facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





جدولة الانسحاب الامريكي من العراق


03-05-2007 03:00 AM

جدولة الانسحاب الامريكي من العراق. . برنامج الديمقراطيين والجمهوريين .. على صراع الرئاسة استخدام الفيتوالرئاسي من قبل الرئيس الامريكي ضد مشروع قانون يربط تمويل القوات بجدولة انسحابها من العراق ، وضع الجمهوريون في مواجهة مطالبات الشعب الامريكي واستطلاعات الرأي ، بضرورة عودة الجنود الى الوطن بأسرع ما يمكن .
خانة ال "يك" هي الادق في وصف موقف الادارة ومستقبل الحزب في صراعه على رئاسة البلاد في نوفمبمر/ تشرين الثاني من العام القادم .

الديمقراطيون صاغوا برنامجهم الانتخابي ببرود اعصاب ، وتسهيلات من قبل السيد بوش بعد استعماله الفيتو ضد ، " جدولة الانسحاب " مستغلين الاخفاق اليائس لادارة العمليات العسكرية والسياسية في العراق ، بشكل اساسي .. وعودة طالبان الى واجهة الاحداث في افغانستان ، اضافة الى براعتهم في محاكاة مشاعر امهات الجنود، والثكالى والارامل الشابات .

وقد يبدو غريبا - حاليا - القول بأن الجمهوريين سيخوضون انتخابات رئاسة 2008 بذات الشعارالذي رفعه الديمقراطيين مبكرا ، وهو"جدولة الانسحاب من العراق" ، لكن الزاوية التي حشرت الادارة نفسها فيها (...) ، والمنطق السياسي البرغماتي .. كلها عناصرستدفع بالجمهوريين بأعتماد نفس البرنامج ، لاستدراك تراجع شعبية بوش ، التي قد تكون المدماك الاقوى في انتقال ادارة البيت الابيض الى السيناتور هيلاري كلينتون ..لاسيما وان آلة القتل المستمرة في العراق ستخطف سبق الاولوية لدى الناخب الامريكي .

واكاد اجزم .. ان التباين بين برنامج الحزبين ، سيقتصرعلى المواعيد ، وحجم القوات ، والعدد المفترض الذي سيبقى مرابطا بالقواعد الخمس في العراق ، بأعتباره قاعدة جيوسياسية متقدمة ، واحتياطيا هائلا متمكنا في التحكم على المدى الاستراتيجي بنسب النمو في منطقة اليورو ، والصين .. المارد الاقتصادي ــ البشري الذي فشلت معه كل سياسيات الولايات المتحدة في كبح جماح تدفق السلع الصناعية الرخيصة بسبب تدني سعر صرف اليوان ، وانخفاض التكاليف الثابتة في صناعاته .

استعارالجولة الاولى من الانتخابات الرئاسية ظهردون مواربة ، ليلة الاربعاء الماضية ، حين حمّل زعيم الاغلبية الديمقراطية في الكونغرس هاري ريد ، الرئيس الامريكي مسؤولية بقاء القوات المسلحة في العراق ، في الوقت الذي بدت فيه نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب حزينة ومجروحة ..على فعلة الرئيس ، برفضه للقانون الذي كان من المفترض انه سيعيد الشباب الامريكي الى عائلاتهم في مدى منظور ، معتبرة ان الفيتو الرئاسي لم يحترم رغبات الشعب الامريكي .

من الواضح اننا سنشهد عددا من "الفيتوهات" ان جاز التعبير، اذ لن يثني سلاح الفيتو، الاغلبية الديمقراطية من طرح عدد مشاريع قوانين مشاكسة ، القصد منها التشريح والاحراج للأدارة الحالية .. اكثرمنه بهدف التقنين ، الامر الذي سيثخن جراح السيد بوش نحو تدني استطلاعات متزايد ، اضافة الى نصل الاستجوابات اليومية التي يستلها نواب الحزب المعارض في احراج خصومهم الحكوميين ، وهو ما تبثه القنوات بشكل مباشرللجمهورالامريكي ، كأفضل المواد الصحفية جذبا .

الإ ان الرسالة وصلت .. اذ لابد من الذي لابد منه .." تحديد متى الانسحاب" اسابيع وربما قبل ان ينتهي فصل الصيف سيكون لزاما على بوش الابن ، اعطاء ارقاما وتواريخ ، للبدء بعملية اعادة بعض التشيكيلات العسكرية الى الوطن, وكذا رسالة اخرى تبطن التهديد ..وصلت للمالكي ، فالفريق الحكومي قد بدأ - بالفعل -التفاوض على صيغة وسط مع الاغلبية الديمقراطية لاقرار قانون تمويل القوات .. الديمقراطيون هذه المرة سيربطون التمويل بمدى نجاح الحكومة العراقية بمصطلح المصالحة الوطنية (...) ، والغاء قانون اجتثاث البعث ومشاركة اوسع للسنة وربط العائدات النفطية بالحكومة المركزية ، و إلا ...

تعوّل الادارة الامريكية على خطى دول الجوار الحثيثة لانجاح مساعي – منتجع – شرم الشيخ (...) والمصادقة على وثيقة العهد المدني ، وبالتأكيد .. المراهنة على ذكاء ـ كوندي ـ في ايجاد الغرا المناسب للصق الجزرة بطرف العصا .

gadaennab@yahoo.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :