : عـ " زّيت " فرد عليه الرجل : لأ ، عالطحين !! .

يمكن القول : إن النكات السياسية متنوعة جدا ، وتكاد تغطي مختلف جوانب الحياة ، فمشاكل التموين هي نكات سياسية ، ونكات الانتخابات ، ونكات الفساد والإفساد ، بل وكل ما يتعلق بالجانب الحكومي الرسمي إيجابا وسلبا هي سياسية أيضا . وكثيرا ما تكون أحداث النكتة غير حقيقية ، لكن المواطن يتخيل أو يشيع حدوثها تعبيرا عما يجول في خاطره . وقيل : إن كثيرا من النكات يتم رصدها ورفعها إلى جهات مسؤولة لأنها تعبّر عمّا يقوله أو يظنه أو يفكر فيه المواطن .

haniazizi@yahoo.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :