كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الجامعة الأردنية


د.ناصر محمود طهبوب
25-08-2016 09:35 PM


أن الحديث عن الجامعة الأردنية ليس حديثا مبتكرا مبتدعا, فهي أم الجامعات وهي أساس العلم و التكنولوجيا و التقدم و الرفعة يتبلج في أفق سمائها البدر, نديمة الفكر طيبة الذكر ولا أبالغ اذا قلت ان الداخل اليها يتعرف بها الى العالم ومن خلالها يتحدد سلوك الفرد و نشاطه و بها تحدد الدولة ثروتها و مواردها و تقدمها فقد أودع الله في جامعتنا الحبيبة ما يجعلها محط بهجة و أنس و استقرار للقلوب و غذاء للعقول و صفاء للنفوس.
ان قلنا أن الجامعة الأردنية تحوي العلم و الفكر و الثقافة بمنزلتها الشماء و مكانتها العلياء فهي فوق ذلك بكثير, انها الانجاز المستقبلي الحقيقي للخطط الواعدة لبلدنا الحبيب انها تحقيق لامال العقول العاقلة انها رسم واقعي لحدود الذات انها الاصل و الجذور و التطور و الازدهار في ان واحد.
ان تحدثت عن الفضيلة و الاستقامة فالنبع في هذه الجامعة ففيها انطلاقة المعرفة المشرقة من العلوم الدينية و الأخلاقية و الأدبية الأصيلة.
وان تحدثت عن خدمة الانسانية فأي مكان أرقى و أروع من كلية الطب وقد اعتمدتها أرقى صروح العلم فى الدول العظمى اذ وجدت هذه الدول فيها منارة مضيئة فى سماء العلم.
واذا انتقلت بين صروح الجامعة المختلفة ككلية اللغات و الهندسة لا أجد الا عجلة متدافعة متنامية من التطور و التقدم و الازدهار تستثمر الموجود و تتفانى في خدمة البشرية.
أنظر الى الجامعة الأردنية فى صباح محبة مشرق أجد الجهود المخلصة الرامية الى التحسين و الاخلاص و استثمار الطاقة على أفضل وجه تتراكض كخلية نحل ترفد المجتمع بعسل الرقي و الانماء و اليقظة و العطاء.
نعم هذا هو جهد أساتذة الأردنية و ادارييها و موظفيها الذين يدأبون على خدمتها و يسعون لبقائها منارة شامخة داعمة لهذا الوطن رافدة للوطن العربى أجمع.
وان وقفت أمام مكتبة الجامعة الأردنية تملكتني الدهشة و الهيبة فلئن كان زهر البستان و نور الجنان يحلوان الأبصار و يمتعان بحسهما الألحاظ كما قيل فان مكتبة الجامعة تحلو العقل و تشحن الذهن و تحيي القلب و تستنير دفائن القلوب و تبعث منها لذة القراءة و التعلم من غير راحة ولا مشقة.
حبا و كرامة أيها المكان الأسمى.




  • 1 تيسير خرما 26-08-2016 | 08:39 AM

    أخطأت الحكومة بتحمل أعباء التعليم العالي فنتج فساد وإفساد إهدار مال عام ويجب الإنسحاب تدريجياً بتحويل الوزارة لهيئة تنظيم ووضع خطة لتشجيع الاستثمار بقطاع الجامعات الخاصة بوقف ممارسات تمييز أسست لمنافسة غير مشروعة من قطاع الجامعات الحكومية وإلزام الجامعات الحكومية بمعايير التعليم العالي أسوةً بالجامعات الخاصة وإضافة الجامعات الخاصة للقبول الموحد وتوزيع خريجي التوجيهي وطلاب المكرمات على كل الجامعات بدون استثناء وتخصيص أراضي لكل الجامعات بدون تمييز وتوزيع منح الحكومة لكل الجامعات بما فيها الخاصة.

  • 2 محمد 26-08-2016 | 06:09 PM

    ذكرتني بجامعة هارفارد

  • 3 محمود 28-08-2016 | 11:23 PM

    كلام عميق، متوازن،روعة، ذكرتني بجامعتي الحبيبة ، الجامعة تستحق وانت ابدعت


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :