كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





يسيئون للأردن


عدنان حميدان
08-02-2010 02:24 PM

كثيرون هم أولئك الذين يسيئون للأردن، ولا أقصد هنا أعداء الوطن أو أصحاب الأجندات الخارجية فهذا شأنهم وهو غير مستغرب عليهم ، ما أعنيه أولئك الذين هم من أبناء جلدتنا، و يحملون أسماء أشخاص وعائلات كأسمائنا،وولدوا أبا عن جد في قرى هذا الوطن وبواديه شرقي النهر أو غربيّه.

أشكال الإساءة و أنواعها كثيرة و حصرها يحتاج مقالات طويلة، إلا أن الموضة القديمة الجديدة التي حذرت منها مرارا وتكرارا عبر أكثر من موقع – ما أسميه ظاهرة التسول الفضائي، وطلب المساعدة المادية عبر أثير الفضائيات وليت الأمر يقف عند هذا الحد بل يدخل في تفاصيل يضع الأردن فيها في ذيل قافلة من يهتم لأمر أمثال ذلك المتسول.

والحقيقة التي يقر بها الداني و القاصي والمعارض والموالي أن الأردن يقدم خدمة أفضل من كثير من الدول المشابهة في الظروف والإمكانات إن لم تكن بعضها أفضل منه من حيث الظرف والإمكانية ومع ذلك فالخدمة في مجال التنمية الاجتماعية وسكن الأسر العفيفة و المعونة الوطنية و الإعفاءات العلاجية و المشاريع الصغيرة وغيرها من المجالات محل احترام وتقدير الجميع مع الأمل الدائم بمزيد من المؤسسية و التكاملية في الأداء والتنسيق الشامل في العمل .

هنا في لندن وفي قناة الحوار الفضائية استشارني الزميل المخضرم صالح الأزرق مقدم برنامج الرأي الحر في الحلقة التي يخصصها كل جمعة لما أسماه مشاكل على باب الوزير، في قضية مواطن من الأردن كفيف البصر يطلب مساعدة مالية و يطلب منزلا و برنامج إبصار الإلكتروني للمكفوفين و السماح له بفتح كشك يعمل من خلاله و يختم طلباته بطلب عجيب غريب يطلب رخصة قانونية من الدولة تسمح له بالتسول ؟!.

لم أتفاجئ عندما قرأت الاسم وإذا به نفس الشخص الذي كان يراجعني أثناء عملي الإذاعي في حياة إف أم في الأردن وضمن البرنامج الصباحي " صوت حياة " يطلب المساعدة و لكن في حينها زعم انه حامل لشهادة الدكتوراة لديه مؤلف ضخم في دولة غربية يريد طباعته و يحتاج مساعدة !- وربنا اعلم أنه مع عدم تأكدنا من القصة ساعدناه بشيء رمزي وبعدها توقفنا حيث شعرنا بشيء غير سليم - وهنا يأتي الخبر اليقين بطلبه المساعدة عبر الفضائيات في فتح كشك ! و كذلك منحه رخصة بالتسول !! والقصة لا تخلو من تفاصيل عجيبة غريبة فقد بدأ رسالته بقصيدة طويلة عريضة – وللأمانة القصيدة كانت موزونة و على مستوى من البلاغة – يمدح بها جلالة الملك ثم بعد ذلك المدح يكتب تلك الطلبات العجيبة الغريبة!!

الزميل استوضح مني وبيّنت له دور المجلس الأعلى للأشخاص المعوقين وكيف يقدم برنامج إبصار أو ما شابهه للمكفوفين مجانا، و صعوبة مسألة الأكشاك حيث أن كل أصحاب التحديات الحركية يطلبونها و هناك مجالات أخرى في بعض الوظائف يرفضونها، وغرابة طلب التسول و الزميل لديه إطلاع على ذلك الدور و بين ذلك على الهواء في رده على صاحب الشكوى.

أقول الجهات الرسمية و نحن كأفراد في مختلف المواقع معنيون بإيقاف هؤلاء عند حدهم من جهة وتشديد المطالبة للجهات الرسمية من جهة أخرى بمزيد من الاهتمام بذوي الاحتياجات الخاصة و من شابههم كمرضى التصلب اللويحي و غيرهم ، و توفير بطاقات مجانية لهم في المواصلات العامة وفرص عمل مناسبة و بالتوازي مع ذلك بيان هذه الخدمات عبر وسائل الإعلام و الترويج للاهتمام الأردني بهذه الفئة من الناس.

عدنان حميدان- لندن
Adnanhmidan@yahoo.com




  • 1 ali 08-02-2010 | 09:45 PM

    أستاذ عدنان :
    شكراعلى هذا المقال الرائع .
    أرجو ان تخبرنا عن موعد بث برنامجك بالوقيت المحلي للأردن لو تكرمت . حيث أني فتحت مرارا الساعة السادسة على قناة ولم اشاهدك ؟؟؟

  • 2 حبيبنا عدنان .. 09-02-2010 | 12:11 PM

    اشتقنا لصوتك و الله ....


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :