facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





نداء من القلب لملوك العرب الثلاثة


ظاهر عمرو
21-07-2015 09:49 PM

جل ما تبادر الى ذهني ، وأنا في مكه المكرمه لأداء العمرة في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك ، هو حال المسلمين اليوم وكيف يقتل بعضهم بعضاً ، وما يبدو عليهم من دمار و فوضى وفقر ومجاعه وخوف، وبالمقابل كم كانت توسعة الحرم المكي الشريف ، توسعه غير مسبوقه ولا متخيله ولم تكن متوقعه لفخامتها وكبر حجمها ، وللإمكانيات الهائله المتوفره لها ، حيث ارتبطت أسماء كل ملوك السعوديه بتوسعة وخدمة الحرمين الشريفين ، ولكن كبر حجم هذه التوسعه يشي أنه لن تكون هناك توسعة بعدها على الأمد المنظور ، ولعمري أنه شرف كبير للملك سلمان أن تكون هذه التوسعه في عهده.

كذالك هناك خدمة المسجد الأقصى المبارك من قبل جلالة الملك عبدالله الثاني ، والتي ارتبط أسماء كل ملوك الهاشميين بالإهتمام وخدمة الأقصى والأماكن المقدسه الأخرى في فلسطين حيث صلى في ليلة القدر ما يزيد عن نصف مليون شخص .

كذلك ارتبط اسم ملوك المغرب بالإهتمام بالمساجد والدروس الدينيه ، ويلقب الملك هناك بأمير المؤمنين ، وكا ن أكبر مسجد بني في كل افريقيا هو مسجد محمد الخامس .

شيء جميل أن ترتبط أسماء ملوك العرب الثلاثة بخدمتهم للأماكن المقدسة، وهذا شيء يشكرون عليه وأجر كبير لهم ان شاء الله ،

ولكن دم انسان بريء ومسلم أهم عند الله سبحانه وتعالى من الكعبة المشرفه وهي اقدس مقدسات المسلمين على الأطلاق ، فكيف بدماء آلاف المسلمين الأبرياء الذين يذبحون ويقتلون يومياً .

اعتقد ان اصلاح ذات البين هو أهم عمل عند الله سبحانه وتعالى ، و أكبر أجرا بعد اداء الفرائض ، ولا يعدل اجر اصلاح ذات البين أي عمل آخر . فما بالكم بوقف التقتيل و الذبح ، فالمسلمون الأبرياء وكلهم في منطقتنا العربيه ان كان في سوريه او العراق او ليبيا او اليمن يراق دمهم على مدار الساعة وبكل الطرق المحرمة .

أنا لا أطالب بعمل معجزة وغير مقدور عليه ، إنما اطالب بإيقاف هذا العمل و الإجرام في بلادنا العربيه والتي ستطال الجميع لا سمح الله .

اعتقد أنه اذا خلصت النيه عند ملوكنا العرب الثلاثة ، وعقدوا قمة لبحث الواقع العربي فإنهم يستطيعون فعل شيء لتصحيح المسار، وأن يكونوا نواة لوحدة عربية شاملة ، وسيكون أجرهم عند الله كبير وسيخلدهم التاريخ اذا ما بذلوا جهداً صادقاً في ذلك .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :