facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





للمماليك نقول .. نعم مع الملك


د. ثابت النابلسي
05-04-2021 02:08 AM

جواب لكل من تشغله نفسه ويعيش الاضطرابات السياسية، مشاعرنا السياسية لا تتأثر باي شكل من الأشكال بالدراما الشعبية والمدبلجة ولا لنحيب ثلة ضالة عبر الحدود، نحن ولدنا عاشقين للوطن، للهاشميين وللحسين الباني، لتستمر المسيرة مع الملك المعزز عبدالله بن الحسين وولي عهده الحسين، هكذا خطت اقلامنا العهد وهتفت حناجرنا بالقسم، ونشدنا عاش المليك ورفعنا العلم.

مع الملك..

هكذا نرد على القاص والداني لنختصر، في ظروف مختلفة وفي حالة اللاشعور يعيش الفرد كل الحالات من الغضب والرفض ويحقن ويصرخ ويرفض ويحاول ان يفعل الكثير لينهض مرة اخرى بقوة، رغم الضبابية والضياع والفساد الإداري الذي اصابنا بثغرات دخل منها محور الشر ليضع شرنقته ويفسد وحدتنا الوطنية، لكننا لا نقدم على الوطن ومليكه أحد بل نفديه باموالنا وأجسادنا وأرواحنا.

المماليك يا مولاي..

يلبسون جلود الضأن ولهم قلوب الذئاب، يداهنون الوطن ويقتنصون الفرص للإطاحة بقواعدنا ومنظومة الدولة وقيم المجتمع وتاريخنا ، آن الاوان لكنس ما خلفته الفئة الضالة ولا بد ان تكون هذه بداية مرحلة جديدة، نعم بداية قوية يكشف فيها عن مماليك العصر الحديث من الغادرين حلفاء محور الشر، نعم ليكون سوق النخاسة مكانهم لنرى من سيدفع ثمن عبيد الغدر والخيانة.

عرين أبا الحسين ...
الأردن يعيش فيه شعب واحد ، إجتمع على قلب رجل واحد ، ففي عرين الهاشمي عبدالله بن الحسين ، عندما يغضب نغضب كلنا لغضبه ولا نهاب ، في الأردن شعب له هيبه وله وقار ، رغم الفقر والضنك الوطني الكبير الا أننا جميعا فدي للوطن ، رغم كل ما سمعنا وما تابعناه من أخبار تثير الفتن والهلع ، كان ردنا واضح جدا ، مع الملك.

جيشنا العربي وأمننا واحد ، لم نهرع للبنوك لسحب الاموال او للمطارات او خشينا على انفسنا ولا حتى تأثرت حياتنا بل زاد الاصرار على الوقوف صفًا واحدا مع الوطن مع الملك ،حمى الله الأردن ومليكه وولي عهده وعاش الشباب .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :