facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





العمل التطوعي في أزمة كورونا .. الأردن نموذجا


عمر حربي العشوش
27-05-2020 02:03 PM

إننا في الأردن بتراحمنا وتعاضدنا مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمّى ، إننا في وطن تسهر قيادته وجيشه ومؤسساته على خدمة المواطن وتتسابق مبادرات شبابه وشيابه لفعل الخير وتقديم العطاء ، وفي الشدائد تظهر عزائم الرجال وتبرز قيم التطوع والمواطنة الصالحة وتزهر دوما بذرة التآخي والتراحم في قلوب كل الأردنيين ، ولعل النموذج الفريد الذي قدمه الأردن في أزمة كورونا على وجه التحديد كرس المعاني الأصيلة للعمل التطوعي والخيري وعكس متانة وصلابة الأسرة الأردنية والتلاحم المجتمعي الحي .
ولا بد من الإشارة إلى الجهد الوطني الذي قدمته هيئة شباب كلنا الأردن في مختلف المحافظات وهي إحدى يرامح صندوق الملك عبد الله الثاني للتنمية من خلال مئات المتطوعين في أعمال توزيع الطرود العينية على الأسر المتضررة من الأزمة وتوصيل آلاف الأدوية إلى المرضى وكبار السن ومساعدة الكوادر الطبية وانتشار للمتطوعين في المحال التجارية والمخابز لتنظيم الاصطفاف وإدارة التباعد الجسدي بين المواطنين ، إضافة إلى مشاريع وبرامج الخير التي أطلقتها مبادرات مؤسسة ولي العهد في مختلف مناطق المملكة . وقدمت العديد من المبادرات التطوعية أنشطة إطلاق مسابقات للأطفال، وتوزيع مواد تعقيم، وتوفير خدمة التمريض المنزلي، ومساعدة طلبة المدارس لاستخدام عملية التعلم عن بُعد وغيرها مما شكل حالة نموذجية تكاملية وفسيفساء جميلة بجهود مؤسسات الدولة والأجهزة الأمنية والجمعيات ومؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الوطنية المعنية والتي أسهمت في سد الاحتياجات الضرورية لمئات آلاف من الأسر المتضررة وعمال المياومة والحرفيين والمعوزين وكرست القناعة بقوة الدولة الأردنية وكفائتها على تجاوز التحديات الماثلة .
وما الاتصالات الهاتفية واللقاءات المباشرة لجلالة الملك عبد الله الثاني وولي العهد مع مبادرات ومتطوعين جسدوا خلال فترة أزمة الوباء أروع قيم التكافل والتعاضد من خلال العمل الخيري والتطوعي الذي قدموه إلا تثمين وشكر ملكي وتحفيز للطاقات والجهود المبذولة ومؤشر على متابعة جلالته المتواصلة ، واقتبس هنا العديد من مقتطفات حديث جلالته مع الشباب "عندما أسمع منكم أعرف أننا في الأردن بخير، مؤكداً أن لقائي بكم يرفع المعنويات، ولكم مني كل الدعم " و " أنا فخور بكم، ونتابع عملكم خلال الأزمة " و " أعرف حجم الجهود التي تبذلونها في خدمة المواطنين، ونحن بخير بوجود نشامى من أمثالكم ". وخلال خطاب جلالة الملك إلى الأسرة الأردنية كان للنشامى والمبادرات التطوعية نصيب من الشكر والإشارة عند ما قال جلالته " ودعوني أقول لكم، أنتم كبار لأنكم تحققون الإنجازات العظيمة في أصعب الظروف، ولا تعرفون المستحيل، كبار لأنكم تقدمون أروع صور التضحية والإيثار، وكبار لأنكم في وطن كرامة الإنسان فيه فوق كل الاعتبارات. نعم، هذا هو الأردني الذي أعرفه وأباهي به العالم، بفخر الواثق بشعبه " . و عبر سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد عن فخره واعتزازه بمبادرات الشباب الأردني التطوعية، خاصة خلال أزمة كورونا وأكد خلال لقائه متطوعين من مختلف المحافظات على ضرورة وضع خطة شاملة قابلة للقياس لتوحيد جهود المبادرات التطوعية .
كورونا فيها الكثير من العبر والدروس ويجب توظيفها والاستفادة منها وضرورة التوسع في تأهيل وتدريب الشباب والفرق التطوعية على مهارات إدارة الكوارث والأزمات الصحية واستثمار منصات التواصل عن بعد في مجالات التوعية والتثقيف والتعلم وبناء قواعد بيانات وطنية شاملة للمتطوعين ومؤسساتهم ، وبناء قدرات المبادرات التطوعية القائمة ماديا ومعرفيا وزيادة تفعيل دور المسؤولية الاجتماعية للشركات في دعم الشباب ومشاريعهم الريادية والاجتماعية .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :