facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





المتقاعدون العسكريون والانتخاب


العقيد المهندس عارف الطراونه
14-08-2020 05:42 PM

إيماناً بالواجب الوطني وانسجاماً مع التوجيهات الملكية السامية الداعية الى تعزيز وتعظيم مسيرة الاصلاح والمشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة وتأكيداً على حرص جلالته على تعزيز وترسيخ هذا النهج الديمقراطي، فقد أهابت مؤسسة المتقاعدين العسكريين بالأخوة رفاق السلاح المتقاعدين العسكريين بضرورة ممارسة حقهم الدستوري بالانتخاب في أجواء من الحرية والعدالة، واختيار ممثليهم القادرين على خوض غمار الإنتخابات النيابية بكل نزاهة وشفافية وحيادية بعيداً عن المحسوبية والشللية والعشائرية، وصولاً إلى الأشخاص المؤهلين والذين نشهد لهم بحس المواطنة وصدق الانتماء للوطن والولاء للعرش المفدى، وخدمة المجتمعات المحلية، ولأن دور المجالس النيابية هو الدور التشريعي والرقابي ولا يجوز أن نترك الأمور على كواهلها ونحن الذين نطالب بتحسين مستوى الحياة للأردنيين ومكافحة الفساد والمفسدين. مؤكدين وقوفنا خلف توجيهات قائدنا الأعلى جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه صمام أمننا ورفيق دربنا.

يعلم الجميع وبلا أدنى شك ما للمتقاعدين العسكريين من دور رئيس وفاعل في بناء الدولة الأردنية الحديثة التي نتباهى بأمنها واستقرارها ونعتز بوحدتها الوطنية التي أرسى دعائمها آل هاشم الأخيار، والتي غدت مثالا يحتذى وانموذجا نباهي به الدنيا، لتصبح الإخوة بها بأبهى معانيها وأقدس تطبيقاتها، ولما لهذه الشريحة من دور فاعل بكافة مناحي الحياة الأردنية ومنها الحياة السياسية. ولأننا دوما ومن أجل بناء أردن قوي ندعو كافة إخواننا المتقاعدين العسكريين الى المشاركة الفاعلة والمؤثرة في المسيرة الديمقراطية نظرا لحساسية المرحلة القادمة وحاجتها الى أصوات الأردنيين المنتمين الى وطنهم والى مجلس نيابي قادر على مواجهة استحقاقاتها وتحمل قراراتها فإننا ندعو زملائنا من المتقاعدين والمتقاعدات العسكريات الإقبال على صناديق الاقتراع بقوة، متحلين بروح المواطنة الحقة والانضباط لانتخاب مجلس نيابي على قاعدة الشراكة والمسؤولية الجماعية ولترسيخ نهج ديمقراطي تحتاجة المؤسسة الديمقراطية الأردنية.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :