facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





عن قناعاتي اتحدث


وصال عبدالكريم العمايرة
10-03-2021 02:49 PM

لما حكم القاضي على شيخ المجاهدين عمر المختار بالإعدام شنقاً حتى الموت قهقه عمر بكل شجاعة قائلاً الحكم حكم الله لا حكمكم المزيف لئن كَسَرَ المدفع سيفي فلن يكسر الباطل حقي من اقوال عمر المختار ان الظلم يجعل من المظلوم بطلا وأما الجريمة فلابد من ان يرجف قلب صاحبها مهما حاول التظاهر بالكبرياء ارتفاع الظالم لا يعني غفلة الله عنه فكلما زاد الارتفاع كان السقوط مرعبا فكن حريصا ان لا تؤيد ظالما فتكون شريكه في المصير والعقاب وتنالك دعوات من المظلومين فربما بالظلم تستطيع ان تملك ما تريد ولكن بدعوة المظلوم تفقد كل ما ملكت فالظلم ظلمات ان القاعدة النبوية الظلم ظلمات يوم القيامة فالايام دوارة ومن ظلم سوف يظلم وعقاب الظالم عند الله كبير الظلم الذي حرمه الله سبحانه وتعالى فدار الظالم ظلام ولو بعد حين فيا ظالم هل قلبك تجمدت فيه مخافة الله فاصبحت تتلذذ بظلم العباد يا ظالم الم تسأل نفسك يوما ما عن سبب القسوة التي تجدها في قلبك والظلمة التي تعلو وجهك اهو تكبر ام غرور هل انت راض عن نفسك الم يئن قلبك ان يفيق من ظلمات الجور والظلم الا تعلم ان سجل ظلم العباد لا يغفره الله.

واذا دعتك قدرتك على ظلم الناس فتذكر قدرة الله عليك.

اتداري يا ظالم قول المظلوم (حسبي الله ونعم الوكيل) اي انه نقل ملف القضية من الارض الى قاضي السماء كم من حق حرمته اصحابه سياخذونه منك يوم الفصل هل نسيت ان دعوة المظلوم مستجابة فان المظلوم له رب تكفل بنصره ولو بعد حين الا تعلم بانك انت ظالم لنفسك قبل ان تكون ظالما لغيرك وما الغاية المرجوة من ذلك الا أن نعيش في هذه الدنيا بامر الله وخلقنا لعبادته وقول الحق الحكم هو حكم الله لا حكمكم المزيف.

من ضرك سيضره الله ذات يوم ومن ابكاك سيجد من يبكيه فكما تدين تدان فلا بأس لن انسى ان هناك عدالة في السماء وهذا الايمان اقوى من كل سلاح فالضربة التي لا تقصم ظهرك تقويك اما انا فحياتي ستكون افضل من حياة شانقي او بمعنى اصح ظالمي.

انني اؤمن بحقي في الحرية وحقي في الكتابة والكلام وحقي في الحياة بدون ظلم والسكوت عن الظلم هو شيطان اخرس
اماه لا تجزعي في قبرك فكوني مطمئنة فالحافظ هو الله انا سكلت طريقا اخبرتك عنه.

اماه هذا طريق الحق فابتهجي بسلام باع للرحمن لا راحة لي دون لي الا عندما ارفع الظلم عن نفسي كن عزيزا واياك ان تنحني مهما كان الامر ضروريا فربما لا تاتيك الفرصة كي ترفع راسك مرة اخرى ولماذا حاربت بشدة لان ديني يامرني بذلك فلا للظلم ولا للحكم المزيف
انا لن استسلم النصر او الموت بكرامة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :