facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





من أجل كاسة شاي


يوسف غيشان
28-09-2015 04:57 AM

مواطن اردني مسحوق، جلس في المقهى، وأمامه كأس شاي . كان المواطن يضع رأسه بين يديه، في وضع يبدو بائسا ويائسا. جاء رجل ازعر، وحاول التحركش في الرجل، فلم يأبه له، فمسك كأس الشاي من امام المواطن وشربه دفعة واحدة، ثم وضعه على الطاولة فارغا.

نظر المواطن الى كأس الشاي امامه، ثم نظر الى الرجل الذي شربه، وشرع يبكي ويبكي ويبكي، حتى ملأت دموعه الأرض، شفق الرجل الأزعر على حال المواطن وسأله:

- كل هذا البكاء من اجل اني شربت كاسة الشاي، انا آسف يا رجل، سأشتري لك واحدة اخرى.

- لا مش هاي القصة، هيه اجت عليك..... ..انا مسكّرة معاي وقصتي طويلة .

واستمر المواطن في البكاء..استحثه الأزعر على سرد قصته.

مسح الرجل دموعه، وتوقف عن الشهيق، وقال

- صحوت اليوم واذا بالمياه مقطوعة عن البيت.

- هاي مش قصة

- والكهربا مقطوعة كمان لأني مش قادر ادفع الفواتير.

- بسيطة

- والدراجة تبعت الشغل انسرقت مني..

- بتكون امأمنة شامل

- وانطردت من الشغل..

- بتلاقي غيره

- وخسرت مستحقاتي..

- هاي صعبة شوي

- ومرتي طالبة الطلاق.

- اريحلك

- وحماتى بدها تاخد الشقة لأنها باسمها .

- هاي برضه صعبه الشوي ...بس مش محرزه تبكي كل هالبكا.

- وجيت انته الله يسامحك.

- انا شو عملت ...رجعنا ع كاسة الشاي؟

- الله يسامحك .. حتى كاسة الشاي اللى حطيت فيها السم علشان انتحر إجيت انته وشربتها من قدّامي !!

وتلولحي يا دالية

الدستور




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :