facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عيب


عروبة الحباشنة
02-06-2018 05:40 AM

أين الثرى الذي أعاد من طين جلودكم يا أردنيين طعم الحياة المُر ، أين الثرى الذي زرعهُ جدي وجدك وبيع في استحقاقٍ دستوري مُشين ، أين الدولة التي فرّغت حقوق المواطنين في مزابل أمانة عمان المنهوبة ، أين دولة العصر الذهبي التي كانت تقف على أخطر مُنحنيات السياسة العربية بقدم واحدة لا تعرف غضاضة الصخر ولا حتى وعورة الأرض .

حكومة صماء .. تثير السخرية تُمارس العِواء ، يريدون النيل من الأردن تاريخاً وشعباً ، عيب يا معاليكم ، هذا الأردن الذي لم يكن يوماً إلا حقنة الحياة لكل تائه ، الشعب الأردني الكادح الجبّار الأصيل المغوار لم يكن يوماً إلا فاتحاً أبواب بيته للغريب قبل القريب رغم إزميل الفقر الذي ينخر بجدران بيتهِ الإسفلتيه ومعدتهِ الفارغة .

أين كُرسي القرار الكبير في هكذا مهزلة أردنية ؟
هل ثمة أُسرة يصلح حالها دون رب أسرة قادر على قيادة أزماتها بجرة قلم و"صفعة خطاب " ؟
هل نُصاب بحمى الحماس الثائر يوم لا تُشفينا عقاقير الخطابات والتفريغ الإلكتروني ولا يقنعنا إلا نزاع مدني يبتدأ بالعصيان وينتهي بإنهيار الدولة الأردنية فاقدة الأهلية؟

عيب يا ، رئيس وزراء دولتنا نحن لسنا شلتّك التي تركع مقابل عقار في دير غبار او مشروع وهمي في ناطحة سحاب ، لسنا شلّتك التي تُقرأها الأردن بالعبري وتطعمها أطنان اللحم من أموال الضريبة ، لسنا ممن تمرُ عليهم رائحة الإستعباد ونرضخ ، دولتك عُريك يرتدينا رغم شياكة بذلاتك ، لذا لا تتستر برُقع الخيبة وتظهر بمظهر الأبله .

الصوت الأردني يعي جيداً متى يمتطي صهيل الخيل ، في انصاف الليل ، لذا حذاري من تمرد الزمن على هذا الشعب القادم كالطوفان و
" عالدوار الرابع سَكِر ... لا تخشى مُلقي او عسكر " .

موقفنا الوحدوي لا يرضخ لأجنداتكم الدخيلة ، لدينا نقابات قادرة على قيادة اصواتنا بصرخة واحدة ، دون إرسال فُلان لتنظيم مسيرتنا واعتصاماتنا ودون إفلات لسان طويل بحجة ذِكر المناقب والمواقف الساقطة من الأصل .

عيب دولتكم ، لن تُفشلوا صوت الشعب العظيم ، لن تأكلوا لحمنا وعظمنا بأفواهكم الكبيرة وكروشكم المستديرة وإختلاساتكم المُثيرة .

لا نكوص لا تفاوض ، الكرامة سُلبت وآن أوان إستردادها يا أُردنيين ، تذكروا خشونتكم في تاريخ الهبّات الشعبية .... حيث الحرية الأجمل .




  • 1 gggggggg 03-06-2018 | 06:27 PM

    صدقت واحسنت الوصف


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :