facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





انه لا يفلح الظالمون !


نبيل محمود فليفل
08-06-2016 03:09 PM

ان اولياء الشيطان في فجورهم يعمهون في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا صم عمي بكم فهم لا يرجعون رهط من اشباه الرجال وعبدة الطاغوت ابتلينا بهم والله يبتلي المؤمنين ولكن كيدهم سيرتد الى نحورهم وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون والعاقبة للمتقين.

باي وجه حق تقتلون وباي ذريعة تغتالون ان كنتم تعتقدون انكم ستنشرون الفتنة والفوضى فهذا البلد سخاء رخاء, وان كنتم تعتقدون ان تنالوا من صمودنا فكل مؤامراتكم ستتحطم على صخرة صمودنا واسألوا عنا التاريخ، وان كنتم تعتقدون ان قتل الابرياء غاية فهؤلاء اوليائهم الله وانتم لا ولي لكم, لقد نذروا انفسهم جنودا وحماة للوطن والديار مخلصين لقيادتهم وشعبهم وهم ينعمون في جناة الخلد وعطف الرحمن , وانتم ملعونون من الله والناس الى يوم الدين، بل ستلعنون اليوم الذي اقدمتم به على فعلتكم الحمقاء وستكتوي قلوبكم بنار الضغينة والحقد في الدنيا والاخرة تلطخون ايديكم بدماء الابرياء في سبيل ارضاء شهوة شبكة مجرمة حاقدة من الشاذين المأجورين بدولارات نجسة خارجين عن الدين والملة والضمير , هل انتم من رحم حواء ؟؟ هل رضعتم حليب امهاتكم ؟؟ حتى تجردتم من كل معاني الانسانية ابشر انتم ام حيوانات ؟؟مسلمين انتم ام مجوس؟ ترجون رضاء ائمة الكفر ولا ترجون رضاء الله ولم تراعوا حرمة الشهر الفضيل ولم تراعوا في الله الا ولا ذمة , ابشركم بيد القانون التي ستطالكم اجلا ام عاجلا وعندها ستعاقبون على ما اقترفت اياديكم الاثمة وانهم ليسوا بعاجزين.

اما انت يا ام الشهيد فلا تحزني فابنائك مضوا في سبيل الوطن والواجب واصطفاهم الله مع الانبياء والصديقين والشهداء ينعمون بجنات الخلد بجوار ربهم الرحيم وبمعية اخاهم معاذ الكساسبة:

وكلنا ابناؤك وعزوتك:

(من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا) صدق الله العظيم ,




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :