facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





اسأل وأعطي


ناديا مصطفى الصمادي
27-07-2020 02:24 AM

هل أنت على استعداد لبدء الأمور في حياتك؟ لتعيش أحلامك وتشعر بالإلهام؟ إن الحياة المثيرة والعاطفة في متناول يدك ولكن من أجل فهمها بالكامل ، هناك بعض الأشياء التي تحتاج إلى معرفتها.

الأفكار التي تعتقدها والكلمات التي تستخدمها لها تأثير مباشر على النتائج التي تحصل عليها. في الأساس ما تركز عليه ، تجذبه. هذا هو التعريف البسيط لقانون الجذب. لسوء الحظ بالنسبة لمعظم الناس ، فإنهم يعيشون بشكل افتراضي تم تعيينه على السلبية.

من أجل خلق حياة تحبها ، يجب أن تكون متعمدًا. في حين أن قانون الجذب يطابق الطاقة التي ترسلها ويمنحك المزيد من الشيء نفسه ، عندما تفكر في ما تريده بالعاطفة ، فإنك تجذب بسرعة أكبر.

إذا كانت لديك معتقدات محدودة حول ما هو ممكن بالنسبة لك ، فأنت ترسل طاقة أو اهتزازًا سلبيًا. سوف تستمر في جذب نفس النتائج السلبية. على الجانب الآخر ، عندما تشعر بالحماس والإلهام والامتنان لما لديك بالفعل ، فإنك ترسل اهتزازًا إيجابيًا إلى الكون وستختبر النجاح. يدور قانون الخلق المتعمد حول اهتزازك بوعي وعن قصد ليكون متزامنًا مع ما تريد إظهاره. وهذا يعني اختيار أفكارك وتغيير مشاعرك والاستجابة للمواقف بطريقة تتماشى مع ما تريد تجربته.

إليك ثلاثة أسئلة مهمة تطرحها على نفسك

1) ماذا اريد؟
2) لماذا أريد هذا؟
3) كيف أريد أن أشعر؟

عندما تحصل على إجاباتك ، انتقل إلى هذا الشعور وكن حقًا هناك. حتى لو كان ذلك لبضع دقائق فقط. يستجيب الكون للمشاعر التي تشعر بها والطاقة التي تعطيها. ولديك سيطرة كاملة على ذلك. إذا كنت تريد أن تكون أكثر نجاحًا ، فاهتز بما تشعر به لتكون ناجحًا. هل تريد أن تكون أكثر ثقة؟ ادخل إلى الطاقة التي ستشعر بها الثقة.

اسأل وتعطى. إنه ببساطة القانون.

تحدي العمل

فكر في منطقة في حياتك قد أسقطتك. اجلس مع هذا وتعرف على مشاعرك حول هذا. اكتب كل المشاعر السلبية لإخراجها من نظامك ثم ابدأ بتحويل أفكارك لتصبح أكثر إيجابية.







  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :