facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





وزير الاعلام والسلطة الرابعة والخامسة!


د.محمد جميعان
10-03-2021 09:31 AM

ما لفت انتباهي اول تصريح لوزير الاعلام الاردني في الحكومة المعدلة او المعاد تشكيلها قبل ايام، وذلك حسب ما نشرته وسائل التواصل الاجتماعية موسعا، وجاءت التعليقات عليه ايضا مفصلة، اذ يعتبر الوزير ان مؤسسة العرش بمستوى السلطات الثلاث، بل واحداها، خلافا للعرف السياسي والدستوري في العالم، اذ تعتبر ما بين الرمزية العليا للدولة الى اعتبارها رأس السلطات والمرجعية العليا لها، وذلك تبعا لمقتضيات الدستور، ولكنها وفي كل الاحوال ليست سلطة رابعة منفصلة..

إن مفهوم السلطة، انها ذات صلاحيات محددة، وتقوم بواجبات محددة، وتخضع للمراقبة كما تخضع للمساءلة تبعا للقانون ايضا، وهذه السلطات تعمل حسب اختصاصها، ويعتبر الفصل بينها في العمل والاختصاص جزء اساس في العمل الديمقراطي، وجرت الاعراف والتشريعات والدساتير ان هناك ثلاث سلطات؛ تشريعية، وقضائية، وتنفيذية، وتعتبر الصحافة عرفا سلطة رقابية رابعة، تمارس المراقبة تبعا للقانون.

اما العرش فهو المظلة الاعلى المنزهة عن المساءلة، وهي اعلى من السلطات، ولها رمزية عليا، يلتف الناس حولها، وتمثل وحدة البلاد، ولا يمكن وضعها في مصاف السلطات التي تخضع للمراقبة والمحاسبة والنقاش تبعا للواجبات الموكلة لها..

لقد خالف الوزير ما جرى عليه العرف السياسي والاعلامي العالمي ايضا، الذي يعتبر الصحافة سلطة رابعة، في حين يعتبرها الوزير سلطة خامسة، وهذه بدعة لم يسبقه بها احد او قل نظرية جديدة في عالم السياسة والاعلام..؟!




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :