كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





اسميك يكتب: جلالة الملك يصيب كبد الحقيقة وطنياً واقليمياً


حسن عبدالله اسميك
15-08-2016 08:24 PM

• التحديات وتحويلها الى فرص على رأس الاولويات

• من يريد الإصلاح عليه أن يعمل من أجل تطبيقه

• الوحدة الوطنية الطريق الأمثل لتحقيق الهدف المنشود

أصاب جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين عميد آل البيت الكرام، كبد الحقيقة، عندما طرح في الإعلام رؤيته حيال الشأن الوطني وتطورات المنطقة المتراكمة، مُولياً الأهمية القصوى للوضع الداخلي في مملكتنا الحبيبة، وحرصه الكبير على تهيئة كل فرص الإصلاح والتطوير والبناء في الإنسان الأردني، انطلاقاً من ديمقراطية شاملة لكافة ألوان الطيف بقواه وتكتلاته السياسية وأحزابه المختلفة.

فاستناد جلالته على عدد أصحاب حق الانتخاب المتزايد، من أجل احداث التغيير والاصلاح المنشود، إنما هو الحكمة والعدالة بأشمل وأدق معانيها، انطلاقاً من دعوة الناخب لتحمل مسؤولياته في طريق الإصلاح باعتبار صوته أمانة كبرى وشرعية لكل من يريد دخول بيئة التطوير والبناء في بلدنا الغالي، فمن يريد الإصلاح عليه أن يعمل من أجل تحقيقه كما قال جلالته في حديثه.

فدعوة صاحب الجلالة إلى التكاتف والتعاضد من أجل الوطن، إنما هي دعوة ثابتة في قناعته، يرى من خلالها أن استحداث القوانين اللازمة وممارسة الديمقراطية عبر الانتخابات انما هي الطريق المثلى لتمتين الصف الداخلي بعيدا عن الشوائب.

وما يبشر بالأمل على المستوى الاقتصادي ذلك الاصرار الكبير من جلالته على فتح الآفاق للمستثمرين، وجذبهم لفتح الباب أمام القوى المتزايدة من الشباب للولوج في عالم البناء في المستقبل، بالاتكال عل خطة متينة واضحة المعالم بالشراكة ما بين قطاع الدولة والقطاع الخاص بكل مؤسساته، ترجمة لرؤية جلالته بضرورة تحويل التحديات الى فرص.

ولعل رسالة الحزم تلك التي أظهرها جلالته على صعيد الامن القومي، وحماية مواطني المملكة من كل شر، انما هي بمثابة تهديد مباشر لكل من تسول له نفسه زعزعة استقرار المنطقة في الوقت الذي يقوم فيه الجيش العربي بقيادته الهاشمية بالتصدي لكل قوى الظلام والشر ممن يسعون الى ادخال المنطقة في حالة من الخراب والفوضى.

وهاهم الهاشميون دوماً، يرسخون مبادئ الانسانية في عملهم ورسالتهم، من دافع حرص كامل على اعانة المنكوبين والمحتاجين في المنطقة، جراء الازمات والحروب المتواصلة، مع تأكيده على أن الاولوية الراسخة في كل منعطف ستكون للشعب الاردني، في ظل تباطؤ المجتمع الدولي بالإيفاء بالتزاماته حيال ما يجري في المنطقة.

وفي ظل الحكمة والقيادة الهاشمية الرشيدة لا بد من ايلاء القضية الفلسطينية كل الأهمية في حديثه عن الاقليم حيث التأكيد على انها مصلحة وطنية عليا، لا يمكن لأحد المساس بها، مع ضرورة ان تتكاتف كل الجهود على كافة المستويات من أجل ضمان الوصول الى سلام عادل وشامل في منطقتنا الملتهبة.

اذن، هي رؤية اردنية هاشمية خالصة، أحكم فيها جلالته ببصيرته الثاقبة وحنكته المعهودة تحليل المشهد، وآليات السيطرة على كل ثغراته الوطنية والاقليمية من أجل الوصول إلى الأهداف المنشودة على كافة الأصعدة.
حفظ الله الأردن الغالي ومليكه الهاشمي




  • 1 نشمي 15-08-2016 | 08:59 PM

    يعيش جلالة الملك المعظم؛ ودام نبض قلمك سيد اسميك

  • 2 عشيرة العربيات 15-08-2016 | 10:51 PM

    مقال شامل وممتع ، شكرا لكم

  • 3 ادهم ابورمان 16-08-2016 | 07:27 AM

    ابوعبدلله هامه من هامات الوطن الاقتصادية و بأمثالك يزهو الوطن و تتحقق تطلعات جلالة الملك الاقتصادية و المجتمعية.

  • 4 الدباس 16-08-2016 | 11:38 AM

    المملكة بخير لطالما على رأس الهرم جلالة سيدنا وفكره الثاقبز شكرا إسميك على تسليط الضوء

  • 5 دبلوماسي ادرني 16-08-2016 | 12:06 PM

    الاردن يكبر بكم اخي حسن اسميك.

  • 6 وزارة الصناعة 16-08-2016 | 01:10 PM

    حفظ الله اردننا الحبيب ، ودام وفاء رجاله اينما كانو، اسميك في أبوظبي أم الاردن؟

  • 7 Jordan first 16-08-2016 | 01:11 PM

    Excellent article

  • 8 بنت ابوها 16-08-2016 | 03:19 PM

    الله يحميه ملكنا الغالي ابن الحسين العزيز

  • 9 جلالة سيدنا المعظم 16-08-2016 | 03:21 PM

    خير قائد سيدنا ابو حسين حماه الله

  • 10 مواطن فهمان 16-08-2016 | 03:46 PM

    حسن اسميك انت رجل اعمال ودبلوماسي عبقري

  • 11 مملكتنا الغالية 16-08-2016 | 04:08 PM

    دام عزك أبو حسين

  • 12 اديب وكاتب 16-08-2016 | 04:24 PM

    مقال موفق جدا

  • 13 بنت الفايز 16-08-2016 | 05:50 PM

    الله يحمي مملكتنا وسيدنا عميد الهواشم

  • 14 إماراتي وافتخر 16-08-2016 | 05:51 PM

    اخ اسميك انت مثال لرجال الأعمال المميز

  • 15 عميد (م) جعفر الحنيطي 16-08-2016 | 06:38 PM

    الاستاذ الفاضل أسميك .

    ابدعت بقلمك وعطائك اللامتناهي للوطن وقائده

    انت انسان تستحق الاحترام والتقدير .رغم عدم معرفتي بك شخصيا ، لكن الشهاده بأفكارك السياسيه والاقتصادية بهذا الوطن لها طابع مميز

  • 16 عميد (م) جعفر الحنيطي 16-08-2016 | 06:38 PM

    الاستاذ الفاضل أسميك .

    ابدعت بقلمك وعطائك اللامتناهي للوطن وقائده

    انت انسان تستحق الاحترام والتقدير .رغم عدم معرفتي بك شخصيا ، لكن الشهاده بأفكارك السياسيه والاقتصادية بهذا الوطن لها طابع مميز

  • 17 كاتبة اردنية 16-08-2016 | 07:39 PM

    تحليل دقيق وشامل وعذب لمقابلة جلالة الملك المعظم


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :