facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عندما يغيب الرجال


هاني العزيزي
24-04-2007 03:00 AM

لكل وطن رجال ، ولكل زمن رجال ، وللمواقف رجال . و قليل هم الرجال الرجال ، خرجوا من رحم أرض الوطن ، ورضعوا حب الوطن قبل أن يعرفوه ، فأحبوه وازدادوا به حبا وشغفا يوما بعد يوم ، وتنوعت تخصصاتهم ، وميادين عملهم وساحاته ، منهم رجال سياسة واقتصاد ، وأكاديميين ، وعسكريين ، وتربويين ، ورجال علم ، وانطلق كل رجل يعمل في مجال تخصصه ، يدفعه حب جارف لخدمة الوطن والمواطن ، دون انتظار تكريم أو شكر ، إنه الواجب .والرجال الرجال كبشر ، عرضة للمرض ، وعرضة لأمراض الشيخوخة ، وما أكثرها ، ولما كان الموت حق ، تحين ساعة الرحيل ، ويترجل الفارس عن فرسه إما لموته ، أو لتعب الذاكرة التي كثيرا ما تخون صاحبها عند شيخوخته وهرمه ، وسط زحام أحداث لا ترحم ، وظروف حياة تزداد تعقيدا ، ويفقد الوطن رجالا كتبوا وسطروا صفحات تليق بهم بل كعشاق لوطنهم .
دعوة لكل من يهمه أمر الوطن ، من مؤسسات وهيئات وأكاديميين ، سرعة إجراء مقابلات توثيقية مع رجالات الوطن ممن كانوا في الحدث ، وممن صنعه ، قبل أن يدركهم الموت ، وهو حق . تاريخ الوطن حق ، وذاكرة الوطن كتب ، ومقابلات تلفزيونية وإذاعية ، وأمانة يحملها ويحميها الجميع . لن يطلب أحد رجال الوطن إجراء حوار أو مقابلة معه ، أو يطلب مساعدة لنشر سيرة ذاتية " رجولته " تمنعه سؤال ذلك . لا تحرموا الأجيال القادمة من معرفة سيرة رجال الوطن ، ومنجزاتهم .

يترجل فارس بعد أن ُشغل عنه أهل وطنه ، ليفتقدونه في الليالي الظلماء ، أو عند نشر نعيه بالصحف ، وتتناقل وسائل الإعلام خبر وفاته ، وتتدافع كلمات الرثاء والنعي على صفحات الصحف لأيام تطول أو تقصر ، وتعدد مناقب الفقيد ، انتظارا لرحيل فارس آخر وخروجه من ساحة من ساحات الوطن ، إن لم يكن قد خرج منها لأسباب صحية منذ سنوات . ومعذرة أخت الرجال .

haniazizi@yahoo.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :