facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الأكثر مشاهدة





رمال الْكويت في وجهِ إسرائيل


كريم الزغيّر
17-10-2018 06:28 PM

وقف الْوفد الإسرائيليّ مُحتجًّا ، خطابٌ كويتيٌّ جعل الْوفد الإسرائيليّ في حيرةٍ وتحيُّر ، فالاحتلال لا يستطيع مواجهة حقيقته ، وهو جريء داخل ذاته لا مع غيره فيعلم الْوفد الإسرائيليّ أنّه ليس بمقدورهِ الْتبرير والْتسويغ ، والتناقش والْتحاجُج لأنَّ إسرائيلَ قويّةٌ عندما تكون داخل إسرائيل فقط وهي ضعيفة في المحافلِ الْدوليّة وهذا ما يُؤكد احتفاء الإعلام الإسرائيليّ بخطابِ نتنياهو الأخير في الأُممِ الْمتحدّة لقوتهِ الْخطابيّة والْسياسيّة ، ولكن من تعاسةِ الْوفد الإسرائيليّ هذه المرّة وفي كُلِّ عام أيضًا وجود شخصيّة كمرزوق الْغانم الْعربيّ الْكويتيّ الْذي يرى في الْقضيّةِ الْفلسطينيّة قضيّة إنسانيّة وقوميّة تستحق الْشجاعة في الْحديثِ عنها .

مرزوق الْغانم ، الكويتيّ الْمُثقّف والْذي يحظى باحترامٍ من كافةِ الْشعوب الْعربيّة الْتي أُعجبت بشجاعتهِ عندما طرد الْوفد الإسرائيليّ الْعام الْماضي ، وفي هذا الْعام جعل الْوفد الإسرائيليّ يطرد نفسه بنفسهِ ، الْمُهندس الْذي تخرّج من الْولاياتِ الْمُتحدّة الأمريكيّة ، والْشخصيّة الرياضيّة الْبارزة ، وهو ابنُ رجل الأعمال الْكويتيّ عليّ الْغانم ودكتورة الكيمياء الْسيّدة فايزة الْخرافي أصبح رمزًا برلمانيًا ورمزًا عروبيًا في مواقفهِ الأخلاقيّة والإنسانيّة والْعروبيّة الْتي تُمثِّل الْموقف الْكويتيّ الْذي هو محطّ تقدير الْشعب الْفلسطينيّ .

الْكويت هو جزءٌ روحيّ من فلسطين ، فالثورة الْفلسطينيّة الْمعاصرة بدأت من الْكويتِ والْشعب الفلسطينيّ بدأ حياته من بعد الْلجوء والْنكبة في الْكويتِ الْتي لم تُغلق حدودها أمام أيّ فلسطينيّ ، بل وقاتل أحد أفراد الْعائلة الْحاكمة في صفوفِ الْثورة الْفلسطينيّة وهو الْشيخ فهد الأحمد الْصباح أو ما يُعرف بـ " أبو الْفهود " ، فالكويت تاريخيًا وحاضرًا ومستقبلًا وبحكمةِ قيادتها وشعبها الْمثقف لم يكن إلا مع الْقضيّة الْوطنيّة الفلسطينيّة وحقوق الْشعب الْفلسطينيّ الْذي يحتفظ معظمه بذكرياتٍ في الْكويتِ لم تزيلها رياح الْزمان من الْذاكرةِ الْفلسطينيّة .

الْكويت هو الْشجرة الْخضراء الْمتغصِّنة في صحراءِ قاحلة ، وهو الْواحة والْديرة الْذي سيبقى في الْسماءِ الْعربيّة ، والْكويت لا يحظى بتقديرٍ فلسطينيّ فحسب ، فالموقف الْكويتيّ من كافةِ الْقضايا الْعربيّة يحظى بامتنانٍ عام وهي محلّ اجماع لدى معظم الْدول الْعربيّة ففي الأزماتِ مارس دور الْحياد الإيجابيّ وعمل على تضييقِ الْهوّة بين الْدول المتناحرة ، وهذا يعود إلى حكمةِ ورزانة الْعقل الْسياسيّ الْكويتيّ الُمنطلق من فكرِ ورؤية الْقيادة الْكويتيّة والْشعبُ الْكويتيّ .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :