facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





قنوات أبو عرب الفضائية


07-05-2007 03:00 AM

تحقيقا للشفافية ، وإجلاء للحقيقة ، وتتويجا لدور الأعلام ، قررت الجهات المعنية في بلاد أبو عرب السعيدة وغير السعيدة ، إنشاء قنوات فضائية لنقل صورة أبو عرب ، خالي الوفاض ، ناصعة البياض ، إلى العالم الخارجي ، العالم الذي يسعى لاستهداف أبو عرب كيف ما يشاء ، وبأي طريق يشاء ، لأنه عصر الحريات وحقوق الإنسان .تنقسم قنوات أبو عرب الفضائية إلى نوعين :
أولها حكومي ، ويقتصر إشغال الوظائف فيه على الأتباع والمريدين ، أما دوره فمعروف ومحدد بتلميع صورة حكومة البلاد الرشيدة ، والإشادة بمنجزاتها ، وإعلام عباد الله في كل مكان أن أمور أبو عرب فيها تسير على خير ما يرام ، وأن أبناء عمه في كل البلدان يحسدونه على ما هو فيه من نعم ، ولعل من أهمها أنه يعيش في موئل للديموقراطية والعدالة. وعلى الصعيد السياسي تقوم قنوات هذا النوع بتوجيه الشتائم والسباب إلى الدول الشقيقة ، أو اللمز والغمز فيها على أقل تقدير ، وتبث كل ما يسيء إليها ، دون الإشارة لا من قريب أو بعيد إلى مشاكل بلد القناة ، أما الدول الأخرى فلا تقرب ساحتها ، بل تشيد بها ، وتعتز بشهادات حسن السلوك التي تصدرها لها حكوماتها ، وتنكر القناة أي نقد أو لوم توجهه القنوات المماثلة الأخرى صدقا أو كذبا . البرامج الترفيهية في القنوات الحكومية من مسلسلات وأفلام قديمة ومملة ، وتم عرضها سابقا مرات ومرات ، وهي مسلسلات وأفلام غير محلية الإنتاج بل من إنتاج دول عربية أخرى ، ولا حكمة تذكر من تكرار عرضها .

تشكل القنوات الفضائية الخاصة النوع الثاني من المحطات ، ويفضل تسميتها قنوات المصائب أو الكوارث الفضائحية ، لا ُتعنى من قريب ولا من بعيد بالجوانب السياسية ، وعلى ذلك يمكن تسميتها قنوات الهروب الفضائية . الجمال المصطنع والإغراء والدلال أهم مؤهلات مذيعاتها ، ولبس الملابس الصيفية على مدار العام ، أهم صفات برامجها التفاهة والسطحية بكافة أشكالها ، مسابقات لمعلومات ليست بذات نفع لأحد ، أسئلتها ساذجة وسخيفة المستوى ، وزيادة في استغفال أبو عرب تكتب الإجابات أسفل صورة المذيعة ( دائما مذيعة ) ، يندفع أبو عرب ويتصل هاتفيا فتسأله المذيعة من أي البلاد يتصل ، لأن بلاد العرب أوطاني ، وتسأله عن اسم مدينته ، وحالة الجو وترسل له ولبلاده التحية لإطالة مدة المكالمة ، وكأن انتظاره على الخط لم يكن كافيا لإضاعة ماله ، وبعدها لن تذاع إلا مكالمات الإجابة الخطأ . كما تلجأ لأسلوب مشابه بإذاعة رسائل مكتوبة لبعض الشباب المسكين الذي يحاول تمرير رقم هاتفه الجوال لإحداهن بطريقة ما ، كما يقوم عدد من قنوات هذا النوع من القنوات بإحضار أحد الأفاقين أو الأفاقات ، ويسبغ عليه لقب " الشيخ أبو فلان " يتلو بعض القراءات ويقرأ الطالع ، ويفك الطلاسم ، وينقذ المتصل به من السحر ، كل ذلك بذكر اسم المتصل واسم أمه ونوع المشورة ، أما الأغاني فليست بأغان بل هي حركات بذيئة عارية ، حتى أغاني ما يزعم أنها للطفل فهي على نفس المنوال . ولا تنسى المسلسلات المكسيكية وغير المكسيكية المدبلجة ، لا يوجد بها أي فائدة أو تسلية مقبولة سوى مناظر لا تخرج عن سياق ما سبق .

كيف لأبو عرب أن يأمن على أولاده وبناته ، والجميع أمام سيل جارف من التفاهة والسطحية وكل ما تبرأ منه نفس كل حر وحرّة ؟ سؤال يطرحه أبو عرب ولا يجد له الجواب الشافي . أبو عرب يسأل .. هل من مجيب ؟ .


haniazizi@yahoo.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :