facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





8 أعراض تنذر بإصابتك بحصى الكلى .. تعرف عليها


05-07-2020 06:40 PM

عمون - تتشكل الحصوات في الكلى نتيجة أسباب عديدة، وتُسبب أحجامها المختلفة آلاما شديدة نتيجة مرورها عبر المسالك البولية والمثانة.

ويقول طبيب المسالك البولية في مستشفى ووكهاردت، بمومباي في الهند، الدكتور يشانج كاماث، إن ”متوسط عمر تشكل حصى الكلى لدى الرجال والنساء على حد سواء يتراوح بين 20 إلى 40 سنة“.

وأضاف كاماث وفق موقع ”health shots“، أن ”الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، وارتفاع ضغط الدم، والذين يتناولون كميات كبيرة من الملح، هم أكثر عرضة للحصول على حصى الكلى“.

وهنا يشرح كاماث، عن 8 أعراض مزعجة تنذر بالإصابة بحصى الكلى يجب الانتباه إليها، وهي:

ألم في الظهر

هذا هو العرض الأكثر شيوعا للمرضى المصابين بحصى الكلى، إذ يتم الشعور بألم في الظهر أو الجانب أو منطقة البطن في البداية وينمو مع الوقت.

يقول الدكتور يشانج كاماث، إنه ”عندما تتشكل الحصى الكلوية في مكان ما في الرحم أو المثانة، فإنها تسبب ألما لا يطاق وحوالي 90٪ من الناس يعانون من ذلك“.

ويضيف: ”الأسطورة الأخرى التي يعرفها الناس هي أن الحصاة الأكبر تسبب مزيدا من الألم، لكن الحقيقة هي أنه إذا كان الحجم أصغر، كان الألم أكبر“.

شعور بالحاجة الماسة للتبول

عادة ما يشعر الأشخاص بالحاجة الماسة إلى التبول، بسبب تشكل حصى الكلى، حيث يصحب ذلك الشعور بالألم والحرقة.

دم في البول

على الرغم من أنه نادر للغاية، لكن لا ينكر كاماث، أنه ”من الممكن ظهور هذا العرض في بعض الحالات، إذ يظهر لون وردي أو بني أو أحمر اللون في مثل هذه الحالات“.

ومن الممكن أن تتسبب الحصى في إصابة الكلية مما قد يؤدي إلى النزيف، وعلى الرغم من أن أنسجة الكلية قوية، إلا أن حوالي 2% من المرضى قد يعانون من وجود دم في البول.

رائحة كريهة للبول

يمكن أن تؤدي حصى الكلى إلى التهاب المسالك البولية في بعض الأحيان، مما قد يسبب رائحة كريهة أثناء التبول.

والحصاة المكونة يمكن أن تكون مصدرا للبكتيريا، تؤدي إلى رائحة كريهة للبول، وفق الطبيب.

التقيؤ

يميل معظمنا إلى تجاهل الألم في البداية، ولكن عندما يتفاقم الألم، يمكن أن يؤدي إلى إحساس بالتقيؤ، وهذا هو السبب في حدوث التقيؤ لدى مرضى حصى الكلى.

الحمى والتعب

يقول الدكتور كاماث، إنه ”يمكن أن تؤدي إصابة الكلى إلى الحمى والتورم في المنطقة السفلية والتعب“.

التبول أقل من اللازم

وفقا للطبيب الهندي، ”حينما يعلق الحصى في المسالك البولية يصبح من الصعب التبول، وهذا هو السبب في أن بعض الناس يبلغون عن انخفاض كمية البول، وقد يكون حجم البول المنخفض ناتجا عن الجفاف (فقدان سوائل الجسم)“.

حرقان أثناء التبول

يشير كاماث إلى أنه ”عندما تعلق حصى الكلى بين الجهاز الهضمي والمثانة، يحدث الشعور بالحرقة“.

ولهذا، ينصح الطبيب ”باتباع نمط حياة صحي، وممارسة الرياضة بانتظام، والتحكم في الوزن، وشرب المياه الأمثل؛ للحفاظ على رطوبة الجسم“.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :