كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عن المشاركة في لجنة تطوير الاعلام


باتر محمد وردم
07-01-2020 08:23 AM

أحد المحاور الخمسة من ضمن مجموعة عمل تطوير الإعلام التي تم تشكيلها من قبل الديوان الملكي هي المجموعة المختصة بالإعلام البديل أو السوشال ميديا، والتي أتشرف بعضويتها مع الزميلين د طارق أبو الراغب والأستاذ سامح المحاريق.

لا زلنا في بداية الطريق، ومحور الإعلام البديل بالذات يتعلق بالممارسين لهذا الإعلام أكثر من المؤسسات الإعلامية التقليدية، فهو الإعلام الذي غير جوهريا من تضاريس الشكل الإعلامي في الأردن وكل العالم وهو المحور الذي لا يزال غامضا في كيفية تطوره ومستقبله خاصة مع العدد الهائل من الممارسين له وسهولة انتشاره وتطور التكنولوجيا التي يعتمد عليها.

أية وجهة نظر أو رأي يتعلق بهذا المحور هي نتيجة خبرات الممارسين له وطموحاتهم وبالتالي نحن بحاجة إلى أكبر قدر ممكن من المقترحات سواء على صعيد تشخيص الواقع أو تقديم الحلول.

المبدأ الذي يحكم الحديث عن هذا الإعلام البديل هو مبدأ التوازن ما بين حماية الحق الدستوري الذي لا يناقش في حرية التعبير وتدفق المعلومات والآراء واستثمار كافة الفرص المتاحة في هذا الإعلام لتطوير المضمون، وما بين المسؤولية الفردية والجماعية في عدم انتهاك الخصوصية، أو نشر الشائعات أو خطاب الكراهية الذي يقسم المجتمعات وينخرها من الداخل.

الإطار المؤسسي للإعلام البديل يبدو معقدا جدا ومن الصعب تنظيمه لا في الأردن ولا في أية دولة أخرى ولكن أية أفكار ذات طبيعة ديمقراطية ومنفتحة مرحب بها.

أيضا فإن الإطار التشريعي الحالي وخاصة قانون الجرائم الإلكترونية بحاجة إلى تعديل جذري كما أن جهود تطوير المضمون تعتبر في غاية الأهمية.

هذه فرصة كبيرة لكافة الممارسين للإعلام البديل لتقديم طروحات نعد بأن تصل إلى مستوى التوصيات بكل شفافية.

حتى في حال كانت لدى البعض شكوك في آلية اختيار اللجنة أو عملها أو دورها، فإننا أمام فرصة مهمة لإيصال مقترحات جديدة تعكس وجهة نظر المؤسسات والأفراد الممارسين لهذا الإعلام بكل صراحة.

أتمنى من أي شخص لديه فكرة أو رأي أو مقترح يمكن للجنة الأخذ به التواصل معي أو مع أي من الزملاء الأفاضل في مجموعة العمل ويفضل أن يتم ذلك على الخاص فيما يتعلق بأية ملاحظات لا ترغبون لسبب ما في أن تنشر تحت إسمائكم.

إذا كان لديكم أيضا اية دراسات أو معلومات متاحة على الإنترنت يمكن الاستئناس بها أرجو مشاركتها أيضا. ما نستطيع أن نعده هو بذل أقصى جهد لتقديم صورة متكاملة عن مقترحاتكم، مع كل الشكر مسبقا.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :