facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





هل سيتحرك الاعلام العربي للدفاع عن القدس ؟!


22-08-2008 03:00 AM

هل ننتظر مخطط هدم الأقصى لنخرج بعدها الى الشوارع لنهتف وندين الاعتداء على مقدساتنا ماذا ننتظر ؟ هل ننتظر كما انتظرنا في حادثة الرسوم الكاريكاتيرية لم يتحرك أحد إلا بعد بضعة أشهر من وقوع وتكرار نشر الرسمومات المسيئة هل ننتظر أن يقوم الاحتلال الاسرائيلي بتنفيذ مخططاته من قصف وضرب للمصلين العزل هل ننتظر أن يقصف هذا المحتل المحتال المسجد الأقصى بالصواريخ كما قصف الاحتلال الأبرياء غزة منذ سنوات بعد رفع أذان المغرب لينتهك حرمة هذا الشهر الفضيل هل ننتظر ان نشاهد مزيداً من الأشلاء لأطفال ونساء وكهول هل ستنام عيوننا وطفل رضيع جائع جف حليب والدته من الخوف ماذا ننتظر بعدما سمعنا عن سعي اسرائيل لبناء جسر جديد عند باب المغاربه في مطلع شهر رمضان المبارك هل ننتظر الى حين تدشين هذا الجسر بأكمله ثم لنخرج بعدها بمظاهرات ومكبرات ونعود الى منازلنا لنتناول وجبة السحور ، ألا تعتقدون أنه من واجبنا التحرك لنصرة أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين .

تعود بي الذكرايات على لسان الحاج أبو محمد الذي قال :" أتذكر بعد آذان المغرب يوم الخامس عشر من شهر رمضان الموافق السادس عشر من تموز (يوليو) سنة 1948، دخل الأهالي إلى بيوتهم لتناول طعام الإفطار ، وما هي إلا دقائق، حتى بدأت ثلاث طائرات حربية تابعة لجيش الاحتلال الاسرائيلي لقصف القرية ملقية (براميل مشحونة بالمتفجرات والشظايا المعدنية والمسامير والزجاج) فهرع الناس إلى الخارج، إلى محيط القرية، اعتقاداً منهم أنها غارة عابرة، واستمرت الغارة نصف ساعة، ومن بعدها بدأ زحف هذه جيش الاحتلال إلى القرية قادمين من مدينة شفاعمرو بعد احتلالها، لتبدأ مرحلة جديدة من القصف البري" انتهى الاقتباس هذا الكلام ان دل لا يدل إلا على استمرار هذا العدو الصهيوني الى انتهاك حرمات شهر رمضان المبارك كتوقيت رسمي لتنفيذ جرائمه ضد الشعب الفلسطيني الأعزل واليوم تشير دلائل ومعلومات الى نقل اسرائيل لقاذفات الصواريخ ووضعها داخل بيوت مجاورة للمسجد الأقصى ماذا ننتظر أن يقوم المستوطنون بمذبحة بشعة و بتدنيس مقدساتنا الاسلامية.

فهذه مناشدة عبر الزميلة عمون لكافة الوسائل الاعلامية العربية المختلفة للتحرك السريع لفضح انتهاكات جيش العدو الاسرائيلي




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :