facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





أداء وزير الأوقاف عبدالناصر أبو البصل على المحك


أ. د. انيس الخصاونة
28-02-2018 02:07 PM

لم أرغب يوما في التعليق على تشكيل الوزارات أو تعديلها أو شخوصها لا لشيء إلا لإيماني بأن شخوص الوزراء وذواتهم وخلفياتهم لا ولن تؤثر كثيرا في ماكنة واستراتيجية وأهداف عمل الحكومة ووزاراتها وأجهزتها. الوزراء يأتون ويذهبون ويؤدون أدوار لا تخرج عن أهداف الأجهزة ورؤساء الحكومات الذين يتولون اختيار فرق عملهم. صحيح أن مراجعة للمشهد التاريخي لتشكيل الحكومات تبرز بعض الشخوص الذين تركوا بصمات واضحة في وزاراتهم عبر سلوكيات راقية ،وإداء مخلص ،ونظافة اليد تماما مثلما هو الأمر بالنسبة لرؤساء الحكومات أمثال وصفي التل وعون الخصاونة ونفر قليل آخر ،فإن جيوش جرارة من الوزراء جاؤوا وذهبوا ولم نعد نتذكر أسماءهم الا عندما يصر هؤلاء على مناداتهم باللقب السحري(Jordanian Magic Title) الأردني(معاليك) . بعض هؤلاء الوزراء كانوا مارقين حيث نسوا الناس عندما كان في أوج زهوهم وبهرجتهم في المنصب فنسوهم الناس بعد خروجهم حيث ينطبق عليهم قول رب العزة في محكم التنزيل (فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاءً ۖ وَأَمَّا مَا يَنفَعُ النَّاسَ فيمكث في الأرض).تجارب الأردنيين مع قوافل الوزراء ليست مشرقة ولا سارة فقد وعدوا كثيرا وأخلقوا ،وقد عاهدوا الناس على الإخلاص ومحاربة الفساد فإذا هم المفسدون، وقد حلفوا اليمن وحنثوا فلا نلومن الأردنيين في المخيبه الفوقا والقطرانة وعير ويرقا والذنيبة والنعيمة والقادسية وكفرعوان على عدم اكتراثهم بمن دخل الوزارة أو خرج منها بسبب فقدان الثقة في الوزراء وطرق اختيارهم وأدائهم وسلوكهم.
ما وددنا اليوم الحديث عنه هو وزير بعينه وهو وزير الأوقاف ،وسبب اختيارنا لهذا الوزير هو أنه بالأصل رجل دين وعالم متخصص في المصارف الإسلامية ،وأكاديمي بارز في جامعة اليرموك، وشخص عهدناه محترما صادفا لم يتربح مالا أو ثروة من المواقع التي شغلها .نتناول الدكتور عبد الناصر أبو البصل ليس كأي وزير ولكن لأنه وزير للأوقاف ويحسب عليه كل حركة يقوم بها ،ويراقبه الناس ليروا كيف يسلك رجل دين وعالم جليل عندما يكون في الموقع الأول في وزارة الأصل أن تعنى بشؤون الناس من حج وزكاة وعمرة ومساجد ومقدسات وأيتام وغير ذلك من المهمات الجليلة. نتحدث عن وزير يمكن أن تفسر كل حركة يأتي بها على أنها نموذج وقدوة يمكن أن يقتدي بها البعض ،أو يمكن أن يفقد البعض الآخر الثقة بالمتدينين المعممين وغير المعممين، الملتحين أو حليقي الذقون. وهنا نقول للدكتور أبو البصل نراقبك ،ونكتب فيك وعنك ،وسنكتب لك وعليك ، فابق على العهد والوعد قريبا من الناس مرفقا بهم ورافعا للظلم عمن تظلم لك ،ارفق بالمظاليم من موظفي وزارة الأوقاف ودوائر الحج والعمرة وصناديق الأيتام التابعة لوزارتك وأرفع تلك الاحتقانات والصراعات المحتدمة بين فريق عملك. والأهم من ذلك كله أن لا تكون أداة للسياسة والسياسيين فقد ضللوا كثيرين من الشيوخ ورجال الدين ولم يعد أحد يصدقهم بعد خروجهم من المواقع الوزارية .أنت رجل دين والأصل بك أن تخضع السياسة للدين، لا بل فإن مدى قوتك تقاس بقدرتك على إقناع الحكومة بتبني النهج الشرعي المطلوب ،فعليك بإعادة الاعتبار لقداسة وهيبة بيوت الله في المملكة ،ولخطب الجمعة التي أصبحت تتناول موضوعات عن الوضوء وأحكامه، ونعمة المطر ،او أهمية التقوى ،وحكم الشرع في تكبير الشفاه وشفط الدهون في حين لا يسمح للخطباء بالحديث عن شفط الموازنة وارتفاع الأسعار والضرائب .وقد ذهب بعض أسلافكم في الوزارة إلى لجم أفواه الخطباء عن الحديث في الأحداث التي تحيق بالأمة في ماينمار وافريقيا الوسطى وفلسطين وسوريا واليمن. رسالتنا لكم أخي الوزير أبو البصل أن تقدم آخرتك على دنياك، وتقدم سمعتك وتاريخك الشخصي والأكاديمي والفقهي على بهرجة الموقع وفتنة السلطة والألقاب، ونذكركم كأخ وكصديق وزميل في رسالة التعليم أنه ما زال أمامكم لا يقل عن ربع قرن من الزمان للعمل إن قدر الله لكم ذلك وستعود إلى طلابك طلاب العلم والمعرفة أردنيين وماليزيين واندونيسيين في اليرموك أو غيرها الذين دأبوا على احترام علمك وسيرتك. الوزراء أيها الوزير يذهبون ويأتون ولكن قليلا منهم من يذكرهم التاريخ والأجيال، وقليل منهم من يحدث فرقا في وزاراتهم، وقليل منهم من يتمثل ويلتزم بتعاليم الدين الذين يدعون اليه فكن نموذجا وقدوة ونسأل الله جل في علاه أن تسير على نهج الأولى من وزراء الأوقاف أمثال الشيخ نوح القضاة وعلى الفقير وكامل الشريف واسحاق الفرحان راجين لك التوفيق لخير البلاد والعباد ....




  • 1 غازي العبادي 28-02-2018 | 02:19 PM

    سلمت يمناك دكتور أنس الخصاونه لقد اشفيت ما بالصدور لتصدح به

  • 2 أم حمزه 28-02-2018 | 04:59 PM

    أخلصت النصح وأحسنت

  • 3 اسامه عبدالله محمود مبيضين 01-03-2018 | 01:03 AM

    من الطبيعى ان يكون اداء معالى وير الاوقاف مراقب ويتتبعه الناس من جميع فئات الشعب فالمفترض ان يكون قدوه للوزراء يحتذون به وباعماله كم ان الوزاره تتعامل مع الشارع الاردنى بكل اطيافه وبشكل يومى ليلا ونهارا لذا سيكون ادائه مراقب وخاصه بعد فقدان المواطن ثقته بالوزاره وكان وما لم بها من احداث

    حتى الموظفين بالوزاره ثقتهم انعدمت بوزارتهم لكن كلى ثقه وايمان بهذا الرجل الصادق الامين الذى يخاف الله قبل اى خوفه من مسوؤل او مواطن

  • 4 0799039780 01-03-2018 | 01:32 AM

    من الطبيعى ان يكون اداء وزير الاوقاف مراقب وعل المحك فالاوقاف تتعامل مع كل ابناء الشعب الاردنى بكل مستوياته وثقافاته من خلال المساجد كل يوم وليلا نهارا كما ان وزير الاوقاف يفترض به ان يكون قدوه لزملائه الوزراء بالحرص عل المال العام ومال واتقاء الله بمال الوقف الاسلامى والحج والزكاه ان معالى ابو البصل انسان يخاف الله وهو تقى وورع يذكرنى بسماحه المرحوم د نوح القضاه رحمه الله لشده ورعه وخوفه وحرصه على المال العام كان اذا اراد ان يشرب الماء فى عمله يخاف ان يملئ الكاس كامله فيتبقى منها شى بيذهب هدرا ان معالى ابو البصل بالاضافه الى تقاه وورعه هو انسان اكاديمى وكان رئيسا لجامعه العلوم الاسلاميه ويحمل شهاده الكتوراه هو يحمل المؤهلات القيادى الناجح وانا على يقين باذن الله انو سوف يعيد ثقه الشارع الاردنى بوزاره الاوقاف وسيعدل بين الموطفين ويزيل الاحتقان الحاصل نتيجه الممارسات السابقه وسوف يتخذ كل ما يلزم لوقف من تجبر بعباد الله من الموظفين بالوزاره ولن يتهاون معهم وسيحاسب من اساء او امتد يده لمال الوقف فرصه معالى الوزير جيده جدا خاصه بوجود عطوفه الامين العام هذا الانسان الرائع المحب لوطنه ووزارته والذى اكسب خبرات عظيمه باداره الوزاره انه نشمى اردنى اصيل وهو الشريف العفيف صاحب اليد النظيفه اقول لمعالى الوزير وعطوفه الامين العام سيرا معا لحمل دفه الوزاره الى بر الامان وفقكم الله ورعاكم وسدد عل طريق الخير خطاكم والسلام عليكم اخوكم اسامه عبدالله مبيضين

  • 5 موفّق المدارمه/طيّار سابق عسكري 01-03-2018 | 08:03 AM

    بارك الله فيك ..فما أبقيت و قلت ما يجب انّ يقال ..الأردن برجاله عظيم ..أنّ العمل العام تكليف عافاكم الّله وعافانا

  • 6 عيسى 01-03-2018 | 09:51 AM

    تذكير في مكانه ولا نزاود على احد وهو انتهاج الطريق السليم اما فيه خير الدنيا والاخرة ومن الاجدر ان يكون وزير الاوقاف هو المنفذ لنهج الله القويم في رسم المعالم التي آلت الى الزوال بفعل وزراء سابقين

  • 7 مازن الرواشده 01-03-2018 | 10:07 AM

    ماشاء الله عليك يادكتور انيس ..صاحب الفكر والقلم الصادق ..ربنا يوفقك لما فية خير البلاد والعباد

  • 8 م. عبدالله الشمري 01-03-2018 | 07:52 PM

    كلام جميل ومعبر يحاكي وجدان الامة ويطالب بالعودة إلى إعمار المساجد كما أرادها الله ورسوله لتكون نبض الأمة لاسيما في هذه الظروف التي تعيشها أمتنا من الضعف والهوان


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :