كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





على جسر الغدير الأبيض!


عدنان حميدان
06-11-2009 12:42 AM

على طريق المفرق إربد وتحديداّ على جسر الغدير الأبيض تتعلق سيارة في حادث مروري، فيهب (نهاد موسى عبدالله البزور )ذي 28 عاما والذي يعيل اسرته بعد وفاة والده إضافة لزوجته التي لم يمض على زواجه منها خمسة شهور ويركض لإنقاذ المصابين، ليهوي بحفرة سحيقة ( عبارة كبيرة ) حيث يقسم الجسر إلى جسرين بينهما فتحة غير مغلقة بناء على أعمال توسعة جرت للطريق، يهوي نهاد على ارتفاع خمسة أمتار ليدخل في غيبوبة نقل على إثرها للمستشفى و فارق الحياة بعد أيام.

من الجهة الأخرى للطريق هب ( بدوي ابراهيم قريش ) 41 عاما للنجدة أيضا ليهوي خلف نهاد ولا زال بالمستشفى بحالة حرجة جدا!! تتذرع مديرية أشغال المفرق باتساع مساحة محافظة المفرق ووجود أكثر من مئة جسر فيها وأن هناك أولويات في تنفيذ المشاريع والأعمال!! ناهيك عن وجود شاخصتين تحذيريتين إحدهما ارتطمت بها السيارة المرتكبة للحادث، وعيون فسفورية على الأرض، تقرير مندوب الأمن العام الذي اطلعت عليه يقول بعدم وجود شواخص ولا حواجز، مديرية الأشغال سارعت بعد الحادث ووضعت سورا معدنيا واقيا ولكن بعد فوات الأوان و وفاة اثنين، صحيح أن نهاد وبدوي بحالة من التركيز الذهني على الحادث و لكن لا أحد ينفي وجود حالة من التقصير في تأمين وقاية للطريق و تحذير مناسب من خطورة ارتفاع المكان .

هذه القضية ليست الأولى ولا الأخيرة في مسلسل ضحايا مشاريع في أصلها لخدمة الوطن وعدم إخراجها بالشكل المناسب سواء أثناء أو بعد إنجاز المشروع يسبب إيذاءًا بالغاً للوطن قبل المواطن ، فالوطن ينهض بأبنائه و يرتفع شأنه بقدر عنايته بهم و إكرامهم.

المطلوب مزيد من الشفافية والوضوح في التعامل مع مثل هذه القضايا وتحمل كل جهة حكومية كانت أم قضائية أم تشريعية لكامل مسؤولياتها في ذلك، ابتداء برفض استلام المشاريع إلا إذا كانت مراعية لعوامل أمن وسلامة الناس لأبعد الحدود و ثانيها إحالة كل من يثبت تورطه في أي من تلك القضايا تحت باب الإهمال والتقصير للجهات القضائة واتخاذ العقوبات اللازمة بحقه.
و كإجراء وقائي فوزارة الأشغال معنية بتفقد جميع الجسور المماثلة في كل محافظات المملكة وإجراء اللازم لها من حيث تأمين كافة عوامل الأمن والسلامة، ولله درك يا نهاد و في ذرية وأخوات تركتهن بعدك، وشافاك الله يا بدوي و حمى الله الوطن.

adnanhmidan@yahoo.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :