facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





إستثمارات شبابية


أ.د.محمد طالب عبيدات
27-03-2019 12:20 AM

اﻹستثمار بشكل عام ربما يكون طريق اﻹنتاجية اﻷول صوب تحقيق اﻷهداف اﻹقتصادية المرجوة لﻷفراد والمؤسسات، وبالطبع فاﻹستثمارات في القطاع الخاص أجدى نفعاً مالياً بكثير من الوظيفة العامة؛ وهذا ما نرنو لتوجيه شبابنا اليوم إليه:

1. اﻹستثمارات أنواع متعددة في القطاعات المختلفة والتي تعزز اﻹنتاجية والربح السريع والمردود المالي وخصوصاً في القطاع الخاص.

2. اﻹستثمار في القوى البشرية عن طريق التعليم ذو نفس طويل لكنه اﻷكثر واﻷجدى نوعاً من كل اﻹستثمارات.

3. اﻹستثمار ثقافة وتربية ومراس على اﻷرض ويربو بمشاريع إنتاجية أو خدمية واقعية دون أحلام أو بطولات وهمية.

4. ثقافة اﻹستثمار بالقطاع الخاص يجب أن تسود لدى جيل الشباب وخصوصاً للعاطلين عن العمل والباحثين عن الوظيفة أو التشغيل، وبالطبع عليهم إمتلاك روح المبادرة والمبادأة والعطاء والتحدي.

5. التمويل اللازم ﻷي إستثمار ناتج عن مبادرة شبابية متوفر وبجدوى إقتصادية فاعلة لدى صندوق التنمية والتشغيل وصندوق الريادة لمن يمتلك المهارة ولا يمتلك المال الكافي لﻹستثمار.

6. هنالك الكثير من قصص النجاح لمبادرات شبابية على اﻷرض صبغتها إستثمارية بدأت بمشاريع صغيرة ومتوسطة وآلت لمشاريع إنتاجية كبرى ومشغلة لرأس المال المادي والبشري ومحققة لفرص عمل مجدية.

7. مطلوب من شباب اليوم فرسان التغيير النهوض والبدء فوراً بمشاريع إنتاجية وإستثمارية وفق رغباتهم ومهاراتهم وطموحاتهم لغايات أن نضرب أكثر من عصفور بحجر، نقضي على البطالة ونحقق اﻷمن اﻹجتماعي ونعزز اﻹنتاجية وننمّي اﻹقتصاد الوطني، وفوائد جم أخرى.

بصراحة: اﻹستثمار والمبادرات في القطاع الخاص لدى جيل الشباب يحقق قصص نجاح يشار لها بالبنان، والمطلوب توجيه وتوجّه الشباب صوب اﻹستثمارات أنّى كانت والبدء فوراً دون تباطؤ أو تأخير بدلاً من اﻹصطفاف في طوابير العاطلين عن العمل.

صباح العمل واﻹنتاج واﻹستثمار الشبابي




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :