facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





مسبار الأمل للشباب


د. ثابت النابلسي
11-12-2020 06:32 PM

عندما نتحدث عن الالهام الذي نريد للأجيال ان تستقى منه الإبداع ، إننا نطمح لوجود الأمل في إطلاق أول مسبار للأمل نحو المستقبل ، ليكون رسالة علم ومعرفة بعنوان لا مستحيل ، رسالة المعرفة لتجاوز الحدود والفضاء الذي نراه لتصل بنا جميعا نحو الاصرار والمثابرة في تحقيق أهداف تخدم مستقبل شبابنا والبشرية .

ان الامل الذي نحلم به ، ان تقوم كل مؤسساتنا العامة والخاصة بالإيمان بالقدرات من خلال تطوير ودعم مشاريع شبابنا وشابتنا في مجال العلوم والابتكار والمعرفة والابحاث وتكنولوجياتها ، الدعم الحقيقي بتبنيها ورصد الميزانيات لتخرج لحيز الوجود من رحم الابتكار الشبابي الأردني ، ما نحتاج اليه حقا إستراتيجية عميقة فيها استشراف المستقبل حيث سيكون للأجيال نماذج يقتدون بها من أبناء وطنهم ، صمموا وشاركوا على مستوي العالم وحصدوا الأوسمة واخترعوا وابتكروا، فوجودنا اليوم منوط بمستوي استعدادنا للمستقبل.

لا أعتقد ان المستحيل يعرف طريقه للمؤمنين بقدراتهم على تحقيق الأهداف ، فمن يدرك ان البشر ذهبوا لاكتشاف كوكب المريخ بعد ان غزو القمر والفضاء ،لن يشك في ان الشباب قادر على نقل المعرفة ومشاركتها ، فهل سيكون إثراء الحياة الحقيقة وأبطالها في مناهجنا الوطنية والمعرفية مصدرًا لإلهام الأجيال .

أقول من منطلق تربوي ومراقبه للحياة التعليمية والحراك الثقافي والمجتمعي، نحن في مرحلة صعبة وخطيرة ستقود المبتكرين من أبناء الوطن للخروج والهجرة بعقولهم وأفكارهم للمجهول بعيدًا عن وطن أحبوه واحبهم ، إن ما نراه اليوم يشعرنا بالفخر مما يقدم الشباب في شتى المجالات وما يجعل الحزن في نفوسهم ونفوسنا أنهم لا يجدون سوي الاطراء والتصفيق والتصوير لانجازاتهم ثم يغادر الجميع مسرعًا ، الهروب من تحمل المسؤلية ونفقات ومصاريف ستجعل من هذه الأفكار حقيقية وواقع ، هكذا يعيش الشاب حالة الإحباط الاشد في تجربتهم، لكن إيماننا المطلق هو في التغيير القادم بروح الالهام للأجيال وانطلاقهم نحو الابتكار والإبداع ، وان لا شىء مستحيل ، وأقول لهم "افتخر وابتكر فالعالم ينتظر منك الكثير".




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :