facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





ذروة الخطر وحسابات المواجهة ..


د.محمد جميعان
22-07-2019 04:01 PM

ما زالت اخبار التصعيد في المنطقة ، والتهديدات المباشرة او غير مباشرة ، اوعبر اطراف اخرى ، تحتل الخبر الأول ، وسياق التحليلات الرئيسية عبر الاعلام والفضائيات.

وهذا ياخذنا للحديث عن الزبدة او الخلاصة المرة، والاصح ذروة الخطر اين تكمن ؟ وكذلك ما وصلت اليه الحسابات قياسا على مايجري.

ما اراه كمتابع للاحداث، ان ذروة الخطر لدى امريكا واسرائيل ان يتوصل حزب الله وايران الى قناعات ودوافع تجعلهم يتخذون قرارا بانه آن الاوان لمواجهة اسرائيل وضربها بالعمق ، تنفيذا لتهديدات امين عام حزب الله حسن نصرالله وذلك بتحويلها للعصر الحجري..

ربما هذا يجعل امريكا واسرائيل تمتنع عن مهاجمة ايران وحزب الله ولو مؤقتا، او بانتظار التاكد من جوانب ومعلومات تتعلق بالقدرات والامكانات وحقيقة القناعات لدى ايران وحزب الله ..

ولكن واقع القوة والارادة التي ظهرت ، وكذلك نوعية ودقة التسليح، اضافة للتصعيد والتهديد الذي تملكه وتمارسه ايران وحزب الله يجعل امريكا "العظمى" تعيد حساباتها نحو مهاجمة ايران باي ثمن..

وكذلك تجعل اسرائيل المهددة بتدميرها ان تتحمل تبعات المواجهة مهما بلغت الضحايا وحجم التدمير حفاظا على بقائها ومهما كان الثمن ايضا، فاذا كانت الضحايا نقطة ضعف اسرائيل الا ان بقائها هو الخطر الاعظم الذي تهون دونه الضحايا بالنسبة لهم ...

وعليه فان حسابات المواجهة لم تعد سهلة ، ليس للمراقبين والمتابعين في العالم والمنطقة وحسب، بل ولكافة الاطراف في المواجهة وكذلك القادة في المنطقة والعالم ايضا..

drmjumian7@gmail.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :