كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عوني فريج قمة .. رغم أنفنا!


عوني فريج
21-02-2009 04:28 AM

تبقى مباراة قمة القطبين بين الفيصلي والوحدات تشكل ما يشبه الهاجس والترقب والهم والاهتمام لاركان اللعبة رغم انها تأتي في الغالب مخالفة لتوقعات الجماهير من حيث تواضع المستوى الفني على حساب التوتر والشد العصبي الذي يطغى على مجرياتها ويجعل منها مباراة شبيهة بمباريات دوري المدارس ان لم نقل دوري الحواري ...! فكيف لو كان الفائز فيها لا يؤهله فوزه إلاّ للانتقال خطوة مؤثرة نحو خوض اللقاء النهائي كما مباراة اليوم في الدور قبل النهائي لبطولة الكأس ..!

لكن تبقى مباراة القطبين تحمل خصوصية ونكهة خاصة شئنا أم أبينا وهل أدل على ذلك من إسناد مهمة قيادة تلك المباراة لحكام اشقاء من ليبيا رغم ان المباراة التي تسبقها بين شباب الاردن والبقعة وفي نفس الدور يتولى تحكيمها طاقم من الحكام المحليين ..! أولم نقل بأنها مباراة القمة!!

لو ان مستوى مباراة ما نسميها قمة يتوافق مع التسمية لكنا قد بصمنا بالعشرة لكل تلك الاجراءات التي يقوم بها اتحاد اللعبة من اجل توفير اقصى درجات النجاح لها .. لكننا ومنذ سنوات ماضية لم نستمتع بأي لقاء جمع الفريقين باعتبارهما يضمان في صفوفهما نخبة نجوم الكرة الاردنية من دون منازع ...!

اذا لماذا نعطي لهذه المباراة تلك الاهمية ولماذا تجد جمهورنا وقد تخلى البعض منهم عن وقاره واختلق اكثر من مشكلة خارج الملعب وداخله واثناء وما بعد المباراة ومارس طقوس »حرق« الاعصاب من اجل نجوم باتوا في الفترة الاخيرة لا يستحقون اثمان بطاقات الدخول التي يدفعها المواطن من قوت اولاده ...!!

ما سبق لا يعدو عن كونه شطحات تواردت الى الخاطر ونحن نلمس تلك التحضيرات التي تسبق في العادة مباراة قمة اليوم بين الفيصلي والوحدات وانحسار الاهتمام بالمباراة التي تسبقها رغم ان الفائز فيها سيلاقي احد طرفي لقاء القمة .. تخيلوا ...!!.0


awni.fraij@alarabalyawm.net




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :