facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





خربشات لمناسبة رحيل عام 2018


عمر عبندة
31-12-2018 05:47 PM

تتقلّب ُ علينا الأيام ُ والسنون َ تباعًا ونحن في غمرة ٍ ساهون ، لا ندري الى أين المآل ولا كيف سيكون الحال !

تتقاذفنا الأهواء وتسخر منا المقادير ونحن على حالنا ممعنون في التيه والضلال ، ضائعون في دروب ضيقة المسارب نهاياتها معتمة .

على كواهلنا تجثم الهموم بلا رحمة ٍ ولا رأفة كما الصخرة ِ الصماء َ، يتعاظم علينا الأسى حتى يكاد أن يكتم أنفاسنا ، يستشري فينا الحرمان ، كما نارُ النفط ِ المنساب ِ على الطرقات الذي لا مفر ولا مانع منه الا بقدرة الله تعالى اسمه .

يحاصرنا التشتت ويقتل ضيق الحال آمالنا ، ويئد أحلامنا ورغم ذلك نكابر ونكابر على أنفسنا رغم أن الألم يعتصرنا ولم يُبق ِ من ارادتنا وقدرتنا على الصمود شيئًا !

تتضارب مواقفنا وتتقاطع غاياتنا والأهداف ، فنزداد ألمًا على وجع وضعفًا بعد قوة ! وترتسم بين صفوفنا الثغرات التي قد يلج ُ منها المتربصون ، هذا حالنا فلم نكن يومًا كما هو الآن ، فالحذر
الحذر كي لا نصل الى نهاية ٍ نعض عندها الأنامل من الندم ، الحذر الحذر فأرضنا وأعراضنا وأبناؤنا
و"مقدراتِ" وطننا أمانة في أعناقنا بصرف النظر عمّا يكتنف أنفسنا من أسرار و مرامي.

فالصبر مطلوب وطيّب ، والتضحية واجبة ، والمحافظة على أمن الوطن ونسيجه ولُحمته مسؤولية مشتركة .

وأخيرًا ادعو الله جلّت قدرته وعلا شأنه ان يحفظكم جميعًا بالخير والمسرات ، وكل عام ٍ وانتم رافلون بالقناعة والوطن ينعم بالأمن في ظل قيادته الحكيمة الصابرة الصبورة .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :