facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





إن الشرق لفي خطر عظيم


أمل محي الدين الكردي
25-11-2018 12:05 AM

كتاب ونصوص تاريخية ضم بعض الوثائق التي يصعب على القارىءالوصول اليها لأنها ظهرت في صحف عربية مضى على صدورها أكثر من مئة عام وتوقفت عن الظهور بحيث أصبح البحث عنها عملية شاقة وطويلة وتنقسم هذه المجموعات من الوثائق الى قسمين اللغة العربية واللغة الانجليزية وكان أبرز ما وجدت بها مقابلات صحفية هامة وقد نشرت جريدة الكوكب حديثين سياسيين هامين للأمير فيصل إبن الملك حسين في 24فبراير و2مارس 1920 ويكشف هذان الحديثين عن مجموعة من الحقائق :فهما يصوران أولاً حالة الضياع السياسي في ذلك الوقت وأبرز ما قال :ولا أزال أواصل السعي ،ولكن يسوئني أن أقول إن في طريقي عثراث جمة حتى أن خيرة أصدقائي يعارضون هذا الأتفاق ثم صمت وقال :( "إن الشرق لفي خطر عظيم "). وأبرز ما قال عن خير الطرق لتهدئة الاضطراب الحالي فقال: الوفاء بالعهود التي قطعتها بريطانيا العظمى لنا في أوائل الحرب .فإن المشاكل نشأت عن إعتقاد عام بين الشعب بإن البلاد ستجزأ وإن الشعب سيقهر بذلك.وإن مطلبنا الأول كان يشمل كل البلاد العربية وفلسطين وسوريا ولكن بريطانيا العظمى تخلت عنا .

هذا الكتاب ضم وثائق ومراسلات بعضها موجود ومحفوظ في انجلترا وبريطانيا والقليل منها في جامعة القاهرة لأانها ظهرت في صحف عربية مضى عليها الزمن ومنها المعاهدات والمفاوضات والرسائل والخطب التي يلقيها كبار اليهود معبرين عن شكرهم للحلفاء عامة ولبريطانيا خاصة ولقد بلغ بجريدة المقطم التحمس للحركة الصهيونية إنها كانت تشيد بالمشروعات الأقتصادية التي تمت في فلسطين على عهد سير هربرت صمويل اليهودي وأول مندوب سامي في فلسطين في عهد الأنتداب ،ثم كان ما هو أفدح أذ أسدت هذه الجريدة النصح للشعب العربي في فلسطين بعدم المبالغة في تقدير أخطار الهجرة اليهودية الى بلاده .ومما يجدر بالذكر بأن جريدة الأهرام لم تنهج هذا النهج الصهيوني فقد كان طابعها العام هو التحفظ إزاء القضية الفلسطينية وبخاصة أثناء الحرب العالمية الاؤلى والفترة التي تلتها وكانت حريصة على أن تقف في الصف العربي القومي أو بعبارة أدق عدم الأبتعاد عن هذا الصف .أما جريدة الكوكب وأشرف على تحريرها الشيخ محمد القلقيلي الأزهري وكانت تصدر عن المكتب العربي وهو أحد الأجهزة السياسية المنبثقة عن دار المندوب السامي البريطاني في القاهرة لخدمة قضية بريطانيا في أثناء الحرب العالمية الاؤلى

أما القسم الانجليزي فيضم لوناً جديدا من المادة التاريخية ونعني بها تقارير ويوميات ضابط مخابرات بريطاني قام بدور بارز وموجه في الأحداث التي شهدتها فلسطين منذ الحقبة الاخيرة من الحرب العالمية الاؤلى وفي السنوات الاؤلى لعهد الانتداب البريطاني وظل على اتصال وثيق بتطورات القضية الفلسطينية حتى آواخر يوليو عام 1958 وهو الكولونيل ريتشاد Richard meinertzhagen الذي شغل مناصب حساسة وخطيرة ذات صلة مباشرة بالقضية الفلسطينية وكان يحمل ميولاً صهيونية صارخة وأستغل هذين العامليين في تطويع نظام الانتداب البريطاني في فلسطين للمصلحة الصهيونيين وقد نشر كتاباً بأسم يوميات الشرق الأوسط من عام 1917 الى عام 1956 وتضمنت يوميات كان يدونها خلال هذه الفترة الحافلة التي مرت بها القضية الفلسطينية وبها الكثير الكثير من المناصب التي تولاها والمراكز وتحدث عن المسألة السورية وعلاقتها بقضية فلسطين وعن الجامعة العبرية .

فهذه لمحات سريعة عن هذه الوثائق التي ضمت فكرة تقسيم فلسطين وإنشاء الدولة اليهودية في جزء من الاراضي الفلسطينية كمرحلة انتقال من الوطن القومي الى الدولة اليهودية وأن تكون هذه الدولة الصغيرة المساحة منطلقاً الى دول مترامية الأطراف ،هذه هي السياسة الاستعمارية في فلسطين في النصف الاول من القرن العشرين ويبقى التاريخ هو التاريخ هذا أختصار لستمائة صفحة حاولت جاهدة أن اخرج بها .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :