facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





إرحم يا .. دكتور


09-06-2007 03:00 AM

يسترعي انتباه الكثير من المرضى والزوار لعيادات الطب الخاصة وجود الكثير من الشهادات و ما يخيل للناظر أنها شهادات ، تزين بعض جدران مكتب الطبيب ، وغرفة فحص المرضى أحيانا ، لكن هذه الشهادات وما يشبهها تكثر غالبا خلف مكتب ( طاولة ) الطبيب ، وتبدو للناظر في إطارات جميلة وأنيقة ، ومطبوعة بلغة غير عربية ، وتحيط بالجزء المطبوع منها ، والممهور بتوقيع شخص ما ، زخارف فضية أو ذهبية أحيانا ، مما يثير إعجاب الكثير من الزوار ، فتنصرف أذهانهم إلى عظمة تحصيل الطبيب صاحب العيادة من علم ، بدليل كثرة الشهادات التي تملأ الجدران مما سينعكس حتما على حسن تشخيصه ، ومن ثم حسن علاجه للمريض الباحث عن الشفاء بأي ثمن .من حق كل طبيب أن يعلق شهادته الجامعية التي أهلته لممارسة الطب ، فقد قضى أطول مدة زمنية للحصول على شهادة البكالوريوس ، إن لم يكن قد حصل على شهادات أخرى أعلى من ذلك . ومن حقه أن يعلن ويعلق شهادة حصوله على زمالة ما من مجالس طبية معينة ( البورد ) إذ أن لها متطلبات علمية ، ولا ينالها أي طبيب عادة إلا بالدراسة والامتحان إضافة لما يتطلبه الأمر من رسوم دراسة وسفر .

أعتقد بأن لا حق للطبيب أن يملأ جدران عيادته بشهادات أو ما يخيل للناظر أنها شهادات ، لا يتجاوز دور الطبيب فيها على " حضور " أو " مشاركة بالحضور " إلى مؤتمر لا يزيد عادة على يوم أو يومين ، بعد دفع مبلغ مالي لحضور حفل عشاء هو وعائلته ، حيث لم يقدم بحثا ما ، لكنه رغم ذلك نال شهادة مطبوعة بلغة غير عربية رغم أن النشاط الذي تشير إليه " الشهادة " قد جرى في الأردن ، ويسارع إلى وضعها في إطار أنيق إلى جانب حصيلة " عشاءات " أخرى ، ويكون دوره بهذا الحضور كأي مواطن جلس يتناول العشاء أمام التلفزيون في بيته ، ويشاهد فيلما علميا أو ثقافيا ، وبجانبه حرمه المصون . إن تزيين جدران العيادة الطبية بـ " شهادات " من هذا النوع ، ما هو إلا ضرب من ضروب خداع مريض أرهقه المرض ، وسترهقه " الكشفية " والمراجعات التالية ، وسيزيده ثمن الدواء إرهاقا وتعبا .

بقي أن أقول : أخبرني صديق لي أن ابنه طالب الطب حاليا ، وطبيب المستقبل القريب ، بدأ منذ مدة بحضور ندوات وما يشابهها ، ليحصل بعدها على " شهادات " شكر على حضوره ، ليقوم بوضعها في إطارات جذابة تزين عيادته الموعودة مما يبهر المرضى ومرافقيهم مستقبلا . ارحمونا .. يرحمكم الله .
haniazizi@yahoo.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :