facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عدت للتو من وسط البلد


الكابتن محمد الخشمان
02-03-2019 03:19 AM

اخواني واحبتي ابناء الوطن الوطنيين والذين تنبض الرحمه في قلوبهم - عدت للتو من وسط البلد تحديدا من شارع قريش - سقف السيل سابقا وسوق السكر وسوق الندى ... وغيرها ... ما رايناه وشاهدناه وسمعناه من اصحاب المحلات والتجار والمتضررين من فيضان الأمس تدمع له الأعين وتذوب الوجوه خجلا من انفسنا اننا تاخرنا بالوصول لهم ومواساتهم بمحنتهم ..... خسائر بعشرات الملايين .... تجار اصبحوا في طي الأفلاس ... دخلنا في موقع يحتوي على 4 محلات جملة تنزل لها بدرج خسائرهم زادت عن المليون دينار عوضا عن الدفاتر المحاسبيه والقيود للمديينين التي اصبحت اوراق ممزقه وبعضها اختفى .... تجار يقفون على ابواب محالهم التجاريه يبكون .... الجمر في عيونهم من القهر والخوف من الغد ..... معظمهم حاصلين على تسهيلات بنكيه .... بضائعهم مشتراه بقروض آجله .... اطفال يساعدون ابآهم في فرز ما تبقى في محلاتهم ..... وتسمعهم يقولون الحمدلله الذي لا يحمد على مكروه سواه ..... اما نحن فنجلس في بيتنا وفي المقاهي نصدر المبادرات ونتبارز على مواقع التواصل في اطلاق مبادرات واظهار العيوب ونحن جالسين في مواقعنا واكثر من 500 تاجر وصاحب بضاعه في سبيل الحوريات يبكون على ضياع اكثر من 150 مليون دينار بين تالف او في سيارات القمامه ..... انهم اخوتنا واهلنا وانهم جزء من اقتصادنا الوطني يا سادة ...... يكفينا تظير ولنذهب افواجا للوقوف معهم والى جانبهم ... فالدنيا تدور بنا ولا نعلم متى سيقفوا الى جانبنا ... فنحن عائلة الأردنيين يوحدنا قلب واحد وجسد يئن من امراض الفساد التى اوصلتنا الى الشيخوخه المبكره ... وادخلتنا غرف العناية المركزه ..... هيا بنا يا اخواني هلموا من كل الأطياف والمواقع لنقف وقفة الأبطال ومساعدة كل من تضرر كل حسب امكانياته . ساعرض بعض مما شاهدناه ليس للدعايه ولكن لأحرك نبض قلوبكم وتحريك قوتكم الكامنه في التضامن مع كل من تضرر في كارثة الأمس في مختلف مواقع الوطن .... حماكم الله وحفظ الله هذا الوطن بيتا يجمعنا بالمحبة والسلام .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :